- الإعلانات -

الكبد الدهني.. أسباب و أعراض وعلاج

الكبد هو ثاني اكبر عضو في الجسم, و تتمثل وظيفته في معالجة كل ما نأكله او نشربه, و تصفية الدم من أية مواد ضارة, و الكبد الدهني, هو مصطلح يصف تراكم الدهون في الكبد. و من الطبيعي تواجد بعض الدهون في الكبد بحيث لا تتجاوز نسبتها 5-10%.

 

و الكبد الدهني هو حالة مرضية يمكن عكسها مع احداث بعض التغيرات, و في الكثير من الاحيان لا يترافق الكبد الدهني مع أية اعراض و عادة لا يسبب اضرار دائمة. فالكبد عادة ما يقوم بإصلاح نفسه عن طريق اعادة بناء الخلايا الكبدية, و عندما يكون هنالك تلف متكرر في الكبد, قد يحدث تندب فيه و تسمى هذه الحالة عندئذ بتليف (تشمع) الكبد. و الكبد الدهني حالة مرضية شائعة, و يتم الكشف عن هذه الحالة عند الاشخاص الذين تتراوح اعمارهم ما بين 40-60 سنة.

 

الاعراض :

عادة لا توجد أية اعراض مرتبطة بهذه الحالة, و قد يعاني المريض من التعب او عدم الراحة في البطن. و قد يتضخم الكبد بشكل طفيف, و يمكن للطبيب ملاحظة ذلك اثناء الفحص البدني. كما يمكن للدهون الزائدة ان تسبب التهاب الكبد, الذي ينجم عنه نقص شهية, فقدان وزن, آلام بطن, ضعف, و ارتباك.

الاسباب :

السبب الاكثر شيوعاً للكبد الدهني هو الادمان على الكحول, و في الكثير من الحالات يبقى السبب مجهول عند الاشخاص الذين لا يتعاطون الكحول. و تحدث حالة الكبد الدهني عندما تتراكم الكثير من الدهون في الجسم, او لا يستطيع الجسم استقلاب الدهون بسرعة كافية. و يتم تخزين الدهون الزائدة في الخلايا الكبدية حيث تتراكم لتحدث ما يسمى بالكبد الدهني. و ان تناول غذاء عالي الدهون لا يؤدي بالضرورة الى حدوث كبد دهني. و الى جانب الادمان الكحولي, تشمل الاسباب الشائعة الاخرى للكبد الدهني ما يلي:

– البدانة.
– مستويات عالية من الدهون في الدم.
– داء السكري.
– الجينات الوراثية.
– فقدان الوزن السريع.
– الاثار الجانبية لبعض الادوية, بما في ذلك الاسبرين, المنشطات, التاموكسيفين, و التتراسيكلين.

انواع الكبد الدهني :

– الكبد الدهني الغير كحولي :

تحدث هذه الحالة عندما يعاني الكبد من صعوبة في تحطيم الدهون, مما يسبب تراكم الدهون في انسجة الكبد, و السبب هنا لا علاقة له بالكحول, و يتم تشخيص هذا النوع عندما تتجاوز نسبة الدهون اكثر من 10% في الكبد.

– الكبد الدهني الكحولي :

يؤدي شرب الكحول الى الحاق الضرر بالكبد, و لا يمكن للكبد تحطيم الدهون نتيجة لذلك. و الامتناع عن شرب الكحول يمكن ان يساعد في تحسن هذه الحالة في غضون ستة اسابيع, و مع ذلك, اذا استمر الشخص بشرب الكحول قد يتطور الكبد الدهني الى تليف الكبد (تشمع الكبد).

– التهاب الكبد الدهني الغير كحولي :

عندما تتراكم الدهون بما فيه الكفاية, يحدث تضخم في الكبد, و يمكن لهذا المرض ان يضعف وظائف الكبد بشكل عام. و تشمل اعراض الكبد الدهني ما يلي:

– فقدان الشهية.
– غثيان.
– اقياء.
– الم بطن.
– اصفرار جلد (يرقان).

و في حال تُركت هذه الحالة دون علاج, يمكن ان تؤدي الى تندب دائم في الكبد و حدوث فشل كبد في نهاية المطاف.

– الكبد الدهني الحاد الناجم عن الحمل :

و هو احد المضاعفات النادرة للحمل, و التي يمكن لها ان تكون مهددة للحياة. حيث تبدأ الاعراض في الثلث الثالث من الحمل, و تشمل :

– غثيان مستمر و اقياء.
– الم في الجزء العلوي الايمن من البطن.
– يرقان.
– شعور بضيق عام.

و يتم فحص النساء الحوامل بهذه الحالة, و معظمهن يحدث لديهن تحسن بعد الولادة, و لا يعانين من أية آثار دائمة.

عوامل الخطورة :

الكبد الدهني هو تراكم الدهون في الكبد, و من المرجح ان تحدث هذه الحالة عند الاشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن او السمنة, و ان وجود داء السكري من النوع الثاني قد يزيد ايضاً من خطر حدوث الكبد الدهني. و قد ارتبط تراكم الدهن في الكبد مع مقاومة الانسولين, و هو السبب الاكثر شيوعاً لداء السكري من النوع الثاني. و تشمل العوامل الاخرى التي يمكن لها ان تزيد من خطر حدوث الكبد الدهني ما يلي:

– الافراط في شرب الكحول.
– تناول الكثير من الجرعات الدوائية الموصى بها دون وصفة طبية.
– الحمل.
– ارتفاع مستويات الدهون الثلاثية.
– سوء التغذية.
– متلازمة ايضية.

كيف يتم تشخيص الكبد الدهني ؟

اذا أُصيب الكبد بالالتهاب, يمكن للطبيب اكتشاف ذلك عن طريق فحص البطن, و يجب ايضاً اعلام الطبيب اذا كنت تعاني من التعب او فقدان الشهية. و أخيراً يجب اخبار الطبيب عن تاريخ تعاطي الكحول, و الادوية.

تحاليل الدم :

قد يجد الطبيب ان انزيمات الكبد اعلى من المعتاد في فحوص الدم الروتينية, و هذا لا يؤكد تشخيص الكبد الدهني. و يجب اجراء المزيد من التحاليل للعثور على السبب الكامن وراء حدوث الالتهاب.

الايكو :

تظهر الدهون الكبدية كمنطقة بيضاء على صورة الايكو, و يمكن ايضاً اجراء فحوص تصويرية اخرى, مثل التصوير المقطعي المحوسب, او التصوير بالرنين المغناطيسي. و يمكن للفحوص التصويرية ان تكشف عن الدهون في الكبد, لكن لا يمكن لها ان تأكد حدوث الضرر.

خزعة الكبد :

في اجراء خزعة الكبد, يقوم الطبيب بإدراج ابرة في الكبد لإزالة قطعة من النسيج للفحص. و يقوم بإعطاء الطبيب مخدر موضعي لتخفيف الالم. و هذا هو السبيل الوحيد لمعرفة ما اذا كان لديك كبد دهني. و تساعد الخزعة ايضاً على تحديد السبب الدقيق وراء ذلك.

العلاج :

ليس هناك دواء او جراحة معينة لعلاج الكبد الدهني. و بدلاً من ذلك, يقوم الطبيب بتقديم توصيات للحد من عوامل الخطر لدى المريض, و تشمل هذه التوصيات ما يلي:

– الحد من او تجنب المشروبات الكحولية.
– ضبط الكوليسترول.
– فقدان الوزن.
– ضبط نسبة السكر في الدم.

اذا كان لديك التهاب دهني بسبب الاصابة بالسمنة او عادات الاكل الغير صحية, قد يقترح الطبيب عليك ايضاً زيادة النشاط البدني و الغاء بعض انواع معينة من الطعام في نظامك الغذائي. كما ان تقليل عدد السعرات الحرارية التي تأكلها كل يوم يمكن ان يساعد ايضاً على فقدان الوزن و شفاء الكبد. كما يمكن ايضاً عكس مرض الكبد الدهني عن طريق الحد من او الغاء تناول الاطعمة الدهنية و الاطعمة الغنية بالسكر, و استبدالها باطعمة صحية مثل الفواكه الطازجة, الخضروات, و الحبوب. و استبدال اللحوم الحمراء مع اللحوم البيضاء مثل الدجاج و السمك.

الوقاية :

يجب تجنب شرب الكحول, و اتباع تعليمات الطبيب و اخذ ادوية مرض السكري او ارتفاع الكوليسترول وفقا لتوجيهات الطبيب. بالاضافة الى ذلك, يجب ممارسة الرياضة على الاقل مدة 30 دقيقة خلال الاسبوع للحفاظ على وزن صحي.

المصدر العلمي:

إقرا أيضاَ  ما يجب ان تعرفه عن فيروس ايبولا

التعليقات مغلقة.

× How can I help you?