- الإعلانات -

ما هي اسباب حدوث التثاؤب المفرط ؟

652

- الإعلانات -

التثاؤب هو عملية غير ارادية يحدث فيها فتح الفم والتنفس بعمق, و ملء الرئتين بالهواء. و هو رد فعل طبيعي بعد الشعور بالتعب. و في الواقع عادة مايكون سبب التثاؤب هو النعاس, او التعب. فبعض التثاؤب يكون قصير, و البعض الآخر يستمر عدة ثوان قبل الزفير. و يترافق مع عيون دامعة, تمدد و تنهدات مسموعة. و سبب التثاؤب غير معروف بالضبط, لكن اشيع اسبابه هي التعب, و النعاس. و قد يحدث التثاؤب عند رؤية او سماع شخص آخر يتثاءب. و يُعتقد ان التثاؤب معدي للأشخاص الموجودين بالجوار. كما تشير بعض الدراسات الى ان التثاؤب قد يساعد على خفض درجة حرارة الدماغ.

التثاؤب المفرط:

هو التثاؤب الذي يحدث اكثر من مرة في الدقيقة الواحدة. فعلى الرغم من ان سبب التثاؤب المفرط  هو النعاس, او التعب, إلا انه قد يكون احد اعراض مشكلة طبية كامنة. فبعض الحالات المرضية يمكن ان تسبب رد فعل وعائي مبهم, مما يؤدي الى حدوث التثاؤب المفرط. فخلال رد الفعل الوعائي المبهم يكون هناك زيادة في نشاط العصب المبهم الذي يصل ما بين الدماغ و الحلق و البطن. و عند تنبيهه, ينخفض معدل ضربات القلب, و ضغط الدم بشكل ملحوظ. فرد الفعل الحاصل يمكن ان يشير الى حدوث مشكلة ما, من حالة اضطراب النوم, الى حالة طبية خطيرة في القلب.

و يجب التحدث الى الطبيب اذا لاحظ الشخص زيادة مفاجئة في حدوث التثاؤب, و خاصة اذا كان سبب التثاؤب في كثير من الاحيان غير واضح. و عندها يحدد الطبيب المعالج ما اذا كان هذا التثاؤب المفرط يحدث نتيجة لمشكلة طبية محددة ام ان سببه التعب او النعاس.

فالسبب الرئيسي لحدوث التثاؤب المفرط هو امر غير معروف, الا انه قد يحدث نتيجة لـ:

- الإعلانات -

  • النعاس و التعب
  • اضطرابات النوم, مثل توقف التنفس اثناء النوم او الخدار.
  • الآثار الجانبية للأدوية التي تستخدم لعلاج الاكتئاب او القلق, مثل مثبطات التقاط السيروتونين الانتقائية.
  • نزيف داخل او حول القلب.

و هناك امور اخرى نادرة الحدوث و اقل شيوعاً, قد تؤدي لحدوث التثاؤب المفرط و هي :

  • ورم في المخ
  • نوبة قلبية
  • صرع
  • تليف كبدي
  • عدم قدرة الجسم على التحكم بدرجة الحرارة.
  • التصلب اللويحي ( التصلب المتعدد).

تشخيص حالة التثاؤب المفرط:

لتحديد سبب التثاؤب المفرط, قد يطلب الطبيب معلومات اكثر عن عادات النوم الخاصة بالمريض, و يتأكد من ان جسده يأخذ قسط وافر من الراحة. و بعد استبعاد القضايا المتعلقة بالنوم, يقوم الطبيب باختبارات تشخيصية للعثور على سبب محتمل آخر للتثاؤب المفرط, مثل تخطيط القلب الكهربائي ECG, و تخطيط الدماغ EEG, و قد يطلب ايضاً صورة رنين مغناطيسي لتشخيص و الكشف عن مشاكل القلب.

علاج التثاؤب المفرط:

  • اذا كان سبب التثاؤب المفرط هو الادوية, قد يوصي الطبيب بإعطاء جرعة اقل, او اجراء آخر حسب رأي الطبيب.
  • و اذا كان التثاؤب المفرط يحدث نتيجة لاضطرابات النوم, فقد يوصي الطبيب بأدوية مساعدة على النوم و الحصول على راحة اكثر. وعلى المريض ان يلتزم بجدول نوم منتظم.
  • اما اذا كان التثاؤب المفرط يحدث نتيجة لحالة صحية خطيرة مثل الصرع, او فشل الكبد او اي حالة صحية مما ذُكر سابقاً, فلابد من التعامل مع المشكلة الاساسية على الفور.

- الإعلانات -

Comments are closed.