- الإعلانات -

اللاارتخائية (تعذر الارتخاء المريئي)| اسباب, اعراض, و علاج

المريء هو الانبوب الذي ينقل الطعام من الفم الى المعدة. و اللاارتخائية هي حالة خطيرة تؤثر على وظيفة المريء, حيث تفشل المصرة المريئية السفلية بالانفتاح عند البلع, مما يؤدي لبقاء الطعام داخل المريء. و يمكن ان يرتبط حدوث هذه الحالة مع تعرض الاعصاب للتلف او نتيجة ضرر في المصرة المريئية السفلية.

ما هي اسباب حدوث تعذر الارتخاء المريئي ؟

يمكن ان تحدث هذه الحالة نتيجة اسباب مختلفة, و من الصعب على الطبيب المعالج أن يجد سبب محدد لهذه الحالة, فقد يكون السبب وراثي او نتيجة لمرض مناعي ذاتي. كما انّ تنكّس الاعصاب في المريء يمكن ان يساهم في كثير من الاحيان بحدوث هذه الحالة. و يمكن لحالات اخرى ان تسبب اعراض مشابهة للاارتخائية, مثل سرطان المريء او مرض شاغاس و سببه عدوى طفيلية, و اكثر الاماكن حدوثاً له هي امريكا الجنوبية.

المخاطر :

تحدث اللاارتخائية في وقت لاحق من الحياة, و يمكن ان تصيب الاطفال ايضاً. و الافراد الذين هم في منتصف العمر و كبار السن و مرضى المناعة الذاتية هم اكثر عرضة للإصابة بهذه الحالة.

ما هي اعراض تعذر الارتخاء المريئي ؟

يعاني الاشخاص في كثير من الأحيان بصعوبة في البلع (عسر البلع), و يزيد هذا العرض من مخاطر حدوث شرقان الطعام (الغصة), و تشمل الاعراض الاخرى مايلي:

  • الم او شعور بعدم الراحة في الصدر.
  • فقدان الوزن.
  • حرقة في المعدة.
  • الم شديد او عدم الراحة بعد تناول الطعام.
  • قد يعاني المريض ايضاً من القلس, و مع ذلك يمكن ان تكون هذه الاعراض نتيجة لحالة مرضية اخرى مثل (الارتداد المعدي المريئي).
إقرا أيضاَ  انحراف الحاجز الانفي (deviated septum)

كيف يتم تشخيص حالة تعذر الارتخاء المريئي ؟

قد يشك الطبيب بوجود هذه الحالة اذا عانى المريض من صعوبة في بلع المواد الصلبة و السائلة معاً, و خاصةً اذا ازدادت الحالة سوءاً مع مرور الوقت. و يقوم بإجراء فحص حركية المريء للتشخيص, حيث يتم وضع انبوب داخل المريء لتسجيل النشاط العضلي, و التأكد من عمل المريء بشكل صحيح. كما أن فحص ابتلاع الباريوم و تصوير الاشعة السينية او الفحوص المماثلة الاخرى للمريء يمكن ان تساعد على تشخيص هذه الحالة.

العلاج:

تشمل معظم علاجات تعذر الارتخاء المريئي تخفيف الاعراض بشكل مؤقت او دائم. و يعتمد الخط الاول من العلاج على الادوية عبر الفم, و يمكن للنترات او حاصرات قنوات الكالسيوم ان تساعد على تخفيف توتر المصرة المريئية السفلية و السماح بتمرير الطعام بسهولة. كما يستخدم الاطباء في بعض الاحيان البوتوكس لاسترخاء المصرة المريئية السفلية. و يشمل العلاج الدائم إجراء (تمدد المصرة المريئية السفلية) عبر ادخال بالون في المريء و توسيعه, مما يساعد المريء على اداء وظيفته بشكل افضل. و مع ذلك فإن هذا الاجراء قد يُحدث تمزق في المريء و يحتاج المريض عند ذلك لإجراء جراحي آخر لإصلاح الضرر.

بَضع عَضَل المريء:

هو احد انواع الجراحة المستخدمة لعلاج تعذر الارتخاء المريئي. حيث يقوم الطبيب بإحداث شق كبير او صغير للوصول الى المصرة المريئية السفلية و إجراء تعديلات عليها للسماح للطعام بالتدفق الى المعدة. و اغلب هذه الاجراءات تكون ناجحة, و مع ذلك فالمرضى قد يعانون من مشاكل اخرى مثل الارتداد المعدي المريئي ( ارتداد حمض المعدة الى المريء مما يسبب الشعور بالحرقة).

إقرا أيضاَ  حصوات الكلي والحالب..وما هى أعراضها..وكيف نعالجها؟

ما هي التوقعات على المدى البعيد ؟

تقريبا 95% من المرضى الذين اجروا الجراحة حصلوا على الراحة الا انهم قد عانوا من بعض المشاكل مثل : تمزق المريء, الارتداد المعدي المريئي, و الاصابة بامراض الجهاز التنفسي نتيجة دخول الطعام الى مجرى التنفس.

 

التعليقات مغلقة.