- الإعلانات -

علاج إرتفاع و إنخفاض مستوى «الصوديوم» في الجسم

94

- الإعلانات -

الصوديوم :

الصوديوم
الصوديوم

يعتبر الصوديوم عنصر اساسي يحتاجه الجسم للحفاظ على صحة جيدة, حيث يلزم للحفاظ على توازن السوائل في الجسم مع نقل السيالات العصبية و إنقباض العضلات و الحفاظ على ضغط الدم, و يتواجد الصوديوم بشكل طبيعي في معظم الأطعمة, و يضاف الصوديوم إلى الأطعمة لعدة أسباب للحفاظ عليها من التلف, أو لتغيير المذاق، ويعتقد معظم الناس أن الملح و الصوديوم هما نفس الشيئ, لكن في الحقيقة يشكل الصوديوم نصف محتوى الملح, و النصف الآخر هو الكلوريد, و يصنف ضمن الأملاح الموجبة حيث يتراوح مستواه في الدم ما بين 135-145 ميلي مكافئ باللتر.

أهمية الصوديوم لجسم الأنسان:

أهمية الصوديوم لجسم الأنسان
أهمية الصوديوم لجسم الأنسان
  • يعلب الصوديوم دور حيوي في الوقاية من ضربات الشمس و الإنهاك الحرارية, و يمكن الحصول على كمية كافية منه عند تناول عصير المانجو و خاصةً بعد إجراء التمارين الرياضية.
  • يعتبر الصوديوم عنصر هام في تطوير وظائف الدماغ, حيث يتأثر الدماغ بسهولة عند نقص معدل الصوديوم و يؤدي إلى التوتر و الخمول, و يساعد الصوديوم أيضاً في زيادة التركيز.
  • يفضل تناول المزيد من العصائر و السوائل التي تحتوي على الصوديوم و ذلك لعلاج تشنجات العضلات بسهولة.
  • يدخل الصوديوم في العديد من منتجات التجميل المضادة للشيخوخة, و يمنع حدوث تأثير الجذور الحرة و التي تسرع من ظهور علامات الشيخوخة.
  • يلعب الصوديوم دوراً هاماً في التخلص من ثاني أكسيد الكربون المتراكم في الجسم.
  • يساعد الصوديوم على تسهيل إمتصاص الخلايا للجلوكوز, ما يؤدي إلى نقل العناصر الغذائية لأغشية الخلايا بسهولة.
  • من احد فوائده الصحية تنظيم السوائل في خلايا الجسم.
  • يساعد الصوديوم في تقلصات عضلة القلب و يلعب دوراً هاماً في الحفاظ على ضغط الدم, و زيادة كميته لها مضاعفات خطيرة على ضغط الدم.
  • يلعب الصوديوم دور حيوي للعناية بصحة البشرة, فله خصائص مضادة للشيخوخة بالإضافة إلى أن الصوديوم عنصر نشط في العديد من منتجات العناية بالبشرة.

أهمية الصوديوم لكمال الأجسام :

أهمية الصوديوم لكمال الأجسام
أهمية الصوديوم لكمال الأجسام
  • يلعب دور حيوي للاعبين كمال الأجسام.
  • كلما زاد الملح المستهلك زاد معدل الماء المحتفظ في الجسم.
  • يجب على لاعب الرياضة أن يقلل من نسبة إستهلاك الأملاح.
  • يجب على اللاعب إختيار الأطعمة التي تحتوي الصوديوم دون الإكثار منها بصورة غير طبيعية.

 اهم الأطعمه التي تحتوي علي الصوديوم :

  • الماكولات البحرية مثل السمك و الجمبري.
  • الملح و الفواكه.
  • الألبان و منتجاته مثل الجبنة و الزبدة.
  • الخضار مثل الفلفل و البطاطس و الطماطم و السبانخ و الباذنجان.

زيادة الصوديوم في الجسم “الأسباب – المخاطر”:

زيادة الصوديوم في الجسم
زيادة الصوديوم في الجسم

زيادة الصوديوم هو إرتفاع في تركيز الصوديوم في الدم عن المستوى الطبيعي المعروف, و تؤدي هذه الزيادة إلى زيادة الضغط الحلولي للسائل الموجود ما بين الخلايا, و الذي يجعل السائل يخرج من الخلايا فيسبب جفافها و بالتالي يحدث إضطراب في وظائفها.

أسباب زيادة الصوديوم في الجسم :

  • إنخفاض كمية الماء المتناول و يعاني من ذلك كبار السن و المعاقون الذين لا يستطيعون تناول الماء بشكل كاف.
  • فقدان الجسم للماء بشكل كبير من المسالك البولية بسبب تناول المدرات البولية.
  • التعرق الغزير.
  • الإصابة بإسهال مائي حاد.
  • زيادة في كمية الماء المطروح من الكليتين.
  • تناول السوائل ذات تركيز الأملاح الأكبر من تركيز أملاح الجسم.

مخاطر ارتفاع الصوديوم في الجسم:

مخاطر ارتفاع الصوديوم في الجسم
مخاطر ارتفاع الصوديوم في الجسم

يؤدي عدم العلاج الفوري لزيادة الصوديوم إلى :

  • حدوث جفاف سريع.
  • تراكم السوائل داخل خارج خلايا الدماغ, و بالتالي يحدث خلل في الجهاز العصبي و شعور بالخمول و الصرع.

- الإعلانات -

إرتفاع الصوديوم عند الأطفال والرضع (الأسباب – الأعراض):

يحدث إرتفاع الصوديوم للأطفال و الرضع, و عندما يكون تركيز الصوديوم المصلي أكثر من 150 مك/ل.

أسباب ارتفاع الصوديوم :

  • الجفاف بسبب الإسهال.
  • إقياء.

أعراض ارتفاع الصوديوم :

  • ضعف عضلي عند الطفل و الرضع.
  • هياج عند الطفل و الرضع.
  • ميل إلى النوم.
  • تشجنات عند الطفل و الرضع.
  • سبات.

علاج ارتفاع الصوديوم :

علاج ارتفاع الصوديوم
علاج ارتفاع الصوديوم
  • قد يلجأ الطبيب إلى إعطاء المريض كميات من السوائل عبر الوريد كعلاج سريع لإنخفاض النسبة إلى أن تصل إلى نسبتها الطبيعية.
  • إعطاء المريض مدر اللوب Loop diuretics, مثل فيوروسيمايد في حال كان هنالك زيادة في السوائل في الجسم مصحوبة مع زيادة و إحتباس للصوديوم في الدم, و يعمل هذا الدواء على زيادة التبول و طرح الصوديوم من الجسم عبر التبول.
  • شرب كميات كبيرة من السوائل من 3-4 لتر يومياً.
  • تجنب تناول الكافيين و الكحول لتسببهما بخلل في توازن الصوديوم في الدم.
  • التقليل من تناول الأملاح.

 نقص الصوديوم (الأعراض – العلاج ):

 نقص الصوديوم
نقص الصوديوم

و هو إضطراب في مستويات صوديوم الدم دون المستوى الطبيعي, هو إختلال يطرأ على شوارد الدم نتيجة لتراجع مستويات تركيز شوارد الصوديوم و نسبتها في مصل الدم, إذ تتراوح المستويات الطبيعية لشوارد الصوديوم في الدم ما بين 135-145 مل مول لكل لتر من المصل, و في حال إنخفاض نسبة الصوديوم دون الحد الأدنى لها و هي 135 مل مول لكل لتر, و يصاب الفرد بنقص الصوديوم.

أعراض نقص الصوديوم :

  • الشعور بألم شديد في الرأس.
  • حدوث نوبات في الصرع.
  • تراجع مستويات الوعي و إنخفاضها بشكل ملموس.
  • الإصابة بالتشنجات العضلية بإستمرار.
  • الشعور بتعب دائم.
  • الإقياء.
  • الشعور بالبرد الدائم نتيجة لإنخفاض درجة حرارة الجسم.
  • الدخول أحياناً في الغيبوبة.
  • تراجع نسبة الإحساس بالأطراف.

علاج نقص الصوديوم :

  • في حال النقص الخفيف لا يخضع المريض لأي علاج, بل يلجأ فقط لتغيير النظام الغذائي و الأدوية.
  • في حالة النقص الشديد يتم تعويض النقص بالسوائل و الصوديوم بإضافة الجلوكوز عبر الوريد بالإضافة إلى الفازوبريدسين.
  • في حالة تزامن نقص الصوديوم مع البوتاسيوم يكون الحل العلاجي بإمداد جسم المريض بكلوريد البوتاسيوم.

 علاج نقص الصوديوم لدي كبار السن :

  • علاج الأمراض التي لها دور في نقص الصوديوم في الدم مثل قصور الغدة الدرقية و الكظرية.
  • تناول كميات مناسبة من السوائل بعد إستشارة أخصائي التغذية.
  • شرب ما لا يزيد عن لتر من الماء خلال ساعة من ممارسة الرياضة.
  • الإبتعاد عن تناول الأدوية المتسببة بإنخفاض مستوى الصوديوم.

 علاج نقص الصوديوم عند الأطفال :

  • إعطاء الطفل سوائل عبر الوريد.
  • علاج الجفاف و تزويد عدد مرات الرضاعة.
  • تحديد نوع النقص الحاصل بناءً على نتائج اختبارات الدم لتقديم العلاج المناسب.

Comments are closed.