- الإعلانات -

جراحة ازالة الترهلات و شد الجسم بعد فقدان الوزن

هي احد انواع جراحة الكنتوري المستخدمة لإزالة الجلد المترهل و الدهون حول الخصر, و هو مايسمى شفط الدهون في البطن, و استئصال السبلة الشحمية. و قد يحتاج الشخص أن يجري هذه العملية بعد فقدان الكثير من الوزن, و غالبا ما يتم ذلك بعد إجراء جراحة فقدان الوزن. فعندما يكتسب الشخص الكثير من الوزن, تتمدد بشرة جلده ببطء, و عند فقدانه الكثير من الوزن لا يملك الجلد المرونة الكافية للعودة الى ماكان عليه مسبقاً, مما يؤدي الى تشكل طيات الجلد الزائدة, و اكثر اماكن تشكل الطيات هي: اسفل البطن, اسفل الظهر, اعلى الذراعين, اسفل الذقن, و الاجزاء الداخلية من الفخذ, و هذه العملية بالاضافة لعمليات اخرى مماثلة يمكن ان تساعد في تحسين مظهر الجسم.

و يقوم الطبيب خلال هذه العملية بإزالة الانسجة الزائدة اسفل الظهر و البطن و يقوم بإستئصال الجلد الزائد و الدهون, ثم يقوم بخياطة النسيج المتبقي مع بعضه البعض, و تساعد هذه العملية في تسطيح المعدة, و رفع الارداف. و تتم تحت التخدير العام.

لماذا احتاج لإجراء عملية ازالة الترهلات و شد الجسم؟

بعد فقدان الكثير من الوزن, لا يملك الجلد القدرة على العودة الى حالته الطبيعية, فتتشكل الطيات, و هي ليست قبيحة المنظر فحسب, بل يمكن ان تتسبب في حدوث مشاكل اخرى, و تشمل:

  • عدم الارتياح.
  • تورم, طفح جلدي, او تقرحات بين الطيات, و خصوصا في منطقة الفخذ.
  • مشاكل في النظافة.
  • صعوبة في المشي.
  • مشاكل في التبول.
  • مشاكل اثناء النشاط الجنسي.
  • ضعف الثقة بالنفس.

ما هي مخاطر اجراء هذه الجراحة ؟

هذه العملية هي اجراء آمن, لكن يمكن ان تأتي مع بعض المخاطر مثل:

إقرا أيضاَ  حقن الباريوم الشرجية Barium Enema
  • مشاكل مع التئام الجروح.
  • الاصابة بعدوى.
  • نزيف حاد.
  • تجلط الدم في الساقين, و يشمل ذلك الانسداد الرئوي.
  • تضرر الاعصاب.
  • مشاكل من التخدير.

بعد العملية قد لايحصل الشخص على النتائج المرغوبة, و قد يحتاج لإجراء جراحة اخرى لتصحيح ذلك.

الاستعداد لإجراء العملية:

  • قطع التدخين قبل عدة اسابيع من الجراحة, لأن التدخين يزيد بشكل كبير من خطر حدوث المضاعفات, و لذلك فإن معظم الجراحين يمتنعون عن اجراء العملية في حال استمرار المريض بالتدخين.
  • قد يحتاج المريض للتوقف عن تناول اية ادوية قبل الجراحة, مثل الاسبرين و غيره من الادوية التي تؤثر على تخثر الدم.
  • يُطلب من المريض الصوم عن الطعام و الشراب في الليلة التي تسبق العملية.

قد يقوم الطبيب بإجراء عدة فحوص قبل اجراء العملية و تشمل:

  • تخطيط القلب الكهربائي.
  • اختبار وظائف الرئة.
  • فحوص الدم الاساسية, للتحقق من سلامة الكلى, و الكشف عن وجود عدوى, او فقر دم.

ماذا يحدث اثناء العملية:

  • يُوضع المريض تحت التخدير العام, و تتم مراقبة علاماته الحيوية : معدل القلب, ضغط الدم, و غيرها..
  • يتم اعطاء المضادات الحيوية اثناء و بعد الجراحة, للوقاية من حدوث اية عدوى.
  • يقوم الطبيب بعدها بإزالة الجلد الزائد و الدهون من المناطق المطلوبة, و يعيد خياطة الاجزاء المتبقية مع بعضها البعض بطريقة تجعل من الندب الحاصلة غير ظاهرة للعيان.

ماذا يحدث بعد إجراء العملية؟

عندما يستيقظ المريض يُلاحظ وجود انبوب تحت جلده, وظيفته شفط السوائل التي تتراكم في منطقة الجرح, و قد يعاني من بعض الآلام بعد ذلك, و عليه الالتزام بادوية تسكين الالم الموصوفة من قبل الطبيب, و اتباع نظام غذائي طبيعي عندما يمتلك القدرة على ذلك. كما و ينبغي اخبار الطبيب في حال عانى المريض من نزيف شديد, احمرار, حمى, ضيق في التنفس, او الم في الصدر.

إقرا أيضاَ  كيف يتم فحص تصوير «الأوعية الدموية الظليلة» في منطقة البطن

التعليقات مغلقة.