- الإعلانات -

ما هو فحص خزعة الكبد ؟

يتم في هذا الفحص إزالة عينة ما من النسيج الكبدي وفحصه تحت المجهر للتقصي عن وجود علامات تلف او دليل على الاصابة بمرض ما, و يمكِّننا هذا الفحص ايضاً من الكشف عن وجود خلايا سرطانية او نمو غير طبيعي للخلايا.

و هناك ثلاثة انواع لإجراء فحص خزعة الكبد:

  • خزع الكبد عبر الجلد: و هو الاسلوب الاكثر شيوعا, و يتم فيه تخدير المريض موضعياً, و إدخال ابرة صغيرة في الكبد لأخذ العينة.
  • خزع الكبد بالتنظير: و يتم فيهِ وضع المريض تحت التخدير العام, و وضع انبوب يحوي على كاميرا عبر شق صغير في الجلد, بحيث يتمكن الطبيب من الرؤية داخل البطن, و يتم ادخال ابرة من خلال انبوب تنظير آخر لأخذ العينة.
  • خزع الكبد عبر الوريد: و يمكن استخدام هذه الطريقة في حال وجود مشاكل في تخثر الدم, او السوائل في البطن, حيث يتم تخدير المريض موضعياً, و يحدث الطبيب شق في وريد العنق, و يدخل فيه انبوب مجوف حتى يصل للكبد, كما يتم حقن صبغة متباينة في الانبوب و بإستخدام الاشعة السينية تصبح الرؤية افضل, و بعدها  يتم ادخال ابرة عبر الانبوب للكبد و تُزال العينات بواسطتها.

في حال اراد الطبيب ان يأخذ خزعة من جزء معين من الكبد, فيمكن توجيه الابرة لهذا الجزء عبر احد اختبارات التصوير التالية:

  • الامواج فوق الصوتية
  • الرنين المغناطيسي
  • التصوير المقطعي المحوسب

لماذا احتاج لإجراء فحص خزعة الكبد؟

يُستخدم هذا الفحص لتشخيص حالة صحية لم يتم الكشف عنها عبر الاعراض الموجودة او الفحوص المخبرية, و يمكن ان يُجرى هذا الفحص في حال:

إقرا أيضاَ  عملية تحويل مجرى القناة المرارية
  • تضخم الكبد.
  • اصفرار الجلد و العينين (يرقان).
  • فحوصات مخبرية شاذة تشير الى وجود امراض في الكبد.

كما أنّ هذا الفحص يمكن ان يستخدم لمعرفة ما اذا كان المريض مصاب بأحد الامراض التالية:

  • التهاب الكبد الفيروسي : احمرار و تورم في الكبد, و الذي يسبب في بعض الاحيان ضرر على المدى البعيد. و سببه فيروسات, مخدرات, كحول, طفيليات, او غيرها ..
  • امراض الكبد الكحولية: تلف الكبد الناجم عن تعاطي الكحول.
  • اورام الكبد: اورام غير طبيعية او كتل من الانسجة,  يمكن ان تكون حميدة او خبيثة.
  • الكبد الدهني: و هو تجمع الدهون في خلايا الكبد.
  • الامراض الاستقلابية, او امراض المناعة الذاتية.
  • تليف الكبد: نمو الانسجة على شكل ندب نتيجة الاصابة بعدوى, التهاب, اصابات اخرى, او حتى الاستشفاء.

ماهي مخاطر فحص خزعة الكبد؟

يمكن ان تشمل المخاطر مايلي:

  • الم, و كدمات في موقع الخزع.
  • نزيف فترة طويلة من موقع الخزع سواء داخل او خارج الجسم.
  • الاصابة بعدوى بالقرب من موقع الخزع.
  • اصابة عرضية او اصابة عضو آخر.

لا ينصح بإجراء فحص خزعة الكبد في حال مايلي:

  • حالة مرضية تؤثر على قدرة الدم على التخثر.
  • تجمع الكثير من السوائل في البطن او وجود حالة استسقاء شديد.
  • التهاب القنوات الصفراوية او جزء ما من البطن حول الكبد.
  • قد توجد هناك مخاطر اخرى اعتمادا على حالة المريض الصحية.

الاستعداد لإجراء فحص خزعة الكبد:

  • يجب اخبار الطبيب في حال وجود اية حساسية من ادوية, لاتكس, او ادوية تخدير.
  • اخبار الطبيب عن جميع الادوية التي يتناولها المريض سواء كانت بوصفة طبية او بدونها, بالاضافة للفيتامينات, و الاعشاب, وغيرها..
  • اخبار الطبيب في حال وجود تاريخ طبي من اضطرابات النزيف او في حال تناول اية ادوية تمنع تخثر الدم, مثل الاسبرين, والايبوبروفين او غيرها من الادوية. و قد يتم اخبار المريض بالتوقف عن تعاطي جميع الادوية قبل اجراء الفحص.
  • اخبار الطبيب في حال كانت المريضة حامل.
  • قد يُطلب من المريض الصوم عن الطعام و الشراب في الليلة التي تسبق الفحص.
  • قد يتم اعطاء المريض ادوية تساعده على الاسترخاء قبل الفحص.
إقرا أيضاَ  ماهو فحص تخطيط صدى القلب؟

ماذا يحدث اثناء فحص خزعة الكبد؟

قد يتم الفحص في العيادة الخارجية او المستشفى و تختلف طريقة الاجراء بناءاً على حالة المريض الصحية, و عموما يتم فحص خزعة الكبد كما يلي:

  • يُطلب من المريض نزع ملابسه, اية مجوهرات, معادن, و غيرها من الاشياء التي قد تعيق الفحص, و يُعطى ثوب لارتدائه.
  • يُطلب من المريض الذهاب للحمام قبل الفحص.
  • يتم اجراء قسطرة وريدية في الذراع او اليد, و يستلقي المريض على ظهره و ذراعه اليمنى فوق رأسه, او على جانبه الايسر.
  • باستخدام الامواج فوق الصوتية, الرنين المغناطيسي, او التصوير المقطعي المحوسب, يقوم الطبيب بتحديد جزء معين من الكبد المراد اخذ الخزعة منه.
  • يتم وضع محلول مطهر فوق جلد المنطقة المُراد اجراء الخزعة فيها.
  • يتم تخدير المنطقة موضعيا, و يُدخل الطبيب الابرة من خلال الجلد لداخل الكبد بسرعة كبيرة, و قد يشعر المريض اثناء ذلك بألم خفيف في الكتف ناتج عن تهيج العصب الحجابي ( يمر هذا العصب اسفل الكتف و بالقرب من الكبد).
  • يُطلب من المريض حبس انفاسه اثناء دخول و خروج الابرة و ذلك لإيقاف حركة جدار الصدر و الحجاب الحاجز.
  • يتم ازالة العينة من النسيج الكبدي, و قد يقوم الطبيب بأخذ اكثر من عينة, و بعد الانتهاء من ذلك يخرج الابرة, و يتم وضع ضمادة معقمة على مكان الخزع. و تُرسل العينات للمختبر لفحصها.
إقرا أيضاَ  ما هو فحص تنظير القولون ؟

ماذا يحدث بعد إجراء خزع الكبد؟

  • يتم نقل المريض لغرفة الانعاش, وتتم مراقبة علاماته الحيوية, و يُطلب منه ان يستلقي بهدوء على جانبه الايمن مدة 1-2 ساعات, و اعتمادا على حالته الصحية, قد يُطلب منه البقاء في الفراش مدة 24 ساعة. كما قد يتم أخذ عينات دم بعد ساعات قليلة من الفحص للتحقق من فقدان عناصر الدم الداخلية.
  • يُطلب من المريض تجنب النشاط المتعب, مثل رفع الاشياء الثقيلة, لعدة ايام بعد الفحص.
  • قد يلتهب موقع الخزع بضعة ايام بعد الفحص, و يُطلب من المريض تناول ادوية تسكين الالم الموصوفة من قبل الطبيب, لأن الاسبرين و غيرها من الادوية قد ترفع من خطر حدوث نزيف.

كما ينبغي اخبار الطبيب في حال حدوث مايلي:

  • حمى او قشعريرة.
  • احمرار, تورم, حرارة, او نزيف في موقع الخزع.
  • آلام مستمرة حول موقع الخزع.
  • ضيق او صعوبة في التنفس.
  • نزيف من المستقيم.

و يمكن للمريض  ان يعود لتناول الطعام بشكل طبيعي, ما لم يطلب منه الطبيب خلاف ذلك.

 

 

التعليقات مغلقة.