- الإعلانات -

فوائد الصيام في علاج مرضى السرطان

281

- الإعلانات -

الصيام والسرطان، أفادت الدراسات الحديثة أن الصوم لمدة ثلاثة أيام يمكن أن يعيد تجديد الجهاز المناعي بأكمله, حتى عند كبار السن, فوصول الجسم لمرحلة الجوع تحفزه على إنتاج العديد من الكريات البيضاء, والتي بدورها تساعد في محاربة العدوى.

الورم السرطانى
الورم السرطانى

- الإعلانات -

اكتشاف.. الصيام يساعد مرضى السرطان

وهذا الاكتشاف يمكن أن يكون مفيدا بشكل خاص عند الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجهاز المناعي, مثل (مرضى السرطان المعتمدين على العلاج الكيميائي). كما يمكن أن يساعد على تحسين الجهاز المناعي لدى المسنين الذين يصبح جهازهم المناعي اقل فعالية مع تقدمهم في السن, مما يجعل أجسادهم اقل قدرة على محاربة الأمراض. ويقوم الجسم خلال الصوم بالتخلص من الأجزاء التالفة والغير فعالة من الجهاز المناعي وبالتالي في حال كان الشخص يعاني من ضرر في جهازه المناعي إثر العلاج الكيميائي أو الشيخوخة, فإن الصوم يمكن أن يولد نظام مناعي جديد بما تعنيه الكلمة. كما يجبر الصوم الطويل الجسم على استخدام مخازن الغلوكوز والدهون, و يدمر جزء كبير من الكريات البيضاء المُخربة. ويؤدي هذا التدمير إلى إحداث تغيرات في الخلايا الجذعية تجعلها تقوم بالبدء بعملية تجديد الجهاز المناعي. ووجِدَ أن الصوم لفترات طويلة يخفض أنزيم PKA, وهذا الإنزيم مرتبط بالشيخوخة وبهرمون آخر يزيد من خطر نمو السرطان والأورام. كما أن الصوم الطويل يحفز الخلايا الجذعية على تجديد الجملة المكونة للدم.

وهناك أيضاً..

فعند الجوع يبدأ الجسم بمحاولة لتوفير طاقته, وأحد الأشياء التي يقوم بها الجسم خلال ذلك هو التخلص من الكثير من خلايا الجهاز المناعي الغير ضرورية, وخصوصا المُعرَّضة للتلف. ولوحِظَ انه خلال الصوم الطويل يتم التخلص من الكريات البيض سواء في جسم الإنسان أو الحيوان, وبعد التغذية يقوم الجسم بإنتاج خلايا جديدة. كما أن الصوم على مدى 3 أيام يحمي مرضى السرطان من التأثير السام للعلاج الكيماوي. فبينما يقوم العلاج الكيميائي بإنقاذ الأرواح, فهو بالمقابل يسبب ضررا كبيرا في الجهاز المناعي,والصوم قد يخفف من بعض الآثار الضارة لهذا العلاج, بالإضافة إلى العديد من الفوائد العائدة على العديد من الأعضاء والأجهزة في جسم الإنسان.
وفي النهاية نود أن ننوه أن الصوم ليس خطيرا ولايسبب أضرار, وفوائده كثيرة, وحتى الآن الغالبية العظمى من مرضى السرطان المعتمدين على العلاج الكيمائي, أفادوا بأن الصوم مفيد جدا, والبعض الآخر أبدى بعض الانزعاج من الآثار الجانبية التي قد تحدث عن بعض الأشخاص مثل (الإغماء, وزيادة مؤقتة في وظائف الكبد )

- الإعلانات -

Comments are closed.