فحص زرع البراز

د. وائل الخوجةمايو 6, 20171min0

زرع البراز هو فحص مخبري يستخدم للتقصي عن تواجد البكتيريا في السبيل الهضمي و تشخيص الالتهابات البكتيرية, و ينطوي على جمع عينة من البراز في عبوة خاصة و ارسالها للمختبر. و قد يطلب الطبيب اجراء فحص البراز اذا كان لديك اعراض مزمنة, او مشكلة مستمرة في الجهاز الهضمي. و قد تشمل الاعراض الغثيان, التشنج, الاسهال, الاقياء, او توجد الدم في البراز. و اعتماداً على نتائج الفحوص المخبرية, قد يصف الطبيب المضادات الحيوية او غيرها من العلاجات. و هناك بعض انواع البكتيريا التي يمكن لها ان تسبب العدوى او المرض, و من خلال اجراء فحص زرع البراز يمكن للطبيب معرفة انواع البكتيريا الموجودة, و بالتالي المساعدة على معرفة سبب اعراض الجهاز الهضمي. و هذا الفحص سريع, غير مؤلم, و سهل نسبياً.

الاستخدامات :

قد يتم اجراء زرع البراز اذا كان لديك مشاكل مزمنة في الجهاز الهضمي, و قد تشمل الاعراض :

– الم بطن.
– تشجنات.
– غثيان.
– اقياء.
– اسهال.
– دم او مخاط في البراز.
– حمى.

قبل ان يطلب الطبيب اجراء زرع براز, يقوم بسؤال المريض عن وجبات الطعام لمعرفة ما اذا كان المرض الذي تنقله الاغذية مسؤولة عن الاعراض. على سبيل المثال, قد يواجه المريض ردود فعل مماثلة اذا كان قد أكل مؤخراً بيض غير مطبوخ, او اطعمة مصنعة بشكل غير صحيح. و يقوم الطبيب بالسؤال عما اذا كان المريض قد سافر مؤخراً الى بلد آخر و الشك بخطر التلوث الغذائي خاصة اذا كان البلد نامي. و ان الناس المتمتعين بجهاز مناعة صحي عادة ما يتعافون دون أية مشاكل. و مع ذلك, فإن اولئك الذين يعانون من ضعف في الجهاز المناعي قد يحتاجون الى المضادات الحيوية للمساعدة في مكافحة العدوى, و يمكن ان يشمل ذلك الرضع, كبار السن, و الاشخاص الذين يعانون من امراض معينة, مثل فيروس عوز المناعة البشرية (الإيدز). و قد يطلب الطبيب اجراء اكثر من فحص زرع براز على مدى فترة من الزمن, و هذا يمكن ان يساعد في التحقق مما اذا كانت العلاجات تعمل او ان العدوى تزداد سوءاً.

المخاطر :

لا توجد مخاطر مرتبطة بفحص زرع البراز, و مع ذلك, قد تحتوي عينة البراز بعض مسببات الامراض المعدية التي يمكن لها ان تنتشر الى الآخرين. لذلك يجب التأكد من غسل اليدين جيداً مع الصابون بعد جمع العينة.

التحضير:

يقوم الطبيب بإعطاء المريض معدات لجمع عينة البراز, و في حال كنت تواجه مشاكل في حركية الامعاء, فان تناول السلطات الخضراء او بعض الاطعمة الغينة بالالياف قد يساعد على حركية الجهاز الهضمي. و عادة ما يتم جمع عينة البراز باستخدام قطعة من ورق الحمام او عبر وعاء خاص, و متى ما تم جمع العينة, يجب وضعها في حاوية و اعطائه الى الطبيب. و من هناك يتم ارسال العينة الى المختبر و يتم وضعها في طبق خاص للسماح للبكتيريا بالنمو, و يتم النظر الى العينة تحت المجهر للتحقق من البكتيريا, و من ثم ارسال النتائج الى الطبيب.

بعد اجراء زرع البراز :

يستخدم الطبيب النتائج لتحديد نوع البكتيريا الموجودة في الجهاز الهضمي, و قد يجد بعض البكتيريا التي يمكن لها ان تسبب العدوى او المرض, او انه قد يقوم باستبعاد البكتيريا الموجودة وراء المشكلة الخاصة بالمريض. و متى ما تم تحديد سبب الاعراض, يقوم الطبيب بوصف المضادات الحيوية المناسبة او علاج آخر.

المصدر العلمي:

د. وائل الخوجة

– طبيب عام – جامعة تشرين ، اللاذقية



عن الموقع

موقع طبيبك.كوم


اتصل بنا

ارسل سؤالك



قائمتنا البريدية