- الإعلانات -

الخصوبة و العمر لدى النساء

545

- الإعلانات -

معظم النساء يدخلن في مرحلة الاخصاب خلال فترة الاباضة و ذلك مدة ستة ايام من كل شهر, و بعد الاباضة تموت البيضة الناضجة اذا لم يتم تلقيحها من قبل الحيوانات المنوية في غضون 12-24 ساعة. و يمكن للحيوانات المنوية ان تعيش في جسم المرأة لمدة تصل الى خمسة ايام ما بعد الجماع. و في حال كنتِ تخططين لإنجاب طفل, فإن تتبع عملية الاباضة امر مهم في ذلك. و ذلك لأن جسم المرأة بطبيعته يكون اكثر خصوبة في هذا الوقت من الشهر, لذلك ينبغي زيادة النشاط الجنسي في هذه الايام من الشهر لزيادة فرص حصول الحمل.

فترة الخصوبة :

اذا لم تكوني على دراية بالاباضة و فترة الخصوبة, قد تعتقدِ ان الحمل يمكن ان يحدث في أي وقت خلال الشهر. و لكن هذا ليس هو الحال. و معظم النساء لا يحدث لديهن تلقيح و حمل سوى خمسة لى ستة ايام من كل شهر. و قبل ذلك يقوم احد المبايض بالافراج عن بيضة ناضجة, و هذه العملية تسمى الاباضة. و متى ما يتم تحرير البيضة الناضجة, فإنها تغادر الى انبوب فالوب (القناة الناقلة للبيوض). و خلال هذه الرحلة قد يتم تلقيحها من قبل الحيوانات المنوية, و في حال لم تكون البويضة موجودة اثناء الجماع, لا يمكن ان يحدث القاح, و بالتالي لا يحدث حمل. و الاباضة هي عملية تتم في يوم واحد خلال الشهر, و متى ما كنتِ قادرة على التعرف على علامات الاباضة, فسوف تصبحين قادرة على التخطيط للحصول على افضل فرصة لحدوث الحمل. فمتى ما غادرت البيضة الناضجة المبيض فإنها تموت خلال 12-24 ساعة, لذلك فمن المهم الحصول على جماع قبل و اثناء الاباضة. و الخبر السار هو ان الحيوانات المنوية يمكنها العيش في جسم المرأة لمدة تصل الى خمسة ايام. و لذلك ليس بالضرورة ان يتم الجماع في نفس يوم الاباضة. و لتوضيح ذلك, لنفترض ان يوم الاباضة هو 15 من الشهر.  ستبقى البويضة لمدة 12-24 ساعة قادمة, أي حتى 16 الشهر. لذلك ينبغي حدوث جماع قبل خمسة ايام من فترة الاباضة. و لإن الحيوانات المنوية يمكنها البقاء على قيد الحياة في جسم المرأة لمدة تصل الى خمسة ايام, فإن احتمال حدوث الحمل ينبغي ان يتم مع جماع في وقت مبكر من 10 او 11 الشهر.

دورة الاباضة :

عليكِ ان تضعي في عين الاعتبار ان الاباضة لا تحدث دائما في نفس اليوم خلال الدورة الشهرية, و يشار الى اليوم الاول من الدورة بيوم الدورة الاول. و هكذا … فالنساء مع متوسط 28 يوما في الدورة, عادة ما تتم الاباضة خلال اليوم 14. و لا تتزامن ايام الدورة بالضرورة مع عدد ايام الشهر, فبعض اشهر السنة 28 يوماً, اما البعض الآخر 29, 30, 31. و لذلك عليك ِ ان تكوني على دراية عن فترة الاباضة المتوقعة, و التخطيط للجماع وفقاً لذلك.

علامات الاباضة:

- الإعلانات -

كما قلنا سابقاً, فإن الاباضة لا تحدث في نفس اليوم من كل شهر, و ذلك لإن التقويم لا يكون الطريقة الاكثر فاعلية لتتبع فترة الخصوبة. و بدلاً من ذلك, يجب ان تكوني على دراية بجسمك, و معرفة كيفية تحديد علامات الاباضة. و بعض النساء لا يلاحظن اية تغييرات كبيرة في اجسامهن اثناء الاباضة, الا ان هنالك علامات خفية تشير الى ان البويضة قد تم الافراج عنها, و تشمل هذه العلامات ما يلي:

– تشنج خفيف او آلام اسفل البطن.
– ارتفاع خفي في درجة حرارة الجسم.
– زيادة في الرغبة الجنسية.
-تغيرات في المفرزات المهبلية.
– علامة تيلتال و هي تغير في مخاطية عنق الرحم (لون ابيض) في بطانة الملابس الداخلية. و قد تلاحظ المرأة ايضاً زيادة طفيفة في درجة حرارة الجسم.

و يمكن لمراقبة بعض تغيرات الجسم ان تساعدك على تحديد اوقات فترة الخصوبة. و في حال واجهتِ صعوبة في ذلك, يمكنك استخدام جهاز رصد فترة الخصوبة و هو جهاز يقيس مستويات هرمونات محددة في البول و ذلك لتحديد ذروة الايام الخصبة من الشهر.

العمر و الاباضة :

من المهم ان نلاحظ ان الاباضة يمكن لها ان تتغير مع التقدم في السن, و ليس من المألوف لبعض النساء ان يعانين من مشاكل الاباضة و الخصوبة عن الاقتراب من اواخر الثلاثينات و اوائل الاربعينات. و ذلك لأن نوعية و كمية البيوض تتناقص مع التقدم في السن, و تصبح الاباضة غير منتظمة. حيث تبدأ الخصوبة عادة في الانخفاض بعد سن ال35, و هذا ما يجعل من الصعب على بعض النساء ان يحدث لديهن حمل. و يمكن للظروف المختلفة ان تؤثر على الخصوبة, مثل الانتباذ البطاني الرحمي, اورام الرحم الليفية, امراض التهاب الحوض. و على الرغم من انه قد يكون من الصعب حدوث الحمل بعد سن معينة, فإنه لا يعد مستحيلاً. و المفتاح هو معالجة السبب الاساسي للخصوبة, و تحديد موعد مع الطبيب عند الشك في مشاكل الخصوبة.

المصدر العلمي:

- الإعلانات -

Comments are closed.