- الإعلانات -

فحص التصوير الشعاعي والموجات فوق الصوتية

435

- الإعلانات -

فحص البطن بالموجات فوق الصوتية :

فحص البطن بالموجات فوق الصوتية
فحص البطن بالموجات فوق الصوتية

يعد التشخيص باستخدام الموجات فوق الصوتية من الوسائل الحديثة للتشخيص, و التي تتميز بالسرعة والدقة و سهولة الإجراء. و يقوم  هذا الفحص بتصوير الأعضاء الداخلية الموجودة في البطن و التي تشمل:

  • الكبد.
  • كيس المرارة.
  • البنكرياس.
  • الأمعاء.
  • الكلى.
  • الأوعية الدموية الكبيرة.

يستخدم هذا الفحص موجات صوتية صغيرة لا يمكن للانسان سمعاها، يتم الاعتماد عليها في تشخيص العديد من الحالات المرضية مثل:

  • حصوات المرارة.
  • حصوات الكلى.
  • التهاب المعدة والأمعاء.
  • التشوهات الخلقية الموجودة في الأعضاء المختلفة.
  • الأورام السرطانية.

فحص السونار:

فحص السونار
فحص السونار

هي عبارة عن موجات صوتية ذات تردد عالي لا يمكن للأذن البشرة تمييزها، و تتميز الموجات فوق الصوتية بقدرتها على اختراق الأنسجة الرخوة وارتدادها عند اصطدامها بأي مادة. يتم استخدام فحص السونار لاجراء العديد من الفحوصات في مناطق من الجسم مثل البطن, الحوض, و تشخيص العديد من الأمراض التي تصيب الكلى, الكبد, الطحال, و المرارة و غيرها. كما يتم استخدامها ايضاً لتشخيص:

  • الأورام الموجودة في منطقة البطن والحوض وأورام الثدي.
  • تصوير الأوعية الدموية.
  • متابعة الحمل واكتشاف العيوب الخلقية.
  • استخدام السونار لاظهار خلل, انتفاخ, اكياس دهنية, حويصلات مائية, او الكشف عن اسباب الآلام الموضعية.

التحضير لاجراء فحص السونار :

يتم التحضير لفحص السونار من خلال اتباع عدة خطوات وهي:

  •  يمتنع المريض عن تناول الطعام و الشراب, لمدة تتراوح ما بين 6 الى 8 ساعات حتى تصبح الأمعاء خالية من أي مواد أو غازات تعيق رؤية الأعضاء الداخلية.
  • عندما تكون الأمعاء خالية يسهل فحص المرارة و التأكد من وجود حصوات من عدمه بالاضافة الى فحص سلامة الجدران الخارجية للمرارة.
  • يمكن للمريض شرب الماء أو أي مشروبات اخرى مثل الشاي, الينسون, أو عصير التفاح و ذلك لأنها تعمل على امتلاء المثانة، و بالتالي تسهل من رؤية الأعضاء.
  • في حالة فحص الحمل في الأسابيع الأولى, يفضل ملئ المثانة و ذلك لتسهيل رؤية محصول الحمل، كذلك في حالات الفحص للتأكد من وجود اللولب (مانع حمل) في مكانه الطبيعي و رؤيته بسهولة.
  • تشخيص أسباب النزيف المهبلي, الأورام الليفية أو لمتابعة الاباضة، و يتم التحضير عبر تفريغ المثانة وذلك لرؤية الرحم ومحتوياته بوضوح عن طريق السونار المهبلي.
  • لا يتطلب الأمر اجراء أي تحضرات مسبقة عند اجراء فحوص أخرى مثل فحص تصوير الشرايين و الأوردة, فحص المحصول الحملي في الأشهر الأخيرة, أو فحص الأجزاء السطحية من الجسم.

اجراء فحص السونار :

يتم اجراء فحص السونار بعد اجراء التحضيرات اللازمة عن طريق قيام طبيب الآشعة أو الفني بدهن مادة هلامية أو جل على البطن، ثم فحص الأعضاء الداخلية بعد استلقاء المريض على ظهره, جنبه, او بطنه. و يستغرق فحص السونار حوالي 30 دقيقة، يجب على المريض تناول 6 أكواب من الماء قبل القيام بالفحص بساعتين وذلك في حالة اجراء فحص للحوض.

الأمراض التي يتم تشخيصها عن طريق السونار :

يقوم السونار بوظيفة محددة و هي اعطاء وصف لشكل الأعضاء والأنسجة، لكن ليس لديه القدرة على اعطاء وصف دقيق لدرجة الكفائة الوظيفية لكل عضو، كما أنه لا يمكن معرفة أنواع الميكروبات التي تسبب المرض. و يعتبر فحص السونار هام جداً لكنه لا يستخدم لتشخيص المرض بمفرده فلابد من اجراء بعض الفحوصات الطبية الأخرى المكملة له، و من الأمراض التي يساهم السونار في تشخيصها :

  • القصور الكلوي الحاد.
  • التهاب المسالك البولية الحاد.
  • اضطراب وظائف الكلى الناجم عن مرض السكري.
  • بعض حالات التهاب الكبد.
  • متلازمة الكبد و الكلى.

و يمنع استخدام السونار في الحالات التالية:

  • السمنة المفرطة.
  • حالات الهياج العصبي الشديد.
  • لدى الأطفال و ذلك لعدم ثباتهم وكثرة الحركة.
  • حالات الاصابة بانتفاخ شديد وغازات في القولون.
  • الدخول في غيبوبة.

- الإعلانات -

سونار المعدة :

لايتم استخدام السونار لتشخيص أمراض المعدة بشكل عام، وذلك لعدم القدرة على التقاط صور واضحة للمعدة لذلك لا نستطيع تشخيص الأمراض التي تصيبها مثل التهاب المعدة, قروح المعدة أو الأورام. حيث يتم تشخيص أمراض المعدة من خلال الفحص السريري, و اجراء بعض التحاليل الطبية أو اجراء بعض الفحوص التصويرية الأخرى مثل الرنين المغناطيسي, التصوير المقطعي المحوسب, أو عمل تنظير تشخيصي اذا لزم الأمر. لكن توجد حالات أخرى يتم فيها استخدام سونار المعدة, و ذلك في حالة وجود عيوب خلقية في نهاية المعدة عند الأطفال حديثي الولادة. كذلك يستخدم لفحص معدة الجنين داخل رحم الأم و ذلك لتشخيص بعض العيوب الخلقية الموجودة في القناة الهضمية للرضيع مثل انسداد قناة المريء المؤدية للمعدة.

الفرق بين السونار والآشعة التليفزيونية :

لا يوجد فرق بين الآشعة التليفزيونية أو السونار أو حتى الموجات فوق الصوتية فكلهم واحد، و هي عبارة عن طاقة على هيئة موجات صوتية ذات ترددات عالية لا يمكن للأذن البشرية سماعها. تقوم هذه الآشعة بعملها من خلال ارسال مجموعة من الموجات فوق الصوتية الى المنطقة المراد فحصها من الجسم وتنعكس من على الأعضاء فيستقبلها الجهاز الذي يعطي صورا لهذه الأعضاء.

اشعة الموجات فوق الصوتية للحامل :

اشعة الموجات فوق الصوتية للحامل
اشعة الموجات فوق الصوتية للحامل
  • يمكن استخدام الموجات فوق الصوتية لمتابعة الحمل منذ الأسابيع الأولى له مروراً بالأشهر التسعة للحمل واستعداداً للولادة.
  • يتم من خلال الموجات فوق الصوتية التعرف على حجم الحمل, مدته, وزن الجنين, و تحديد موعد الولادة.
  • يتم استخدام الموجات فوق الصوتية لمعرفة نوع الجنين ما اذا كان ذكر أم أنثى وذلك بداية من الشهر الرابع.
  • يتم استخدامه لمعرفة مقدار نمو الطفل، و التأكد من وجود تشوهات خلقية في الجنين من عدمه، بالاضافة الى معرفة كمية السائل الامنيوسى المحيط بالجنين.
  • يتم تحديد مكان التصاق المشيمة بالرحم, و تحديد ما اذا كان الدم يصل بصورة كافية للجنين أم لا.

الآشعة المقطعية :

يعد التصوير المقطعي المحسوب أحد وسائل التصوير الطبي التي تعتمد على الآشعة السينية، و التي تستخدم في تكوين صورة ثلاثية الأبعاد للأعضاء الداخلية للجسم، و يتم استخدامه لتشخيص الأورام الحميدة والسرطانية في الجسم.

التصوير المقطعي على المخ :

يستخدم لتشخيص العديد من الأمراض التي تصيب الدماغ مثل الأورام التي يتم ملاحظتها بسهولة نتيجة ازدياد حجمها. و يتم استخدام الآشعة المقطعية في الحالات التالية:

  • الكشف عن وجود كسور في عظام الرأس والوجه عند التعرض للاصابات أو الحوادث المختلفة.
  • النزيف الدماغي الناجم عن الكسور أو الجلطات الدماغية.
  • تقييم الجلطات التي تحدث في الدماغ.
  • الكشف عن أورام الدماغ.

التحضير للفحص :

  • غالباً لا يوجد أية تحضيرات خاصة الا في حالات استخدام المادة الظليلة.
  • يجب على المريض خلع أي حلي أو  قطع معدنية موجودة في الرأس أو الأذن أو الأنف لأنها تؤثر على جودة صور الآشعة.
  • في حالة استخدام الصبغة (مادة ظليلة متباينة) يتوجب على المريض الصيام لمدة تتراوح ما بين 6 الى 8 ساعات قبل اجراء التصوير.
  • يتم اعطاء المادة الظليلة للمريض من خلال طريقتين:

1- اعطائها عن طريق الفم.

2- خلال حقن اليود عن طريق الوريد و قد تسبب هذه الحقنة بعض الألم للمريض.

اجراء الآشعة المقطعية على الرأس :

اجراء الآشعة المقطعية على الرأس :
اجراء الآشعة المقطعية على الرأس :
  • يقوم المريض بالاستلقاء على ظهره على طاولة الفحص مع التأكد من أن الرأس في الوضع التشريحي الصحيح.
  • تتحرك الطاولة خلال اجراء التصوير الى داخل الجهاز المختص بالتصوير و خارجه ويقوم فني الآشعة باعطاء التعليمات اللازمة للمريض أثناء التصوير.
  • يتم أخذ صورة مبدئية (scout) من الجانب (lateral) والتي سيتم من خلالها تخطيط صورة الأشعة المقطعية عليها وذلك بإختيار مكان بدء التصوير ونهايته وكذلك تحديد مجال صورة الأشعة المقطعية.
  • يستمر الفحص لمدة تتراوح ما بين 15 الى 30 دقيقة.
  • يمنع مرافقة أي شخص للمريض و ذلك تجنباً للآثار الضارة للأشعة.

يمنع اجراء فحص الآشعة المقطعية في حالات:

  •  النساء الحوامل الا في حالات الضرورة القصوى.
  •  لدى الأطفال الا بموجب تقرير طبي مباشر.
  • حالات المرضى المصابين بالفشل الكلوي حيث تسبب المادة الظليلة أضراراً كبيرة على الكلى قد تهدد الحياة.
  •  مرضى القلب والسكري و أمراض الغدة الدرقية الا بأمر مباشر من الطبيب بعد معرفته بحالة المريض.
  • الأشخاص المصابين بالحساسية تجاه اليود أو الصبغة الا بأمر من الطبيب المختص.

- الإعلانات -

Comments are closed.