- الإعلانات -

حساسية الادوية | اعراض, و علاج

30

- الإعلانات -

تختلف الاعراض التحسسية من دواء الى آخر, و هي تتراوح ما بين الخفيفة و الشديدة. و العديد من الادوية التي تسبب حساسية لا تظهر اية اعراض عند استخدامها لأول مرة. و في الواقع يمكن استخدام الدواء عدة مرات دون حدوث اي رد فعل من الجهاز المناعي. بينما اعراض الحساسية المفرطة تبدأ عادة في غضون لحظات من تناول الدواء.

الاعراض الخفيفة :

قد يعاني المريض بعد تناول دواء يسبب حساسية من واحد او اكثر من الاعراض التالية:

– طفح جلدي.
– قشعريرة.
– حكة في الجلد او العينين.
– حمى.
– الم او تورم في المفاصل.

الاعراض الشديدة :

غالباً ما تشير الاعراض الشديدة الى رد فعل تحسسي مهدد للحياة, و يؤثر هذا التفاعل على العديد من وظائف الجسم, و تشمل اعراض الحساسية المفرطة ما يلي:

- الإعلانات -

– تشنج القصبات و صعوبة في التنفس.
– تورم الشفاه, الفم, او الاجفان.
– الام بطنية.
– غثيان, اقياء, او اسهال.
– دوخة, او دوار.
– ارتباك.
– تسرع قلب.

متى ينبغي علي الاتصال بالطبيب ؟

ينبغي استدعاء الطبيب عند حدوث اعراض غير متوقعة بعد تناول دواء معين. و عادة ما تتوقف اعراض التحسس الخفيفة بمجرد التوقف عن تناول الدواء. و مع ذلك, ينبغي ان لا يتوقف المريض عن تناول الدواء دون التحدث الى الطبيب اولاً. و يقوم الطبيب بعد ذلك باستبعاد الاسباب المحتملة الاخرى للأعراض, و قد يقوم بوصف دواء آخر لا يسبب اعراض تحسسية لدى المريض.

العلاج :

عادةً, اذا كان الدواء يسبب رد فعل تحسسي كبير يجب عليك التوقف عن تناوله على الفور, و في بعض الحالات يمكن الحد من الحساسية عن طريق أخذ جرعة صغيرة في البداية و من ثم اخذ جرعات بعدها تدريجياً مع مرور الوقت. و في حال كنت تعاني من اعراض تحسسية طفيفة مثل القشعريرة, و الطفح الجلدي, قد تساعد مضادات الهيستامين في منع حدوث تحسس. بينما اذا كنت تعاني من ضيق في التنفس, و الشعور بالدوخة, او الغثيان قد تحتاج الى العلاج بالكورتيكوستيرويدات في المستشفى.

المصدر العلمي :

Comments are closed.