د. وائل الخوجة، كاتب في طبيبك

د. وائل الخوجةسبتمبر 28, 2017
download-3.jpg

1min0

الرعاش هو اضطراب دماغي ينجم عنه حركات غير مسيطر عليها في جزء ما من الجسم, و تسمى هذه الحالة بالرعاش, و تعد اليدين و الساعدين من اكثر المناطق إصابة بهذه الحالة.

مرض الرعاش الأساسي

يعد الرعاش الأساسي أحد أنواع الرعاش ،و هو عبارة عن اضطراب عصبي يؤدي الى حدوث رعشة لا ارادية قد تؤثر على اي جزء من أجزاء الجسم, ويمكن لكل من الاجزاء التالية من الجسم أن تتأثر :

  • الرأس.
  •  الوجه.
  • اللسان.
  • العنق
  • الجذع.

و في حالات نادرة, يمكن ان يحدث الرعاش في الساقين و القدمين. و هناك حالات طبية اخرى يمكن لها ان تسبب الرعاش, بما فيها مرض باركنسون. و مع ذلك, ليس هناك حالة كامنة معروفة تسبب الرعاش. و يمكن للرعاش ان يحدث في أي عمر, الا انه غالباً ما يؤثر على المسنين. و الرعاش الاساسي هو اضطراب شائع الى حد ما, و هو غير مهدد للحياة ولا يسبب أي مشاكل صحية خطيرة.

أعراض الرعاش الأساسي

الحركات المرتبطة بالرعاش الاساسي هي حركات صغيرة وسريعة, و قد يواجه المريض رعشة مستمرة او مؤقتة, كلا الجانبين من الجسم او احدهما. و معظم الناس يعانون من الرعاش عند ممارسة عمل ما مثل ربط الحذاء, بينما البعض الآخر يعاني من الرعاش دائما حتى عندما لا يقوم بأي عمل. و تتراوح الهزات ما بين الصغيرة الى الشديدة, فقد تكون الهزات بسيطة بحيث لا تؤثر على الحياة اليومية, وبالمقابل قد تكون شديدة بما فيه الكفاية لتعيق اعمالك اليومية. و فيما يلي بعض اعراض الرعاش الاساسية في الاجزاء المختلفة من الجسم :

  • رعاش ملحوض في اليدين او الذراعين عند محاولة القيام بأنشطة يدوية.
  • رعاش في الرأس و الرقبة عند محاول تحريك الرأس للأعلى او الاسفل, يميناً و يساراً.
  • رعاش في اجزاء من الوجه, مثل الجفون.
  • رعاش في اللسان, او الحنجرة قد يؤثر على الصوت.
  • رعاش في الساقين, والقدمين يسبب مشاكل في التوازن.

يمكن ان يؤثر الرعاش على الطريقة التي يمشي فيها المريض, و فيما يلي بعض العوامل التي تزيد من سوء هذه الحالة, و تشمل:

  • ضغوط نفسية.
  •  الشعور بالتعب.
  •  الجوع.
  •  الطقس البارد جداً, او الحار جداً.
  •  المشروبات التي تحتوي على كافيين.
  •  تدخين السجائر.

أسباب الرعاش الأساسي

يعد مرض الرعاش الأساسي من أكثر أنواع الرعاش شيوعا ، ويصاب الانسان بمرض الرعاش الاساسي عادة من خلال الوراثة ، ولا يعتبر الرعاش مرضا في حد ذاته ولكنه عارض من أعراض عدة أمراض مثل مرض الباركنسون (Parkinson) الذي يعد من الأسباب الهامة للاصابة بالرعاش خاصة عند كبار السن أو الفشل الكلوي الذي يسبب تراكم السموم التي تلحق الضرر بالجهاز العصبي المركزي.

يمكن ان تنجم هذه الحالة عن تعاطي الكحول, فرط نشاط الدرق, سكتة دماغية, و مجموعة متنوعة من الحالات المرضية العصبية. و مع ذلك, فإن هذه الهزات لا توصف بأنها رعاش اساسي.

و السبب الدقيق للرعاش الاساسي غير معروف, و لم يجد العلماء اي اسباب وراثية او بيئية مطلقة, و لم يرتبط اي خلل خلوي بهذه الحالة. و مع ذلك, تشير الابحاث الاخيرة الى ان الرعاش الاساسي قد يكون سببه تغيرات في بعض مناطق الدماغ. و كما هو الحال في معظم الحالات الطبية, لا تزال البحوث جارية.

عوامل الخطورة

يعد الاشخاص فوق سن ال40 هم اكثر عرضة للإصابة بالرعاش الاساسي, و قد تحدث هذه الحالة ايضاً عند الاشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي مرضي من الرعاش الاساسي.

مضاعفات الرعاش

عند الاصابة بمرض الرعاش الأساسي قد يؤدي ذلك الى ايجاد صعوبة في العديد من الأعمال الأساسية مثل:

  • عدم القدرة على الامساك بالأشياء فعند الامساك بكوب مثلا ينسكب ما بداخله.
  • عدم القدرة على تناول الطعام بصورة طبيعية.
  • عدم القدرة على التحدث بطريقة طبيعية عند الحاق ضرر باللسان والحنجرة.
  • عدم القدرة على الكتابة بطريقة مفهومة أو امساك القلم.

التشخيص

يقوم الطبيب بتشخيص هذه الحالة من خلال مراقبة الهزات و استبعاد الاسباب الاخرى, و قد يقوم الطبيب بإجراء فحص روتيني لتقييم شدة الهزات, و قد يقوم ايضاً بإجراء بعض الاختبارات منها:

  • اجراء التصوير المقطعي المحوسب.
  • اجراءآشعة بالرنين المغناطيسي لتحديد ما اذا كان لديك حالة مرضية كامنة تسبب الرعاش مثل مرض باركنسون.
  • اجراء اختبار الغدة الدرقية.
  • اختبار دم.

علاج الرعاش

ليس هناك علاج لهذه الحالة, و لكن يمكن تخفيف الاعراض, و قد لايحتاج المريض الى اي علاج اذا كانت الاعراض خفيفة, بينما يصف الطبيب خطة علاجية اذا كانت الاعراض شديدة, و تتداخل مع الانشطة اليومية للمريض, و تشمل الخيارات العلاجية ما يلي:

تغيير نمط الحياة

  • أخذ قسط كافي من الراحة وعدم بذل أي مجهود اضافي أو القيام بالأعمال الشاقة.
  • النوم لوقت كافي فيجب على المريض النوم لسبع ساعات على الأقل حتى لا تزداد حدة الأعراض.
  • الابتعاد عن الضغوط النفسية التي قد تؤثر على الصحة العامة للمريض.
  • الالتزام بالتمارين الرياضية كالمشي واتباع نظام غذائي صحي وتناول الكثير من الخضار الذي يحتوي على الألياف.
  • الابتعاد عن التدخين وعدم تناول المشروبات الكحولية أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

الادوية

تشمل ادوية علاج الرعاش الاساسي ما يلي:

  •  حاصرات بيتا, مثل البروبرانولول الذي يحد من الادرينالين و يقي من حدوث الهزات التي تزيد الحالة سوءاً.
  •  ادوية ضغط الدم, مثل فلوناريزين الذي يحد من الادرينالين.
  • المهدئات الخفيفة, مثل البرازولام, و هي اح الخيارات العلاجية.
  • استخدام حقن البوتوكس (Botox) والتي تعتبر مفيدة لعدة أنواع من الرعاش وتعمل على تحسين الرعاش لمدة تصل الى 3 أشهر للحقنة الواحدة.
  • كما يمكن الذهاب الى طبيب علاج فيزيائي لمراقبة حالة العضلات و تحسين تنسيق الحركات.

العمل الجراحي

يتم اللجوء الى الجراحة عندما تفشل العلاجات الاخرى في تحسين الاعراض, و هي الملاذ الاخير, و تشمل الخيارات الجراحية ما يلي:

  •  التحفيز العميق للدماغ, و هو اجراء يتم فيه وضع اقطاب صغيرة في منطقة الدماغ التي تسيطر على الحركات لمنع ارسال الاشارات العصبية التي تسبب الاهتزازات.
  •  الجراحة الشعاعية المجسمة, و هو اجراء يتم فيه ارسال كمية معينة من الاشعة السينية لمنطقة صغيرة من الدماغ لتصحيح الاهتزازات.

 


د. وائل الخوجةسبتمبر 28, 2017
Screen-Shot-2017-01-08-at-15.39.43-1024x699.png

1min0

هو مرض يصيب العين و يلحق الضرر بالعصب البصري المسؤول عن نقل المعلومات البصرية الى الدماغ. و يحدث الزرق عادة نتيجة ارتفاع ضغط غير طبيعي داخل العين, و مع مرور الوقت يمكن ان يؤدي زيادة الضغط الى تآكل نسيج العصب البصري و بالتالي فقدان البصر او حتى العمى. و في حال تم التشخيص بوقت مبكر قد يكون المريض قادراً على منع التعرض لفقدان الرؤية الاضافي.


د. وائل الخوجةسبتمبر 28, 2017
download-2.jpg

1min0

داء كرابه هو اضطراب نادر في الجهاز العصبي و نادراً ما يكون مميت, و هو مرض وراثي, و الناس الذين يعانون من مرض كرابه يكونون غير قادرين على تكوين ما يكفي من مادة تسمى غالاكتوسيلسيراميداز galactosylceramidase, و هو ضروري لصنع المايلين. و المايلين هو مادة يستخدمها الجسم للإحاطة بـ و حماية الالياف العصبية, و بدون هذه الحماية تموت خلايا الدماغ, كما ان الاعصاب في الدماغ و اجزاء اخرى من الجسم لن تعمل بشكل صحيح. و عادة ما يحدث هذا المرض عند الرضع بداية من الشهر السادس, و لكن يمكن ان يتطور في وقت لاحق من الحياة. و لسوء الحظ لا يوجد حالياً أي علاج لهذا المرض, و يموت معظم الاطفال المصابين به قبل سن الثانية من العمر.

 

الاعراض :

بشكل عام, كلما بدء المرض بسن ابكر, كلما سارع المرض بالتقدم, و الناس المصابين بهذا المرض في وقت لاحق من الحياة يكون لديهم اعراض اقل حدة من الرضع المصابين بهذا المرض.

اعراض مرض كرابه :

تشمل الاعراض المبكرة ما يلي:

– مشاكل في التغذية.
– الحمى.
– الاقياء المستمر.
– فقدان السيطرة على الرأس.
– التهيج و الافراط في البكاء.
– ضعف تنسيق الحركة.
– تشنجات العضلات (خاصة في اليدين و الساقين).
– تدهور الوظيفة العقلية و الحركية.
– الصمم و العمى.

في وقت متأخر من بداية مرض كرابه :

– فقدان تدريجي للرؤية ما يؤدي الى الاصابة بالعمى.
– صعوبة في المشي.
– ضعف مهارات تنسيق حركة اليد.
– ضعف العضلات.

الاسباب :

ان مرض كرابه هو اضطراب وراثي, ما يعني ان الشخص يرث المرض من والديه, و السبب هو طفرة جينية تتغير دائماً في التسلسل الحمضي النووي, و تؤثر هذه الطفرة على الطريقة التي يتم فيها ارسال الجين الى الخلايا. و يمكن العثور على جينات مرض كرابه على الصبغي 14, و يحتاج الطفل لأن يرث جين طافر من كلا الوالدين حتى يُصاب بالمرض, و يؤدي الجين الغير طبيعي الى نقص في انزيم مهم يحتاجه الجسم يسمى galactosylceramidase GALC. و يحتاج الجسم الى هذا الانزيم للحفاظ على مادة المايلين, و هي مادة تحيط بـ و تساعد في حماية الاعصاب, و يتم تخزين هذا الانزيم بواسطة خلايا الغلوبويدgloboid Cell, و هنالك نوعان من مرض كرابه :

– يحدث مرض كرابه المبكر في الاشهر الاولى بعد الولادة, و عادة قبل بلوغ الرضيع 6 اشهر من العمر.
– يحدث مرض كرابه المتأخر في وقت لاحق من مرحلة الطفولة او في مراحل المراهقة المبكرة.

عوامل الخطورة :

مرض كرابه نادر جداً, ويؤثر على حوالي 1 من كل مئة الف شخص في الولايات المتحدة, و يحدث في اغلب الاحيان لدى الاشخاص المنحدرين من اصل اسكندنافي, و الطفل لديه واحدة من اربعة فرص لتطوير هذا الاضطراب اذا كان كلا الوالدين حاملين للجينات المعيبة.

التشخيص :

يقوم الطبيب بإجراء فحص بدني للبحث عن الاعراض, و يقوم الطبيب بأخذ عينة من الدم او انسجة الجلد (خزعة), و ارسالها الى المختبر للتحليل. و يمكن ايضاً اجراء اختبار نشاط انزيم GALC, و في حال كانت المستويات منخفضة جداً قد يكون الشخص مصاب بمرض كرابه. و يمكن ايضاً ان يتم اجراء الاختبارات التالية للتشخيص :

– التصوير بالرنين المغناطيسي MRI للبحث عن تشوهات في الدماغ.
– اختبارات التوصيل العصبي لقياس السرعة التي يتم فيها ارسال النبضات الكهربائية من خلال الجهاز العصبي.
– فحص العين للبحث عن علامات تلف العصب البصري.
– البحث عن الجينات المعيبة.

العلاج :

لا يوجد علاج لمرض كرابه, و مع ذلك, يمكن اعطاء العلاجات التالية للمرضى للمساعدة في تخفيف اعراضهم :

– ادوية مضادة للاختلاجات.
– ادوية مرخية للعضلات.
– العلاج الطبيعي للمساعدة في ابطاء تدهور حالة العضلات.
– العلاج المهني لمساعدة الاطفال الاكبر سناً, مثل الحصول على ملابسهم و ارتدائها و تناول الطعام.

وقد وجدت الابحاث اثنين من الاجراءات التي قد يكون لها تأثير على تطور مرض كرابه, بدلاً من مجرد علاج الاعراض, و هو زرع نخاع العظام او مايسمى بزرع الخلايا الجذعية المكونة للدم, و خلال هذه الاجراءات يتلقى الشخص المصاب بمرض كرابه خلايا من شخص سليم, و هذه الخلايا قادرة على تكوين انزيم GALC لدى المريض المصاب بمرض كرابه. و كل من هذه الاجراءات لها مخاطرها الخاصة بها.

زرع نخاع العظم :

يقوم شخص بالغ بالتبرع ببعض نخاع العظم ليحل محل نخاع العظم لدى الطفل المصاب بمرض كرابه, و كانت افضل النتائج عند الاشخاص المصابين بمرض كرابه في وقت متأخر من الذين تم علاجهم قبل ظهور الاعراض الحادة. ولم يكن مفيداً لدى الرضع الذين يعانون من بداية مرض كرابه في وقت مبكر من الذين لديهم بالفعل اعراض.

نقل خلايا الجذعية التابعة للحبل السري :

يقوم الطبيب بنقل الخلايا الجذعية الموجودة في دم الحبل السري الى المريض, و يتم ايضاً الحصول على خلايا من حبل سري لمتبرع لا علاقة له بالمريض, و مع ذلك, فقد تبين ان هذا الاجراء يساعد فقط اولئك المرضى الذين عولجوا قبل ظهور الاعراض.

المضاعفات :

هذا المرض عادة ما يهدد الحياة, و بما انه يضر بالجهاز العصبي المركزي للشخص, فتشمل المضاعفات ما يلي:

– العمى.
– الصمم.
– فقدان شديد لقوة العضلات.
– التدهور العقلي الشديد.
– فشل الجهاز التنفسي و الموت.

الوقاية :

اذا كان كلا الوالدين يحملان هذا الجين المعيب الذي يسبب مرض كرابه, فهنالك فرصة 25% لتمرير هذا المرض الى الاولاد. و لايمكن خفض خطر انتقال المرض اذا كان الوالدان يحملان الطفرات المعيبة. و الطريقة الوحيدة لتجنب الخطر هي ان يقرر الابوان عدم الانجاب. و مع ذلك, يمكن للوالدين معرفة ما اذا كان يحملان جين مرض كرابه من خلال فحص الدم, و في حال كان هنالك تاريخ عائلي من مرض كرابه, فيمكن اجراء اختبارات ما قبل الولادة لفحص حالة الجنين. و ينصح بإجراء الاستشارة الوراثية للاشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من مرض كرابه و كانوا يفكرون بإنجاب الاطفال.

 

المصدر العلمي :


د. وائل الخوجةسبتمبر 28, 2017
download-1.jpg

1min0

و هو اضطراب يحدث في الاذن الداخلية  عندما يصاب العصب الدهليزي الذي يتحكم في التوازن و الوضعية بالالتهاب. و تشمل الاعراض الدوخة, فقدان الوزن, الغثيان, الاقياء, الطنين, و الدوار. و مع العلاج المناسب, يتحسن معظم الناس في غضون 1-3 اسابيع, و عادة ما يتم تحقيق التعافي الكامل في غضون 1-2 شهر. و يتم ارسال المعلومات بشكل عام من الاعصاب الدهليزية الى الدماغ, و عندما يصاب احد هذا الاعصاب بالالتهاب فإنه يخلق حالة تسمى بالتهاب التيه. و يمكن لهذه الحالة المرضية ان تتداخل مع القيادة, العمل, و غيرها من الانشطة اليومية, و يمكن ان تساعد بعض الادوات وتقنيات المساعدة الذاتية على التقليل من شدة الدوار. و يمكن لعدة عوامل ان تسبب هذه الحالة بما فيها الاصابة بالعدوى و الفيروسات, و يجب ان يتلقى المريض العلاج الفوري في حال الاصابة بالتهاب الاذن, و لكن ليس هنالك أي طريقة معروفة لمنع الاصابة بالتهاب التيه. و ان علاج التهاب التيه عادة ما ينطوي على استخدام الادوية التي تضبط الاعراض, و معظم الناس يجدون الفائدة في غضون اسبوع الى ثلاثة اسابيع و يتعافون في غضون شهر او اثنين.


د. وائل الخوجةسبتمبر 27, 2017
download.jpg

1min0

و هو حالة مرضية يحدث فيها انحناء في الجزء العلوي الخلفي من العمود الفقري, الجزء العلوي من الظهر, او المنطقة الصدرية من العمود الفقري. و من المفترض ان يكون الانحناء الطبيعي طفيف, فالعمود الفقري بشكل طبيعي يحوي انحناءات طبيعية في الرقبة, الجزء العلوي الخلفي, و اسفل الظهر للمساعدة في امتصاص الصدمة و دعم وزن الرأس. و يحدث الحداب عندما يكون هذا الانحناء الطبيعي اكبر من المعتاد. و يؤدي الحداب الى تطبيق ضغط زائد على العمود الفقري, مما يسبب آلام, و قد يسبب ايضاً صعوبات في التنفس بسبب الضغط على الرئتين. و يتم مشاهدة الحداب عند النساء المسنات بكثرة.


د. وائل الخوجةسبتمبر 19, 2017
Untitled-2-7.jpg

1min0

و هو خلل ولادي يحدث عندما يظهر جزء من الوجه صغير او متخلف النمو, و السبب هو عدم تطور الجنين بشكل كامل, و قد تحدث مضاعفات بدنية نتيجة لهذا الخلل, و قد يحتاج الامر الى عمل جراحي. و يؤثر هذا المرض في المقام الاول على :

– الاذن.
– الفك.
– العين.
– الخد.
– العنق.

 

و تختلف شدة التخلف اختلافاً كبيراً. و معظم الناس الذين يعانون من هذه الحالة لديهم اختلافات في حجم و شكل هياكل الوجه من جانب واحد من الوجه مقارنة بالجانب الآخر. و هذا ما يسمى بعدم التماثل الوجهي . و البعض الآخر قد يتأثر على جانب واحد فقط من الوجه, و حوالي ثلثي الناس المصابين بهذه الحالة لديهم تشوهات مختلفة على جانبي الوجه.

الاعراض :

تشمل الاعراض الاولية مظهر غير طبيعي, و بعض التشوهات يمكن ملاحظتها بسهولة بينما البعض الآخر قد يبدو اقل وضوحاً, و تشمل التشوهات الاكثر شيوعاً ما يلي:

– جانب واحد من الوجه اصغر من الآخر.
– اذن صغيرة او مفقودة.
– زوائد لحمية في الاذن.
– عدم تطور القناة السمعية.
– فم واسع جداً.
– عظام صغيرة من الخد او الفك.
– نمو حول العين.

و تشمل المضاعفات الاخرى من هذا الاضطراب, تشوهات العمود الفقري, كلى غير طبيعية, و عيوب القلب. و بعض الاطفال لديهم ايضاً حركات عضلية محدودة, و صعوبة في فتح الفم, او ضعف في اطباق الاسنان. كما ان مشاكل الاعصاب او صعوبات السمع هي ايضاً شائعة.

ما هي عوامل الخطر لحالة الضمور الوجهي النصفي ؟

تحدث هذه الحالة ما بين 1 لكل 5600 و 1 لكل 26,550 ولادة. و تختلف النسب لأن الاطباء لا يتفقون دوماً على معايير التشخيص, و لان الحالات الخفيفة قد تكون غير مشخصة. لدى البالغين الذين يعانون من مرض الحمى القلاعية فرصة 3% في تمرير هذه الحالة الى اطفالهم. و يصيب هذا الاضطراب الذكور ضعف الاناث.

الاسباب :

لدى الجنين النامي ستة ازواج من الاقواس البلعومية, و التي تتطور الى عضلات, شرايين, اعصاب, و غضاريف الوجه و الرقبة. فالاقواس الاولى و الثانية تتطور الى الفك السفلي, الاعصاب, و العضلات المستخدمة في مضغ و تعابير الوجه و اجزاء من الاذن. و تحدث حالة الضمور الوجهي النصفي عندما لا تتطور هذه الاقواس بشكل صحيح. و السبب في ذلك غير معروف.

التشخيص :

لتشخيص هذه الحالة, على الطبيب مراجعة التاريخ الطبي للطفل و اجراء الفحوص البدنية, و خلال ذلك سيتم القاء نظرة عن كثب لكل ما يلي:

– الآذان.
– الفك.
– العيون.
– الاسنان.
– الخدين.
– الوجه.

و للحصول على نظرة افضل لهيكل وجه الطفل و رأسه, يمكن للطبيب طلب اجراء ما يلي:

– تصوير شعاعي.
– تصوير مقطعي محوسب.
– رنين مغناطيسي.

و لمعرفة ما اذا كانت اجزاء اخرى من الجسم متأثرة بهذه الحالة, قد يطلب الطبيب اجراء فحوص اخرى, مثل :

– فحص الامواج فوق الصوتية للكلى.
– التصوير الشعاعي للجزء العلوي من العمود الفقري للبحث عن وجود اختلافات في كيفية تناسب العظام معاً.
– تخطيط صدى القلب.
– تشوهات القلب نادرة عند الاطفال الذين يعانون من هذه الحالة, و تحدث كل من مشاكل الكلى و العمود الفقري في حوالي 10-15% من الاطفال الذين يعانون من الضمور الوجهي النصفي.

العلاج :

يعتمد العلاج على شدة الحالة, و عمّا اذا كان الطفل يعاني من امراض اخرى. حيث يمكن اجراء جراحة ترميمية, ولكن يمكن تأجيلها حتى يصبح الطفل اكبر سناً, و قد لا تكون الجراحة ضرورية, لكنها اختيار مناسب لأسباب تجميلية. و فيما يلي بعض الامثلة على العلاجات التي تعالج الشذوذ في مناطق مختلفة :

– الاذنين : جراحة تصحيح الاذنين يمكن ان تتم حول سن ال6-8 سنوات, و عندما تصل الاذنين لحجمهما الكامل, يتم اجراء اختبار سمع.
– الوجه: طعوم الانسجة او العضلات يمكن ان تستخدم لملء عظام الخد الغير طبيعية, و ذلك باستخدام اما نسيج الطفل الخاص او انسجة اصطناعية.
– الشفة المشقوقة : يمكن اجراء هذه الجراحة في عمر 3-4 شهور, بينما جراحة الحنك المشقوق قد يتم اجراؤها حتى يبلغ الطفل 1 سنة من عمره.
– التغذية و التنفس : يمكن ان يسبب الفك الصغير او الحنك المشقوق صعوبة في تناول الطعام و التنفس للرضيع, لذلك قد تلزم الجراحة لتصحيح هذا الوضع.


د. وائل الخوجةسبتمبر 19, 2017
Untitled-2-6.jpg

1min0

الشريان الابهر هو اكبر شريان في جسم الانسان يقوم بحمل الدم من القلب, و تسلخ الابهر هو حالة يحدث فيها دخول الدم الى ما بين الطبقة الداخلية و المتوسطة من هذا الشريان. و تحدث هذه الحالة عند تعرض الطبقة الداخلية من الشريان الى التمزق. و في بعض الاحيان يمكن لنزيف الاوعية الدموية الصغيرة المتوضعة على الجدار الخارجي للشريان ان تؤدي لتراكم الدم داخل طبقات جدار الابهر. و يكمن الخطر في خروج الدم من الشريان و بالتالي حدوث تمزق قاتل قد يرسل الدم الى ما حول القلب او الرئتين. و يعاني الشخص هنا من الم حاد في الصدر.


د. وائل الخوجةسبتمبر 19, 2017
Untitled-2-5.jpg

1min0

يمكن ان تحدث هذه الحالة نتيجة لمجموعة متنوعة من الاسباب, فقد يصاب جلدك بالجفاف بشكل طبيعي, حتى وان كانت بشرتك دهنية, فأنت معرض للإصابة بهذه الحالة من فترة الى اخرى. و يمكن ان تصيب هذه الحالة اي منطقة من الجسم, بما في ذلك الذراعين, و الساقين. و في الكثير من الحالات قد يقتصر العلاج على استخدام المرطبات و اجراء تغيرات بسيطة في نمط الحياة. و في حال لم تكن هذه العلاجات كافية يجب زيارة الطبيب. فالتعرض لظروف الطقس الجاف, الماء الساخن, و بعض المواد الكيميائية يمكن ان يصيب البشرة بالجفاف. و يمكن ان ينجم الجلد الجاف ايضاً عن ظروف طبية كامنة. و التهاب الجلد هو مصطلح طبي يشير الى حالة جفاف شديدة تصيب الجلد, و هناك عدة انواع مختلفة من التهاب الجلد, بما في ذلك :

– التهاب الجلد التماسي.
– التهاب الجلد التماسي التحسسي.
– التهاب الجلد الدهني.
– التهاب الجلد التأتبي.


د. وائل الخوجةسبتمبر 19, 2017
Untitled-2-4.jpg

1min0

فرط تنسج الكظر الخلقي هو مجموعة من الاضطرابات الوراثية التي تؤثر على الغدة الكظرية. فالغدة الكظرية تنتج هرمونات الكورتيزول و الالدوستيرول, و تحدث هذه الحالة المرضية نتيجة عيوب وراثية تمنع الغدة من انتاج هذه الهرمونات بشكل طبيعي. و يسمى الكورتيزول في بعض الاحيان بهرمون الإجهاد لإنه يُفرز عندما يكون يتعرض الشخص للضغط و الجهد و يساعد هذا الهرمون على ضبط مستويات سكر الدم. اما الالدوستيرول فيحافظ على وظائف الكلية و توازن الشوارد. و في هذا المرض يحدث عبور للجينات المعيبة من كلا الابوين لطفلهما, وتحدث بنسبة حوالي واحد من كل 10,000- 15,000 ولادة.


د. وائل الخوجةسبتمبر 19, 2017
Untitled-2-3.jpg

1min0

عندما يفقد الشخص وعيه فجأة يصبح غير قادر على الاستجابة للمؤثرات و يبدو كما لو أنه نائم. و قد يفقد الشخص وعيه لبضعة ثوان, او لفترة طويلة من الزمن. و الناس الذين يفقدون وعيهم لا يستجيبون لأي صوت عال او منبه خارجي, و حتى انهم قد يتوقفون عن التنفس و يصبح نبضهم خافت جداً. و هذه الحالة تتطلب اهتماماً عاجلا و كلما سارعنا بإجراء الاسعافات الاولية, كلما زادت فرص نجاة المريض.



عن الموقع

موقع طبيبك.كوم


اتصل بنا

ارسل سؤالك



قائمتنا البريدية