- الإعلانات -

«الخوف المرضي» أعراضه وطرق علاجه

138

- الإعلانات -

الخوف هو شعور سخيف جداً يحدث خلل رهيب فى مشاعر الأنسان ويصيبه بالتوتر يجعله يتخلى عن وقاره ونفسيته ويحولها من نفسية مستقرة النفسية محطمة تماماً، وذلك بغض النظر أن الخوف طبيعة نفسية وفسيولوجية بحتة.

أعراض الخوف المرضى:

أعراض الخوف المرضى
أعراض الخوف المرضى

معروف أن جميع الكائنات  على وجه الأرض تولد بطبيعة وفطرة واضحة وثابتة وهى الخوف حيث يتواجد فى الحيوان والأنسان، ولكن التباين هنا يكون فى نسبة الخوف عند كل كائن بالمقارنة بغيره وذلك تحدده عدة عوامل كالعمر، والأمر الذى يستدعى الخوف، الظروف، البيئات المختلفة، والظروف المحيطة بالخائف، حيث يقوم شعور الخوف بتدمير الهرمونات التى يفرزها جسم الشخص الخائف، ويستولى بشكل كبير على الحيوية والطاقة فى جسمه وبالأخص يستهدف أجزاء معينة فى جسد الشخص الخائف، ومن عوارض ظهور الخوف على الإنسان :-

– الإحساس الدائم بالإرهاق والإجهاد

– حالة من الإعياء تسيطر على جسد الشخص الذى يعانى من الخوف الشديد.

– إنخفاض طاقة الإنسان بصورة ملحوظة.

– خلل وتشوش فى نبضات القلب.

– قد يصاب الشخص الذى يعانى من الخوف من الأسهال الشديد.

– الشعور بآلام شديدة فى المعدة.

– إصابة الشخص الخائف بعسر الهضم.

– الحركة الزائدة والغير منتظمة نتيجة توتر الشخص وخوفه.

– الإحساس الدائم بالدوار والدوخة الشديدة الغير مبررة.

– حدوث اضطراب فى عملية التنفس، حيث يعاني الشخص من عدم انتظام عملية التنفس نتيجة لخوفه الشديد.

– معاناة الشخص الخائف من إحساس الغثيان المستمر والذى قد يتوقف على كونه إحساس وفى بعض الأحيان يتحول لقئ.

– زيادة التعرق نتيجة كثرة الإفرازات العرقية فى جميع انحاء الجسم، وذلك نتيجة الخوف الشديد الذى يعانى منه الشخص.

– الشعور بوجود برودة شديدة فى الأطراف مثل أنامل اليدين والرجلين.

– شعور الشخص الخائف بالعطش الشديد.

– ظهور تنميل فى بعض أجزاء الجسم.

– الإحساس بقشعريرة تنتاب الجسم نتيجة الخوف المتمكن من الشخص.

– إنخفاض مستوى إفراز اللعاب فى فم الشخص الخائف.

– الشعور بجفاف شديد داخل تجويف الفم ويكون هذا الشعور من أوائل أعراض الخوف الشديد.

– تسارع شديد في دقات القلب مما قد يؤدى لحدوث اضطراب عام في عمل القلب إذا إزداد خوف الشخص أكثر من اللازم.

– التبول كثيراً بصورة غير طبيعية.

– التبول اللاإرادى فى بعض حالات الخوف الشديد.

– إرتفاع نسبة مادة الكورتيزون في الجسم لتحفيز الجسم ضد الخوف الشديد.

– إرتفاع مستوى إفراز هرمون الأدرينالين فى الجسم فور شعور الشخص بالخوف.

– الإحساس بنوبات ألم فى منطقة الصدر تكون نتيجة الخوف وتأتى بشكل متقطع.

– يشعر الشخص الخائف بضيق شديد فى منطقة الصدر.

– فقدان القدرة على التركيز تماماَ والتشتت الذهني.

– ظهور انفعالات قوية على الشخص الذى يعانى من خوف شديد.

– فقدان كامل فى الشهية.

– صعوبة التعامل مع الطعام نتيجة العجز عن تناوله بسبب الخوف الشديد.

-الغضب السريع من أقل تصرف، وأحياناً يكون الغضب لأسباب لا تستدعي ذلك.

– التوتر الدائم.

– شعور مستمر بعدم الأمان.

أنواع الخوف:

أنواع الخوف
أنواع الخوف

– الخوف من الحيوانات : متداول للغاية هذا النوع من الخوف بين الكثير من الأشخاص حول العالم، ويظهر على الشخص علامات الخوف من بعض الحيوانات منذ الصغر وغالباً تبدأ فى المرحلة التي تكون قبيل فترة البلوغ، حيث ينتشر الخوف من الصراصير بين النساء بشكل كبير، والنحل، والحشرات بكل أنواعها، والعناكب، والقطط، والعصافير، والكلاب، والدود، و الزواحف مثل الثعابين، والسحالي.

– مخاوف نوعية : هذا النوع من الخوف يهاجم الكثيرين وخاصة أنه يأتى من أحداث من الطبيعى أن نمر بها فى حياتنا اليومية، مثل الخوف الذى يأتى للطلاب قبيل أوقات الامتحانات، والرهبة من كل ما هو جديد، والخوف عند القبول فى أحد الوظائف، والخوف من المجهول، والخوف الذى يأتى للبعض عند التواجد فى أماكن مرتفعة كثيراً عن سطح الأرض مثل الأدوار المرتفعة، والخوف من التواجد فى ظلام دامس وقد يسبب للبعض حالة عصبية، الخوف من المياه وبالأخص البحار، الخوف الذى يأتى للبعض عند ركوب السفن والبواخر وما شابههم، قد تجد أشخاص يصابون بالخوف والرعب من صوت الرعد والبرق وخاصة عند الأطفال والنساء، غير هؤلاء الذين يصيبهم خوف شديد من النار بكل أشكالها، كما أن الخوف من مديرك فى العمل يعتبر من أنواع الخوف، وأيضاً الخوف الشديد من الفشل عند الإقدام على أى خطوة جديدة.

- الإعلانات -

– الخوف الاجتماعي : يعتبر الشخص الذى يعانى من هذا النوع من الخوف هو شخص غير اجتماعي، لأنه يتوتر كثيراً عندما يتقابل صدفة مع أحد أصدقائه أو أقاربه، ستجده يتجنب الأجتماعات العائلية والعزائم وغيرها، مجرد التواجد فى حضرة الناس ورؤيتهم له يجعله يشعر بالخوف وقد أرجع بعض المتخصصون إلى أن هذا الشخص يصاب بالخوف من الناس نتيجه رعبه الدائم أن يتم توجيه الإنتقادات له، قد يظهر هذا النوع المرضى من الخوف يظهر من عمر الخامسة عشر إلى عمر الثلاثون، وتظهر أعراض هذا الخوف كالرعشة الشديدة والتعرق بدون وجود حرارة شديدة، وتحريك الأطراف بتوتر شديد، و التلعثم أثناء الكلام، كما أن الشخص الذى يعانى من الخوف المرضى من المستحيل أن يستطيع التكلم أمام جمع كبير من الناس.

الخوف من الأطباء ومن الأمراض : هناك الكثير من الأشخاص يعانون من خوف مرضى من الأمراض ويكرهون زيارة الأطباء، وقد يصل الأمر ببعضهم إلى الإصابة بالوسواس القهرى تجاه صحتهم حيث يحتاطون كثيراً لحالتهم الصحية ومحاولة الأبتعاد عن الأمراض، بل قد تجد من يتوترون ويصيبهم الرعب لمجرد ذكر أسماء الأمراض أمامهم وخاصة الأمراض المزمنة كالسكر والروماتويد، والأمراض المستعصية مثل الفشل الكلوى والسرطان، والأمراض النفسية بأنواعها مثل الجنون أو الاكتئاب والانفصام، بل هناك من يشعرون بالرعب الشديد من رؤية الأطباء ودخول المستشفيات، ورائحة البنج وغرف العمليات.

الخوف من الأماكن الواسعة جداً أو المغلقة : حيث يوجد ثلاث وستين بالمئة تقريباً مصابون بخوف مرضى من الأماكن المغلقة وينتشر هذا النوع بالأخص فى فئة النساء بنسبة أكثر من الذكور حيث يشعرون بالرعب من التواجد فى الساحات الواسعة أو الأماكن الكبيرة، وأيضاً الأماكن المزدحمة والمليئة بالناس تسبب لهم الخوف الشديد مثل التواجد فى المولات والشوارع السياحية، والمساجد والكنائس، كما أن الأماكن الضيقة جداً تثير توترهم وخوفهم مثل البيوت الضيقة، والغرف الصغيرة، وركوب السفن والطائرات، والقطارات، وعربات الرحلات، مما قد يسبب لهم تعرق زائد عن الطبيعى، وهزال، والشعور بأعياء شديد ودوخة، والاكتئاب، وبعضهم يصاب بالوسواس القهرى تجاه الأماكن المفتوحة والعكس، قد يتطور الأمر إلى الإصابة بالإغماء وفقد الوعي، وفقدان التوازن الجسدى والنفسى.

طرق علاج حالات الخوف الشديد:

– تعليم المريض على طرق مواجهة الذعر، حيث ينصح ببقائه فى مكانه وعدم التسبب فى توتره ووضع يده على معدته فى محاولة لأن يصبح فى حالة هادئة، وتكوين فكرة كاملة له عن كيفية التصرف مع حالات الذعر الشديد التى تهاجمه.

– الرياضة من الأمور التى تساعد الشخص المصاب بالخوف المرضى وتجعله يستطيع التغلب على خوفه تدريجياً، حيث أن لها جانب نفسى يجعلها تساعد المرضى النفسيين بشكل كبير على تنظيم عملية التنفس لديهم، والتخلص من الطاقة السلبية.

– تناول أطعمة صحية قدر الإمكان والإكثار من تناول الفاكهة والخضروات، لأن الطعام الصحى مفيد لجسم المريض ويمده بالكثير من العناصر اللازمة لجعله فى حال أفضل نفسياً وجسدياً.

– التحدث عن المخاوف التى تعتريه، وهي طريقة يستخدمها الأطباء النفسيين لجعل المريض يواجه الأمور التى يذعر بسببها، لأنه عندما يبدأ بالتحدث عنها تلقائياً ومع مرور الوقت يقل خوفه تجاهها، ولا يشترط أن يكون التكلم أمام طبيبه النفسي ولكن يمكن التحدث مع شخص يحب الحديث إليه سواء كان صديق، زوج، أو قريب.

– الأبتعاد تماماً عن تناول المنبهات بكل أشكالها وأنواعها، مثل الشاي، القهوة، النسكافيه.

– تجنب تناول الأطعمة التى تحتوى على الكثير من السكريات، كالحلويات وغيرها.

طرق علاج حالات الخوف الشديد
طرق علاج حالات الخوف الشديد

الفوبيا والخوف المرضى:

الفوبيا تختلف قليلاً عن الخوف المرضى وإن كانت تشبهها بصورة كبيرة، حيث أن الفوبيا هى مرض من الأمراض النفسية تصيب الشخص نتيجة الخوف الشديد الذى يعتريه ناحية بعض الأشياء، ويسميه المتخصصون فى هذا المجال بمصطلح “الإرهاب” ومن أعراض الفوبيا:-

– التوتر من كل شيئ قد يحدث لدرجة قد تصل إلى البكاء بصوت عالى وكأن أمراً خطيراً حدث.

– مريض الفوبيا يركض مسرعاً إذا ما رأى أحد الأمور التى تسبب له الفوبيا.

– الهرب فوراً بمجرد الأحتكاك بأى شكل من الأشياء التى تجعله يعانى من الفوبيا.

– عندما يكون مريض الفوبيا هادئ خارجياً يكون داخلياً يعانى من خوف وتوتر شديدين أثناء تفكيره فى الأمر الذى يسبب له الفوبيا.

– دائماً ما يتخيل مريض الفوبيا الأمور السيئة والتى تسبب له الخوف الشديد ويتخيل أنها حدثت بل وقد يبكى عليها.

– شعور مريض الفوبيا بألم لا يطاق فى المعدة.

– الدوخة الشديدة والإعياء.

– الشعور بالاختناق وعدم التنفس جيداً.

– يصاب المريض بالفوبيا برجفة شديدة متقطعة فى أطراف أنامله.

– الأرق الشديد.

الفوبيا والخوف المرضى
الفوبيا والخوف المرضى

أنواع الفوبيا:

الخوف من الجن والشياطين والكائنات غير المرئية.

– الخوف الشديد من الكلاب.

– الخوف من الرجل (هذا النوع خاص بالنساء).

– الخوف من الماء.

– الخوف والرعب الشديدين من الأماكن المرتفعة والأبراج.

– الخوف من الأرقام.

– الخوف من الأدوات الحادة والتى قد تسبب جروح مثل الشوك والسكاكين وأمواس الحلاقة.

– الخوف من الطائرات.

– الخوف من الإناث (هذا النوع خاص بالرجال).

– الخوف الشديد من مظهر الدماء.

– الخوف من الوصول إلى مرحلة الخرف والشيخوخة.

– الخوف من التقيؤ.

– الخوف من التواجد وحيداً.

– الخوف من الزحام.

– الخوف من السيارات.

– الخوف من الغرباء.

 

- الإعلانات -

Comments are closed.