- الإعلانات -

الورم الليفي في الرحم | اسباب, اعراض, و علاج

298

- الإعلانات -

الاورام الليفية هي نمو غير طبيعي يتطور داخل او على رحم المرأة. و من غير الواضح آلية حدوث هذه الاورام, و لكن هنالك عدة عوامل قد تؤثر على تكوينها, مثل الهرمونات و التاريخ العائلي. و حوالي 70-80% من النساء يعانين من الاورام الليفية قبل سن ال50 عاماً. و في بعض الاحيان تصبح هذه الاورام كبيرة جداً و تسبب آلام شديدة في البطن لفترات طويلة. و في حالات أخرى, فإنها لا تتسبب بحدوث أية علامات او اعراض على الاطلاق. و عادة ما يكون النمو حميد (غير سرطاني), و السبب يبقى مجهول.

انواع الاورام الليفية :

تتطور انواع الاورام الليفية في مواقع مختلفة من الرحم, و تشمل ما يلي:

– الاورام الليفية داخل جسم الرحم :

و هو النوع الاكثر شيوعاً من الاورام الليفية, و يظهر هذا النوع داخل الجدار العضلي للرحم, و قد ينمو الى حد كبير و يسبب تمدد الرحم.

– ورم ليفي خارج جدار الرحم :

و هذا النوع يتشكل على الجزء الخارجي من الرحم, و الذي يسمى الغشاء المصلي, و قد ينمو لدرجة كبيرة تظهر الرحم بشكل غير متناسق المظهر و كبير في احد الجانبين.

– اورام داخل تجويف الرحم :

هذا النوع من الاورام يتطور في طبقة العضلات الوسطى من الرحم, و هو غير شائع مثل الانواع الاخرى, لكنه قد يتسبب بنزيف طمث ثقيل و متاعب أخرى.

الاسباب :

من غير الواضح كيفية حدوث الاورام الليفية, لكن هنالك العديد من العوامل التي قد تؤثر على تشكيلها, و هي :

– الهرمونات :

الاستروجين و البروجسترون هي الهرمونات التي تنتجها المبايض, و تسبب تجديد بطانة الرحم خلال كل دورة طمثية, و يمكن ان تحفز نمو الاورام الليفية.

التاريخ العائلي :

الاورام الليفية قد تحدث في الاسرة الواحدة, فإذا كانت امك, اختك, او جدتك لها تاريخ طبي من هذه الحالة, فسوف تزداد فرصة اصابتك بالورم الليفي.

الحمل :

الحمل يزيد من انتاج هرموني الاستروجين و البروجسترون في الجسم, و تتطور الاورام الليفية و تنمو بسرعة اثناء الحمل.

عوامل الخطورة :

تشمل عوامل الخطورة ما يلي:

- الإعلانات -

– الحمل.
– تاريخ عائلي من الاصابة بالاورام الليفية.
– عمر المريضة اكثر من ثلاثين عام.
– المريضة من اصل افريقي.
– زيادة في الوزن.

الاعراض :

تعتمد الاعراض على موقع, حجم, و عدد الاورام. ففي حالة وجود ورم صغير جداً, او اذا كانت المرأة قد وصلت لفترة انقطاع الطمث (سن اليأس), فقد لا يكون هنالك اية اعراض. و عادة ما تتقلص الاورام الليفية اثناء و بعد سن اليأس. و تشمل اعراض الاورام الليفية ما يلي:

– نزيف حاد ما بين او اثناء الدورة الشهرية.
– الم في الحوض, و\او اسفل الظهر.
– زيادة التشنجات اثناء الحيض.
– زيادة التبول.
– الم اثناء الجماع.
– حيض مستمر لفترة اطول من المعتاد.
– ضغط او الشعور بالامتلاء في اسفل البطن.
– تورم او انتفاخ البطن.

التشخيص :

سوف تحتاجين لرؤية طبيب نسائية للحصول على فحص للحوض, و يتم استخدام هذا الفحص للتحقق من حالة و حجم و شكل الرحم, و قد تحتاج المرأة ايضاً الى اجراء اختبارات اخرى, و تشمل :

 فحص ايكو (امواج فوق صوتية) :

يستخدم الايكو موجات فوق صوتية لإنتاج صورة للرحم على الشاشة, ويسمح ذلك للطبيب برؤية الهياكل الداخلية و اية اورام ليفية موجودة. و يمكن ان يتم اجراء ايكو عبر المهبل, حيث يتم ادخال جهاز في المهبل و اجراء تصوير اوضح و ذلك بسبب القرب من الرحم في هذا الاجراء.

التصوير بالرنين المغناطيسي :

ينتج هذا الفحص صورة للرحم و المبيض, و غيرها من الاعضاء الموجودة بالحوض.

العلاج :

يقوم الطبيب بتقديم خطة علاجية بناء على العمر, حجم الورم الليفي, و الصحة العامة, و قد يتم اجراء مجموعة من العلاجات مع بعضها البعض.

الادوية :

يمكن وصف ادوية لتنظيم مستويات الهرمونات لتقليص الاورام الليفية. و تشمل الخيارات الاخرى التي يمكن لها ان تساعد في السيطرة على النزف و الالم, لكن مع عدم تقلص الاورام الليفية ما يلي:

– جهاز داخل الرحم (لولب) لإطلاق هرمون البروجسترون.
– مضادات الالتهاب, مثل الايبوبروفين.
– حبوب منع الحمل.

العمل الجراحي :

يتم اللجوء للجراحة لإزالة النمو الكبير جداً او المتعدد للورم الليفي في الرحم, و ينطوي الاجراء على احداث شق كبير في البطن للوصول الى الرحم و ازالة الورم الليفي, و يمكن ايضاً اجراء جراحة تنظيرية باستخدام عدد قليل من الشقوق الصغيرة و ادخال ادوات الجراحة و المنظار المجهز بالكاميرا, و تكون الاضرار و زمن الاستشفاء اقل هنا من الجراحة المفتوحة.

المصدر العلمي :

- الإعلانات -

Comments are closed.