- الإعلانات -

المرض النفسي مرتبط بدرجة الحرارة.. اعرف بالتفصيل

كتبت- إيمان طرطور

يعتبر المرض النفسي من اكثر الامراض المزعجة لدي البعض، واثبتت دراسات حديثة ان الأشخاص الذين من المرض النفسي اكثر عرضه للتاثر بدرجات الحرارة المرتفعة كثيرا، ربما أكثر من أى شخص عادى، لان بسبب الأدوية لا يستطيع المريض النفسى الصوم خلال شهر رمضان إلا إذا كان فى حالة مستقرة، وخلال موجة الحر لا ينصح لهم بالصوم إطلاقا.

وتعد الجرعات الدواء فى الصيف تقل عن الشتاء فى الطبيعى، خاصة فى حالة ارتفاع الحرارة أكثر، لأنها تضر المريض بشدة من خلال هذه الأمور:

الوهن النفسي
المرض النفسي

– تسبب موجة الحر انتكاسات للمرضى، أى أنه إذا كان متعافى يرجع لنوبات المرض ويتهيج ويحتاج لجلسة كهرباء أحيانا للسيطرة عليه.

– يقلل الطبيب جرعات الأدوية فى الصيف حتى لا يكون هناك نشاط زائد للمريض، لأن الحرارة تؤثر مع الأدوية على كيمياء المخ لديه.

ويجب علي بعض المستشفيات أن تراعى ضبط جرعات العلاج فى أوقات موجة الحر، وبعض الأمور الأخرى المهمة مثل نوعية الأكل والملابس المناسبة للمريض، وتوفير مكان مكيف بشكل جيد، مشيرة إلى أنه بسبب الضرر الذى يحدث للمرضى من الحرارة يتم إعداد منشور للمستشفيات كل صيف عن التعامل الجيد مع المرضى لحمايتهم من أى مضاعفات غير مرغوب فيها.

إقرا أيضاَ  الإكتئاب وأنواعه وأسبابه وطرق العلاج

التعليقات مغلقة.