- الإعلانات -

سرطان العين اعراضه وانواعه واسبابه وطرق العلاج

1٬768

- الإعلانات -

يعد سرطان العين من الانواع النادرة الذي ينشأ في العين، او الأنسجة المحيطة به، يصيب ثلاثة أماكن في العين “مقلة العين، سرطان الأنسجة، و الجفون” ينتشر بسرعة, و يسبب ازدواج في الرؤية.

أنواع سرطان العين:

يوجد عدة أنواع من سرطان العين:

سرطان العين
سرطان العين

الميلانوما العينية “سرطان مقلة العين”:

ينشأ سرطان العين من الخلايا التي تحتوي اصبغة, مثل القزحية، و يصيب البالغين، يعد من أكثر الانواع خطورة و يؤدي الى الوفاة.

سرطان أرومة الشبكية:

هذا السرطان نادر الحدوث، يطلق عليه اسم الريتنوبلاستوما Retnoblastoma، غالباً ما يصيب الأطفال دون سن الخامسة.

سرطان الغدد الليمفاوية:

يصيب الجهاز المناعي, ثم ينتقل الى العين.

سرطان جلد العين:

ينشأ في النسيج الذي يغطي اجزاء العين مثل الجفن.

السرطان المتنقل “المنتشر”:

ينتقل هذا النوع من اجزاء الجسم الأخرى المصابة بالسرطان الى العين.

أسباب سرطان العين :

السبب الحقيقي وراء الاصابة بسرطان العين مجهول الى الآن، و يعتبر كغيره من انواع سرطان الجلد، و يُعتقد ان سبب الاصابة هو التعرض لآشعة الشمس الضارة، واكثر الاشخاص عرضة للإصابة هم اصحاب البشرة الفاتحة او الحساسة، لم يتم اكتشاف علاقة حقيقية الى الآن ما بين التعرض للاشعة فوق البنفسجية و تطور سرطان العين، واكثر العوامل خطورة هي الوراثة، التحورات الجينية، و فقدان الصبغة في حافة الجفن.

أعراض الاصابة بسرطان العين :

لا يؤدي سرطان العين الى ظهور علامات، و اعراض واضحة، فقد يتم اكتشاف الاصابة به بعد اجراء الفحوص الدورية، و تشمل الأعراض ما يلي:

اعراض الاصابة بسرطان العين
اعراض الاصابة بسرطان العين
  • رؤية غير واضحة، مع ظهور وضمات، خطوط ملتوية في الساحة البصرية.
  • زيادة حجم الجفن.
  • تغير في شكل البؤبؤ.
  • بقع غامقة على قزحية العين.
  • ألم في العين.
  • نقص جزئي او فقدان تام للرؤية.

في حالة الاصابة بميلانوما العين تكون الأعراض على هيئة : ارتفاع ضغط قاع العين، ألم، صداع، و ضعف في البصر.

أعراض سرطان الجفن :

سرطان جفن العين نادر الحدوث في الشرق الأوسط، و ينتشر لدى الاوربيين اصحاب البشرة البيضاء, تزداد نسبته عند كبار السن, و تعتبر الأورام الحميدة, او الزوائد الجلدية, هي الأكثر انتشاراً.

سرطان العين لدى الأطفال :

- الإعلانات -

سرطان العين عند الأطفال
سرطان العين عند الأطفال

يحدث سرطان العين لدى الأطفال Retinoblastoma نتيجة لورم سرطاني يصيب الشبكية، وتعتبر اورام شبكية العين نادرة الحدوث 3% من سكان العالم، وليس كل ورم يصيب شبكية العين يعتبر خبيث، حيث يحدث سرطان شبكية العين و يتطور نتيجة لطفرة جينية RB1، ما يؤثر على نشاطه، ويمنعه من التحكم في انقسام الخلايا، و بالتالي انقسام عشوائي للخلايا و التسبب بأورام سرطانية خطيرة.

و تعتبر الوراثة السبب الرئيسي للإصابة بسرطان العين، ويمكن ان يتطور ذلك ليصل الى الاعصاب البصرية، ومنها الى الدماغ، ويعتبر الاطفال المصابون به اكثر عرضة للإصابة بأنواع السرطان الأخرى مثل ساركوما العظام.

أعراض الاصابة بسرطان العين لدى الأطفال:

من اكثر الأعراض و العلامات التي تدل على الإصابة بسرطان شبكية العين, هو الحول, التهاب العين, ظهور الوان مختلفة حول بؤبؤ العين.

علاج سرطان العين عند الأطفال :

من الضروري اكتشاف سرطان العين، و علاجه مبكراً فهنالك حالات خطيرة قد تتسبب بوفاة الطفل.

تشخيص المرض:

يتم تشخيص المرض من خلال فحص قاع العين, و توسيع البؤبؤ, حيث يظهر السرطان بلون ابيض مائل الى الاصفر فوق الشبكية او تحتها, و يجب معرفة نوع المرض في حال كان عشوائي, او وراثي, و تحديد مدى الانتشار, و مدى التأثير على الرؤية. و يجب الحذر من عدم أخذ خزعة للعين, فقد يؤدي ذلك الى انتشار الخلايا السرطانية لماحولها, و يتم تشخيص سرطان الشبكية الوراثي بعد ظهور الأعراض.

العلاج:

ينقسم العلاج الى :

  • علاج موضعي.
  • علاج جهازي.

عند ظهور اورام الشبكية في عين واحدة, يتم العلاج من خلال استئصالها. “احتمالية الشفاء كبيرة جداً”.

عند ظهور الورم في كلا العينين، يتم استخدام علاج كيميائي عبر الوريد، و علاج شعاعي خارجي، ما يقلل من خطر حدوث المضاعفات عند الاطفال اكبر من سنة.

يعتبر العلاج الكيميائي المدمج خيار آخر، الا انه يتسبب بمضاعفات خطيرة، مثل تلوث في مناطق مختلفة من الجسم، تثبيط مؤقت لنخاع العظام، الاصابة بأورام سرطانية أخرى.

في حالة وجود ورم صغير في الجزء الأمامي من الشبكية “لايتعدى قطره 3ملم”، يتم استخدام العلاج الموضعي “التبريد Cryotherapy”، و الذي يعمل على تجميد الورم.

في حالة وجود الورم في الجزء الخلفي من الشبكية, يتم استخدام العلاج الضوئي “Photocoagulation”، و الذي يعمل على تدمير الورم.

علاج سرطان العين :

يتم تشخيص مرض سرطان العين من خلال الفحص بالأشعة المقطعية، الامواج فوق الصوتية، والرنين المغناطيسي لتحديد الورم، نوعه، وتحديد العلاج المناسب له، حيث يقوم الطبيب بفحص العين، التقصي عن موقع الورم، حجمه، مدى انتشاره في العين، و وضع خطة علاج مناسبة.

  • في حالة الورم الصغير، يتم العلاج باستخدام النظائر المشعة.
  • استخدم قديماً استئصال العين المصابة بالسرطان للوقاية من عدم انتشاره خارج العين، و تم استخدام علاج الورم دون الاستئصال، وبقيت النتائج الايجابية نفسها.
  • العلاج بالتبريد، حيث يتم تبريد الانسجة الورمية 150 درجة تحت الصفر، ثم التسخيص الى 200 درجة مئوية فوق الصفر، ما يؤدي الى تجمع و تنخر الخلايا السرطانية و بالتالي القضاء عليها.
  • العلاج الشعاعي، عبر استخدام اشعة اكس، غاما، وغيرها.
  • العلاج الكيميائي، يستخدم لقتل الخلايا السرطانية، تثبيط نموها، ويعمل على قتل الخلايا الطبيعية، و له مضاعفات كثيرة، مثل الغثيان، و الاقياء.
  • تم تطوير نموذج علاج كيميائي حديثاً، يستطيع الوصل
  • العلاج المناعي الحيوي، يعتبر نوع جديد من العلاج المقاوم للسرطان.
  • لا يوجد علاج طبيعي من خلال الاعشاب لسرطان العين, اذ يتطلب الامر تدخل طبي.

مرض كسل العين :

كسل العين
كسل العين

يعرف كسل العين، بأنه ضعف في البصر دون وجود سبب عضوي ظاهر، قد يؤدي الى قلة تنبيه العين، و عدم الاستجابة البصرية في مرحلة الطفولة، وعند اهمال علاج هذه الحالة لن يتسحن النظر بعد ذلك، لأن النظر يتطور مع نمو الطفل حتى بلوغه سن السابعة.

علاج كسل العين “غمش العين”:

يؤدي الكشف المبكر عن هذه الحالة الى نجاح العلاج بصورة أكبر, و يشمل العلاج ما يلي :

  • اعادة الشفافية الى الوسط “عملية جراحية”.
  • اصلاح عيوب الانكسار الموجودة في العين “ارتداء نظارة طبية او زرع عدسات”.
  • تغطية العين السليمة لفترات مختلفة يحددها الطبيب, و ذلك لتحفيز العين المصابة على العمل.

- الإعلانات -

Comments are closed.