- الإعلانات -

انقطاع الطمث المبكر

عموماً معظم النساء يحدث لديهن انقطاع الطمث ما بين سن 41 و 55. و هناك العديد من العوامل التي يمكن لها ان تتداخل مع الدورة الطبيعية للجهاز التناسلي عند المرأة, مما يؤدي الى انقطاع طمث في وقت أبكر من المعتاد. و يُشار الى انقطاع الطمث المبكر ايضاً باسم فشل المبيض المبكر, و يحدث ذلك عندما تبدأ المرأة بسن اليأس قبل عمر ال40. و في بعض الحالات يكون انقطاع الطمث المبكر نتيجة لعمل جراحي, مثل استئصال المبيض, او نتيجة للأضرار المُحدثة اثناء العلاج الشعاعي. و في حالات اخرى يمكن ان يكون انقطاع الطمث المبكر نتيجة لاضطراب وراثي او حالة مرضية موجودة مسبقاً. و تشمل عوامل الخطر لانقطاع الطمث المبكر ما يلي:

 العمل الجراحي :

المرأة التي اجرت بعض العمليات الجراحية لديها خطر اكبر للإصابة بانقطاع الطمث المبكر اكثر من غيرها من النساء, و هذا يشمل عمليات استئصال المبيض او الرحم. فهذه العمليات يمكن ان تسبب انخفاض كبير في هرموني الاستروجين و البروجسترون في الجسم. كما يمكن ان يحدث انقطاع الطمث المبكر كأثر جانبي لعمليات جراحة سرطان عنق الرحم, او جراحة الحوض. و إن استئصال المبيضين يسبب انقطاع طمث فوري.

العلاج الكيميائي و الشعاعي :

يزيد هذا النوع من العلاج خطر حدوث انقطاع الطمث المبكر, حيث يضر هذا العلاج انسجة المبيض بشكل تدريجي.

عيوب الجينات :

يمكن لبعض عيوب الجينات ان تؤدي الى انقطاع الطمث المبكر, فمتلازمة تيرنر على سبيل المثال تحدث عندما تولد فتاة مع جين غير مكتمل و تعاني المرأة هنا من عدم عمل المبايض بشكل صحيح, و غالباً ما تدخل سن اليأس قبل أوانه.

إقرا أيضاَ  نظرة عامة عن داء السكري

امراض المناعة الذاتية :

يمكن ان يكون انقطاع الطمث المبكر احد اعراض امراض المناعة الذاتية, و يحدث ذلك عندما يهاجم الجهاز المناعي جزءاً ما من الجسم بشكل خاطئ. حيث انه يمكن لبعض امراض المناعة الذاتية مثل التهاب المفاصل الروماتويدي ان يؤدي لمهاجمة الجهاز المناعي للمبيض و بالتالي حدوث انقطاع طمث مبكر.

الصرع :

النساء المصابات بالصرع لديهن خطر اصابة بانقطاع الطمث المبكر اكثر من غيرهن من النساء.

التدخين :

يمكن للتدخين ان يؤدي لدخول المرأة في سن اليأس قبل سنة او سنتين من السن الطبيعي لذلك.

الادوية التي تقلل من هرمون الاستروجين :

بعض الادوية تقلل من كمية هرمون الاستروجين في الجسم, و هذا يمكن ان يؤدي الى انقطاع طمث مبكر. على سبيل المثال, التاموكسيفين هو نوع من الادوية التي تقلل من نسبة هرمون الاستروجين في الجسم, و يستخدم كوسيلة وقائية عند النساء اللاتي لديهن خطر كبير من الاصابة بسرطان الثدي.

امراض الغدة الدرقية :

يمكن لاضطرابات الغدة الدرقية ان تسبب انقطاع طمث مبكر نتيجة لارتفاع او انخفاض الهرمونات. و يمكن لأعراض قصور الدرق ان تكون مماثلة لأعراض انقطاع الطمث, و تشمل :

– تقلبات المزاج.
– هبّات ساخنة.
– الأرق.
– نقص في سائل الطمث.

و يمكن لعلاج الغدة الدرقية ان يخفف من الاعراض, و يمنع ايضاً حدوث انقطاع الطمث المبكر.

الاعراض و الآثار الجانبية :

إقرا أيضاَ  للبامية فوائد مذهلة..تعرف عليها

النساء اللاتي يعانين من انقطاع طمث مبكر, يكون لديهن نفس الاعراض التي لدى النساء اللاتي يعانين من انقطاع طمث في وقت لاحق. و تشمل هذه الاعراض ما يلي:

– غياب او عدم انتظام الدورة الشهرية.
– هبّات ساخنة.
– جفاف المهبل.
– تغيرات عاطفية و تقلبات في المزاج.
– فقدان السيطرة على المثانة.
– فقدان او انخفاض في الرغبة الجنسية.
– النوم.
– جفاف الجلد, العينين, او الفم.

النساء اللاتي لديهن انقطاع طمث مبكر يعانين من خطر الاصابة بهشاشة العظام و ذلك بسبب الانخفاض المبكر لهرمون الاستروجين, و الذي يمكن ان يزيد ايضاً من مخاطر الاصابة بسرطان المبيض و القولون, إعتام عدسة العين (الساد), و امراض اللثة.

الوقاية :

بعض حالات انقطاع الطمث المبكر لا مفر منها, و بالمقابل هنالك خطوات اخرى يمكن اتخاذها للوقاية من حدوث ذلك, و تشمل النصائح المتبعة ما يلي:

– التوقف عن التدخين.
– ممارسة الرياضة بانتظام.
– الحفاظ على وزن صحي.
– استخدام منتجات العناية بالبشرة الخالية من الهرمونات.
– تناول الاطعمة الطبيعية و الصحية قدر الامكان, و تجنب الاطعمة المصنعة.

 

المصدر العلمي:

التعليقات مغلقة.

× How can I help you?