- الإعلانات -

الهلوسة الفكرية .. أسباب .. أعراض .. علاج

الهلوسة، يعاني بعض الأشخاص من إضطرابات نفسية قد تؤدي إلى الإصابة بأمراض نفسية خطيرة مثل رؤية أشياء غير موجودة, أو ما يعرف بالهلوسة.

هلوسة 1
هلوسة 1

الهلوسة ما هي؟ 

و هي إحدى الحالات الطبية التي يشعر فيها المريض بوجود أشياء غير موجودة في الواقع, لكنه يشعر بها و هي نوع من الإحساس الذي يحدث في حالة اليقظة و يجعل الشخص غير قادر على الإحساس ببعض المحسوسات الغير حقيقية و التي تأخذ صفات الواقع الحقيقي و الأشياء المادية, حيث قد يرى الشخص أشياء أو أشخاص غير حقيقيين و يسمع أصوات غير حقيقية و يشم بعض الروائح التي لا وجود لها.

أنواع الهلوسة :

  • الهلوسة السمعية : و يشعر المريض هنا بسماع أصوات من داخل عقله, كأن أحد يتكلم في داخله, مثل وجود عدة أشخاص يقيمون حوار مع بعضهم, أو شخص يتكلم إليه و يطلب منه القيام بعدة أشياء فنج الشخص المصاب يقوم بفعل عدة أشياء غير طبيعية, و يقول بأن هنالك من طلب منه القيام بذلك, و لهذا النوع من الهلاوس يعتبر خطير جداً يقود صاحبه إلى الجنون.
  • الهلوسة البصرية : و يرى الشخص هنا أشياء غير موجودة مثل حشرات تزحف عليه, كائنات غير حقيقية كحيوانات اسطورية, و قد يرى أضواء شديدة و وميض من الضوء في هيئة بقعة أو مايسمى (أوكسيبيتال) و عادة ما يحدث نتيجة للإصابة بالصداع النصفي.
  • هلوسة الشم : حيث يشم المريض بعض الروائح الغير موجودة و عادةً ما تكون هذه الروائح كريهة كراحة البول, البراز, القيء, و يشعر بأن الروائح صادرة منه.
  • الهلوسة الذوقية : ترتبط بحاسة التذوق, و ذلك عندما يأكل بعض الأطعمة أو المشروبات فيشعر بطعم غريب يختلف عن الطعم الطبيعي.
  • الهلوسة الحسية : و هو الشعور بأن الشخص المريض يقوم بأشياء تلامس جسده كالحيوانات, او شخص يلامسه و هو نائم او في حالة الإستيقاظ, و قد يشعر أيضاً بهواء ساخن أو بارد في وجهه, لكنه إحساس وهمي و عادة ما يصاب بهذا النوع من الهلوسة الأشخاص المدمنين وقد يرتبط هذا النوع من الهلاوس بالفوبيا.
  • الهلوسة التنويمية : يعتبر من أخطر أنواع الهلاوس, حيث يستيقط الشخص من نومه و يبدو في حالة اليقظة لكن عقله ما زال في مرحلة اللاوعي, و يستطيع الشخص التحرك و القيام ببعض الأشياء التي يقوم بها و كأنه مستيقظ بشكل كامل.
  • الهلوسة الهبناكوكية : و هي منتشرة إلى حد كبير و تصيب الأشخاص الأصحاء, و تستمر بضع دقائق أو ثواني و تصيب الأشخاص الذين ينامون بكثرة أثناء النهار, او بعض الاوقات الغير مناسبة كالعمل او المدرسة, و عادة ما تحدث للشخص بأن يغط في النوم فقد يتهيأ له رؤية أشياء أو سماع أصوات غريبة و لا تعتبر حالة مرضية.
  • متلازمة شارل بونيه Charles Bonnet Syndrome : و هي نوع من الهلوسة يصيب الأشخاص المكفوفين, حيث يتمكن الشخص الكفيف من رؤية بعض الصور البصرية الغريبة, كالحيوانات أو بعض الوجوه المخيفة, و يكون على علم بأنها هلاوس و أوهام, و يستطيع التخلص منها بإغلاق جفنه عدة مرات, حيث قد تصيب الأشخاص أصحاب البصر الضعيف جداً, أو اللذين يعانون من مشاكل بصرية.
هلوسة 2
هلوسة 2

أسباب الهلوسة :

كانت تفسر الهلوسة قديماً على أنها إنتقال للأمنيات و الرغبات من العقل اللاواعي إلى العقل الواعي, الأمرض الذي يتسبب برؤيتها و الإحساس بها في الواقع, و هنالك عدة أسباب علمية إستطاع العلم أن يتوصل لها, و هي :

  • تعاطي المخدرات المتسبب في غياب الوعي و عادة ما تكون الهلوسة مؤقتة تنتهي مع تخلص الشخص من إدمانه.
  • الضغوط النفسية المستمرة تؤدي إلى شعور الشخص بعدم الراحة و يصبح في حالة من التوتر و القلق.
  • عدم النوم بإنتظام أو عدم النوم فترة طويلة يؤدي لحدوث الهلوسة عند الشخص, و عادةً ما تكون الهلوسة مؤقتة.
  • تحدث الهلوسة نتيجة لمشاكل في الإدراك ينتج عنها سوء في تفسير الأشياء.
  • إضطراب يحدث في الوعي و اللاوعي لدى عقل الإنسان فالعقل هو أحد الألغاز التي لم يستطع العلماء فك رموزه.
  • تحدث الهلوسة نتيجة لعجز في بعض مناطق الدماغ, و كذلك نقص في التوازن الكيميائي للمخ.
  • عادةً ما تحدث الهلوسة نتيجة لوجود بعض التحيزات في قدرة الميتا الإدراكية, و يتميز بقدرتها على التمييز ما بين المعلومات الداخلية و مراقبة الإستدلالات النفسية الداخلية.
  • الأشخاص المصابين بالإنفصام عادة ما يصاب بالهلوسة حيث تشير الدراسات أن 70% من الأشخاص يعانون من الهلوسة و عادةً ما تكون هلوسة سمعية.
  • الأشخاص المصابين بمرض باركنسون أو كما يطلق عليه بشلل الرعاش, حيث عادةً ما يصيبهم هلوسة بصرية.
  • مرض الزهايمر ينتج عنه بعض التغيرات في العقل مسببة له بعض حالات الإصابة المتقدمة بالإصابة به.
  • الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي, و قد يتعرضون للهلاوس البصرية, و يأتي فيها على صورة وميض أبيض ناصع أو أضواء متعددة الألوان.
  • الأشخاص المصابين بالصرع و يختلف نوعها تبعاً لمكان المصاب في الدماغ.
  • الأشخاص المصابين بورم في الدماغ, و ذلك تبعاً لمكان الإصابة.

التشخيص :

يبدأ الطبيب بالتعرف على السبب الرئيسي وراء الإصابة بالهلوسة, و يفحصه فيزيائياً و يسأل الشخص المريض عن الأعراض التي يشعر بها, و يقوم الطبيب بفحصه من خلال إجراء إختبارات مثل فحص نشاط المخ الكهربائي يعرف بإسم EEG, الرنين المغناطيسي MRI و ذلك ليأكد من صحة المريض و عدم إصابته بورم دماغي.

هلوسة 3
هلوسة 3

علاج الهلوسة :

  • يصف الطبيب أدوية لعلاج الهلوسة أو الأوهام, مثل نوبلازيد, أو بيمافانزيرين.
  • العلاج النفسي عن طريق الجلسات العلاجية.
  • إذا كان الشخص يعاني من الزهايمر أو الشيزوفرينيا يقوم الطبيب بوصف علاج لها.
  • الأدوية المعالجة بالصرع.
  • في حال كان السبب هو ورم دماغي, يتم إجراء عمل جراحي لإستئصاله أو علاجه شعاعياً.
  • علاج الصداع النصفي و يمكن إستخدام بعض الأدوية بعد إشراف الطبيب.
  • قد يقوم الطبيب بوصف أدوية الذهان التي تخفف من حدة الهلوسة.

التهيؤات عند كبار السن :

و هي خيالات تصيب الشخص المسن تكون في صورة بصرية, سمعية, حسية شمية, أو ذوقية.

 أنواعها:

  • التهيؤات البصرية كأن يتخيل الشخص رؤية بعض الألوان الغير حقيقية و الغير موجودة في الواقع.
  • التهيؤات السمعية التي تنتج عن وجود خلل في الإدراك, و يعشر المريض هنا بسماع أصوات معينة تبدو حقيقية.
  • قد يحدث خلل في إحدى الحواس التي ينتج عنها الإصابة بالتهيؤات.

أسبابه:

  • الأرق الذي يصيب كبار السن.
  • صداع شديد.
  • مشاكل و ضغوطات.
  • خلل في الإدراك.
  • خلل في القدرات العقلية و الذهنية.
  • الصرع.
  • الزهايمر.
علاجه:
  • يمكن العلاج بمعرفة السبب الرئيسي و علاجه.
  • يحتاج كبار السن إلى الرعاية و الإهتمام خاصةً من يعاني من تهيؤات حتى لا يقوموا بإيذاء أنفسهم.
  • من الأفضل مسايرتهم و عدم الدخول في جدال معهم, و من الأفضل طمئنتهم بصورة لطيفة و بسيطة حتى لا يتسبب بحالة من الذعر.
إقرا أيضاَ  سرطان الخصيتين.. أعراضه، اسبابه، وطرق علاجه

التعليقات مغلقة.