- الإعلانات -

تحليل TSH..كيفية إجراؤه ومؤشرات نتائجه

560

- الإعلانات -

تحليل TSH هو أحد الفحوصات الهامة التي يوصي الأطباء بإجراءها، حيث يتكون جسم الإنسان من جهاز كامل من الغدد الصماء، التي تلعب دور هام في صناعة هرموناتها، وإفرازها في الدم مباشرة دون الحاجة إلى وجود قنوات، لذلك سميت بالغدد الصماء، وهي معروفة بانتشارها في جميع أنحاء الجسم، وهرموناتها عبارة عن مواد بروتينية كيميائية، تتمثل مهمتها في التدخل في العمليات الحيوية التي تحدث داخل الجسم.

تحليل
تحليل

تحليل TSH..ماذا يعني؟

يعد هذا التحليل من التحاليل الهامة جدا، حيث يقوم فحص TSH بقياس مستوى الهرمون المنبه للدرقية (TSH) في مصل الدم.

تحليل هرمون TSH هو تحليل طبيّ مخبريّ يطلبه الطبيب من أجل تحديد معدل هرمون TSH، كذلك مدى تأثيره في الحالة غير المستقرة للغدة الدرقيّة، والتي تؤدي عادةً إلى التسبب بمجموعة من الأعراض المرضيّة.

و تظهر مباشرةً على منطقة العنق، أو على الأعضاء المتّصلة بالغدة بشكل مباشر، أما بالنسبة للمعدل الطبيعي لهرمون TSH فيتراوح بين 0.5 إلى 5 مل لكل وحدة من وحد الدم.

وفي حال ظهور أي خلل في المعدل السابق سواءً بالانخفاض أو الارتفاع، فإن ذلك يشير إلى الحاجة لتدخل طبي لوصف العلاج المناسب لذلك، أو القيام بعملية جراحية لعلاج الجزء المصاب في الغدة الدرقية.

وإضافة إلى ذلك…

وبالنسبة لهرمون TSH فهو اختصارٌ للمصطلح الإنجليزيّ (Thyrotropin Stimulating Hormone)، ويعرف بأنه نوعٌ من أنواع الهرمونات، التي تفرزها الغُدة الدرقيّة الموجودة في مقدمة العنق.

ويرتبط هرمون TSH مع سلسلة من الهرمونات التي تعرف باسم T3، وT4 ومهمّتها متابعة، وتنظيم عمل الغدة الدرقية أثناء إفرازها لمادة تسمى الغروانيّة.

حيث تحتوي على نسبة عالية من اليود، وتزوّد الغدة النخاميّة الغدة الدرقية بكميات من هرمون TRH، والذي يعد الهرمون الرئيسي، والمسؤول عن إفراز هرمون TSH.

والذي يقوم بدوره بدعم عمل الغدة الدرقيّة، والمحافظة على كفاءتها في القيام بمهامها داخل جسم الإنسان.

فظهور نقص في هرمون TSH يعتبر مؤشراً سلبياً، ويدل ذلك على حدوث خلل في عمل الغدة الدرقيّة، والذي يتطلب اللجوء لتدخّل طبيّ فوري، لتحديد سبب عدم عمل الغدة الدرقيّة بشكل سليم.

ويتم التوصل في العادة إلى سببين رئيسين، وهما: 

الإصابة بالتسمم الدرقيّ، وقصور عمل الغدة الدرقيّة، لذلك لن تنتج الكمية الكافية من الهرمونات المطلوبة لتزويدها لباقي أعضاء جسم الإنسان.

وحتى يمكن فهم طريقة عمل فحص الهرمون المنبه للغدة الدرقية (TSH)، يجب في البداية التعرف على كيفية عمل الغدة الدرقية باختصار.

تعمل الغدة الدرقية (thyroid gland)، التي توجد في الجزء الأمامي من الرقبة، على إنتاج الهرمونات (T4) أو (T3) التي تلعب دور كبير في الاٍشراف على عملية الأيض في الجسم.

وهناك نظام تغذية مرتدة (feedback) دقيق جدا، والذي يقوم بالاٍشراف على اٍفراز كمية دقيقة من هرمونات الغدة الدرقية، الكافية لحاجات الجسم الأيضية.

وإضافة إلى ذلك…

وتعمل الغدة النخامية على إفراز هرمون الـ (TSH) الذي يقوم بتحفيز الغدة الدرقية لإفراز الهرمونات (T4) و(T3).

فعندما يرتفع مستوى هذه الهرمونات فوق الحد اللازم، ينخفض مستوى الـ (TSH) والعكس صحيح، حيث يرتفع مستوى الـ (TSH) عند اٍنخفاض مستوى الهرمونات (T4) و (T3).

يقوم الوطاء (هيبوثلاموس) بإفراز هرمون الـ (TRH – thyrotropin releasing hormone) الذي يعمل على الإشراف على إفراز الـ (TSH) من الغدة النخامية.

والغدة الدرقية يمكن أن تقوم بعمل غير سليم وهناك حالتين أساسيتين لذلك هما:

فرط عمل الغدة – والتي تسمى بالتسمم الدرقي (thyrotoxicosis) قصور الدرقية (hypothyroidism)، حيث لا تعمل الغدة على إنتاج كميات كافية من الهرمونات.

تحليل
تحليل

تحليل TSH..ماهي فوائد القيام به؟

هناك العديد من الفوائد الخاصة بفحص نسبة هرمون TSH، ومنها:

أنه يسهل على الطبيب تشخيص الحالة المرضيّة التي يعاني منها المريض، وخصوصاً عند إصابته بأمراض الغدة الدرقيّة الوراثية.

يعمل على التفريق بين حالات قصور الغدة الدرقيّة، والتعرف على طبيعة نشاطها.

التأكد من إصابة الغدة الدرقية بمرض ما.

كما أنه قد يساهم في معرفة الحالة المرضيّة للغدة النخاميّة.

تحليل TSH..وكيفية إجراؤه

هذا النوع من التحاليل لا يحتاج إلى إعدادات خاصة، ومع ذلك فمن الضروري أن تخبر طبيبك إذا كان الشخص يتناول أدوية قد تؤثر على دقة قياس نسبة TSH.

ومن أمثلة هذه الأدوية: 
الأميودارون. الدوبامين. 
الليثيوم. 
بريدنيزون. 
يوديد البوتاسيوم.

تحتاج هذا الفحص إلى تجنب استخدام هذه الأدوية قبل الاختبار، ومع ذلك لا يجب التوقف عن استخدام الأدوية الخابة بالمريض ما لم يخبر الطبيب المختص بذلك.

وبالنسبة لتشخيص خلل هرمون TSH:

يتم التشخيص من خلال إجراء تحليل للهرمون، هذا التحليل يتم عن طريق أخذ عينة من الدم، والتي يتم أخذها من الوريد بداخل الكوع الداخلي، حيث يستغرق هذا الأمر عدة دقائق، ثم يتم تحليل هذه العينة من أجل الحصول على نتائج الاختبار، والتي يتعامل الطبيب مع الحالة على أساسها.

- الإعلانات -

تحليل TSH..ماهي التحذيرات التي يجب الانتباه لها عند إجراءه؟

بشكل عام:

يمكن حدوث نزيف دموي تحت الجلد في موضع أخذ الدم (يمكن وضع ثلج (جليد) في حال حدوثه).

خلال فترة الحمل:

يكون هرمون الـ (TSH) مُثبطا في الأسابيع الأولى للحمل (حتى الأسبوع ال 12).

الرضاعة:

لا يتسبب إجراء هذا التحليل أي مشاكل خاصة.

الأطفال والرضع:

في هذه الحالة أيضا لا ينتج عن هذا التحاليل أي مشاكل خاصة.

حيث يتم فحص مستوى الـ (TSH) بشكل روتيني عند جميع الأولاد فورا بعد الولادة.

تحليل TSH..ما الأدوية التي تؤثر على نتيجته؟

هناك العديد من الأدوية التي يمكن أن تقلل من مستوى هرمون الـ (TSH) وهي:

أسبيرين (aspirin)، دوبامين (dopamine)، الكورتيكوستيرويدات (corticosteroid).

أما بالنسبة للأدوية التي تزيد من مستوى هرمون الـ (TSH) فهي:

ليثيوم (lithium) ويوديد البوتاسيوم (potassium iodide).

تحليل 2
تحليل 2

تحليل TSH..ومؤشرات نتائجه

أولا: لدى الرجال:
النتائج بالنسبة للرجال تكون سليمة، حيث أنه من الممكن أن تختلف نتائج هذا الفحص من مختبر لآخر.

لذا ينبغي النظر إلى نموذج المختبر من أجل معرفة مجال القيم السليمة الخاصة بالمختبر.

ثانيا: لدى النساء:
أيضا النتائج في هذه الحالة تكون سليمة، وتبلغ 35-5.5 ميلي وحدة دولية/لتر.

ثالثا لدى الأطفال:
النتائج هنا سليمة، وتبلغ 35-5.5 ميلي وحدة دولية/لتر.

بالنسبة لتحليل النتائج :

من أجل الحصول على نتيجة ذات معنى لفحص الـ (TSH) فاإنه دائما ما يتم القيام بفحص إضافي لمستوى الـ (T4) الحر (FT4) ((Free T4.

ومعنى هذه النتائج:

المستوى السليم:

عادة ما يشير المستوى السليم لهرمون الـ (TSH) إلى عدم وجود مشكلة في الغدة الدرقية.

فهناك حالات نادرة جدا والتي يظهر بها قصور الغدة الدرقية برغم وجود مستوى سليم للـ (TSH)، ولكن ليست هنالك حاجة بشكل عام لإجراء فحوصات إضافية إلا عند وجود إشتباه بمشكلة معينة.

مستويات عالية:

أما المستويات العالية للـ (TSH) المصحوبة بمستويات منخفضة من الـ (FT4)، فإنها تشير إلى وجود قصور درقي (hypothyroidism) نابع من خلل في الغدة الدرقية.

تشير المستويات العالية للـ (TSH) والـ (FT4) إلى وجود إفراز مفرط من الغدة النخامية، وخصوصا بعد الإصابة بورم حميد (غدوم-adenoma) في الغدة النخامية.

فيمكن في هذه الحالة فحص وحيدات خاصة (alpha subunits) لهورمون الـ (TSH) من أجل إقرار التشخيص.

مستويات منخفضة:

تشير المستويات المنخفضة من هرمون الـ (TSH) المصحوبة بمستويات عالية من الـ (FT4) أو (FT3) إلى فرط الدرقية
(hyperthyroidism) والتي يمكن أن تكون ناتجة عن اٍلتهاب الغدة الدرقية (Hashimoto’s thyroiditis)، تناول مفرط لليود أو الثيروكسين (thyroxine)،
عند مرضى الجريفز (Grave’s disease) والدراق (goiter).

ففي هذه الحالة تكون هناك مستويات سليمة من الـ (FT4) ومستويات عالية من الـ (FT3) وهذا ما يسمى بالتسمم الدرقي (T3 thyrotoxicosis).

من الممكن أن تظهر مستويات منخفضة للـ (TSH) مع مستويات سليمة للـ (FT4) أو (FT3) عند المرضى المصابون بقصور الدرقية وأيضا عند المرضى الذين يعانون من مرض خطير آخر ليس له علاقة بتاتا بالغدة الدرقية.

أما المستويات المنخفضة للـ (TSH) و(FT3) فتشير إلى قصور الدرقية (hypothyroidism) النابعة من خلل في عمل الغدة النخامية أو الوطاء.

وتظهر أحيانا قيم مشابهة لهذه الهرمونات عند المرضى الذي يعانون من مرض شديد آخر غير متعلق بالغدة الدرقية.

- الإعلانات -

Comments are closed.