تعرف على أسباب إجراء عملية «إستئصال القولون»

القولون أو الأمعاء الغليظة هي جزء من الأمعاء الموجودة أسفل الجهاز الهضمي, يمتد من الوصل الدقائقي الأعوري الشرجي, و يتم إستئصال القولون في حالة الإصابة ببعض الامراض مثل التهاب القولون التقرحي أو داء كرون.

بعد عملية استئصال القولون :

يتم إجراء عملية إستئصال القوولن من خلال الجراحة التنظيرية, و ذلك في الحالات التالية :

  • ورم في جدران الأمعاء الغليظة أو قرحة و ضيق في القولون.
  • داء السلائل العائلية Familial Polyposis و هو عبارة عن مرض وراثي يتكون فيه مئات أو آلام الأورام الصغيرة بطول القولون تتحول إلى سرطان.
  • قصور الدورة الدموية في القولون.
  • التهاب الأمعاء الناتج عن الإصابة بداء كرون.
القولون
القولون

بعد اجراء العملية:

في مرحلة التعافي يتم زيادة النشاط البدني للمريض تدريجياً و إجراء تمارين رياضية موصى بها, و إتباع نظام غذائي صحي و الإبتعاد عن تناول الخضار الغير مطبوخة أو الفواكه حتى موعد الفحص بعد الجراحة, و في حالة الإصابة بالإمساك يجب الذهاب إلى الطبيب فوراً, و يجب ممارسة رياضة المشي لسرعة التعافي, كما أن المشي يساعد على تقوية العضلات و يعمل على تدفق الدم و يمنع الجلطات, و في حالة كان المريض معتاد على ممارسة الرياضة قبل الجراحة يفضل أن يعود إلى التمرين بعد إستشارة الطبيب, و يمنع عليه القيام بتمارين شاقة مثل رفع الأثقال.

استئصال ورم القولون :

يعد العلاج الوحيد و الأكثر فاعلية لإزالة ورم القولون و المستقيم الإستئصال الجراحي, و يتم فيه تحديد نوع الجراحة من خلال عدة عوامل و تشمل : مكان الورم, حجمه, نسبة تفشيه, و الحالة الصحية للمريض و الأمراض المزمنة و إختيار الطبيب, و تهدف عملية إستئصال ورم القولون إلى شفاء المريض و تعافيه من السرطان, و أيضاً منع حدوث إنسداد الأمعاء, و عدم نزيف الأمعاء أو ثقبها بسبب الورم, و توجد العديد من الجراحات التي يتم إجرائها لإستئصال ورم القولون و تشمل :

جراحات الاستئصال الشافية :

تهدف هذه الجراحة إلى شفاء المريض بشكل تام من الورم, و يتم ذلك عبر إجراء جراحة لإستئصال موسع للجزء المصاب من القولون بالإضافة إلى الأنسجة الدهنية و العقد اللمفاوية و الأوعية الدموية المحيطة و المسؤولة عن نزح الورم, و ذلك للتأكد من خلو الأطراف من الورم و التأكد من عدم وجود أورام سرطانية في العقد اللمفاوية, و يتم تحديد إحتمالية الشفاء عن طريق التأكد من عدم وجود أورام سرطانية في الأجزاء المحيطة أو الأطراف, و بناء على ذلك يتحدد الحاجة إلى العلاج الكيميائي أو الإشعاعي من عدمه, و في حالة إنتشار الورم و وصوله إلى الدهن المحيط بالقولون أو العقد اللمفاوية يمكن إستخدام العلاج الكيميائي.

القولون 4
القولون 4

جراحات الاستئصال للحد من معاناة المريض :

تهدف هذه الجراحة إلى التخفيف من معاناة المريض, يتم إجراؤها في الحالات المتقدمة من المرض التي يصل فيها السرطان إلى الأعضاء المجاورة, مثل الكبد, الرئتين, و من غير الممكن إستئصال الورم فيها, و يتم فيها إستئصال الأمعاء بشكل موضعي و محدود للمساعدة على تحويل مسار الأمعاء إلى كيس يوصل في جدار البطن أو تجاوز المنطقة و ذلك لعدم إصابة المريض بإنسداد الأمعاء.

 


عن الموقع

موقع طبيبك.كوم


اتصل بنا

ارسل سؤالك



قائمتنا البريدية