- الإعلانات -

التهاب اللوزتان .. الأعراض والأسباب وطرق الوقاية والعلاج

87

- الإعلانات -

يعتبر التهاب اللوزتين من الأمراض الشائعة والمنتشرة بشكل كبير وخاصة عند الأطفال ، ويحدث بسبب الاصابة بعدوى بكتيرية. واعراضة  إحتقان الحلق وارتفاع درجة الحرارة  وتعب كامل في الجسم وترجع خطورة التهابهما المتكرّر إلى احتمال إصابة الطفل بالحمّى الروماتيزميّة، أو التهاب الكلي 

التهاب اللوزتان

التهاب اللوزتان
التهاب اللوزتان

اللوزتان عبارة عن كتلتان متكونتان من الأنسجة الليمفاوية ، وموجودتان على جانبي الحلق  وهما المسؤلتان عن انتاج خلايا الدم البيضاء ، وتعتبران خط الدفاع الأول ضد هجوم  أي بكتيريا أو فيروسات  فهي تساعد الجسم على مكافحة العدوى ووقايته من الأمراض التي تصل اليها عبر الجهاز التنفسي  وتمنع دخول البكتيريا والفيروسات الى الجسم لذلك فهي معرضة للاصابة بالالتهابات في أي وقت.

ويظهر شكل اللوزة الملتهبة متورمة وعليها طبقة بيضاء أو صفراء يمكن أن تظهر عند فتح فم المصاب.

ويوجد 3أنواع من التهاب اللوزتين 

  • التهاب حاد في اللوزتين:

وتستمر أعراضه لمدة تتراوح من 3 الى 4 أيام ، وفي الغالب لا تستمر أكثر من أسبوعين.

  • التهاب متكرر للوزتين:

حيث يعاني المريض من الاصابة بنوبات متكررة من التهاب اللوزتين لعدة مرات خلال العام.

  • التهاب مزمن للوزتين:

ويعاني المريض بالالتهاب المزمن من أعراض تستمر طويلا وهي التهاب الحلق واللوزتين ، وجود رائحة نفس كريهة ، وفي الغالب لا يعرف السبب الكامن وراء الالتهاب المزمن للوزتين في بعض الحالات.

أعراض التهاب اللوزتين

 

ينتشر التهاب اللوزتين في الغالب عند الأطفال التي يتراوح أعمارهم من سن الروضة الى سن المراهقة ، وتختلف أعراض التهاب اللوزتين باختلاف العمر ، فالأعراض التي يشعر بها الأطفال تختلف عن التي يشعر بها الكبار.

أعراض التهاب اللوزتين عند الأطفال

  •  تتمثل الأعراض الأولية لالتهاب اللوزتين عند الأطفال في حدوث تضخم واحمرار للوزتين.
  • حدوث تورم في منطقة الرقبة  أو الفكين.
  • ظهور طبقة بيضاء أو صفراء على سطح اللوزتين.
  • التهاب في الحلق.
  • ارتفاع درجة حرارة الطفل.
  • الشعور بالغثيان والقيء.
  • خروج رائحة كريهة من الفم.
  • آلام في المعدة.
  • صداع وآلام في الرأس.
  • صعوبة شديدة في البلع.

أعراض التهاب اللوزتين عند الكبار

  • الاصابة بالحمى.
  • وجود صعوبة في التنفس.
  • آلام شديدة في الحلق.
  • حدوث تضخم في الغدد الليمفاوية والجزء الأمامي من الرقبة.
  • فقدان الصوت أو وجود بحة في الصوت.
  • سيلان الأنف.
  • صداع.
  • وجود بقع وأغشية بيضاء تغطي اللوزتين.
  • وجود بقع حمراء في سطح الفم.
  • وجود آلام حادة في الأذن.
  • وجود بثور وتقرحات داخل الحلق.
  • الاصابة بتشنجات في الرقبة.

هل التهاب اللوزتان معدي؟

يمكن أن يكون التهاب اللوزتين معدي  اذا كان الالتهاب فيروسيا ، وتنتقل العدوى عن طريق الرزاز الذي يخرج من الفم أو الأنف وتعد عدوى الـ”مونو نيوكليوسيس” هي السبب الرئيسي وراء التهاب الحلق.

أسباب التهاب اللوزتين

أسباب التهاب اللوزتين
أسباب التهاب اللوزتين

يحدث التهاب اللوزتين بسبب وجود عدوى بكتيرية أو فيروسية ، ولكن في الغالب تكون العدوى الفيروسية هي السبب فهي تهاجم الجسم وتتصدى لها اللوزتان وتصاب بالالتهاب وأنواع الفيروسات التي تسبب الالتهاب هي:

  • فيروسات أنفية ، وهي المسؤلة عن الاصابة بنزلات البرد.
  • فيروس انفلوانزا.
  • فيروسات شبيهة للانفلوانزا ، وهي التي تسبب التهاب الحنجرة.
  • فيروس الحصبة الألمانية.
  • الفيروسات المعوية.
  • الفيروسات الغذائية والتي تسبب الاسهال.
  • فيروس اباتشين بار ، وهو مرض نادر يسبب الاصابة بحمى الغدد.

التهاب اللوزتين البكتيري

ينشأ في العادة بسبب الاصابة لعدوى البكتيريا العقدية وتوجد عدة أنواع أخرى من البكتيريا المسببة لالتهاب اللوزتين مثل الحمى الروماتيزمية والدفتيريا والتي كانت تتسبب في التهابات خطيرة ولكن تم القضاء عليها بفضل التطعيمات والأدوية المتطورة.

مضاعفات التهاب اللوزتين عند الأطفال

مضاعفات التهاب اللوزتين عند الأطفال
مضاعفات التهاب اللوزتين عند الأطفال

من الممكن أن يؤدي التهاب للوزتين والاهمال في علاجهما الى وجود مضاعفات خطيرة منها:

  • عند اصابة الطفل بالتهاب اللوزتين البكتيري الناتج عن الاصابة بالبكتيريا العقدية ، أو عدم العلاج الصحيح له يسبب الاصابة بأمراض نادرة مثل الحمى الروماتيزمية التي تؤثر على القلب والمفاصل ، والتهاب كبيبات الكلى.
  • الاصابة بمرض روماتيزم القلب.
  • الاصابة بانقطاع النفس الانسدادي النومي ، الذي يحدث بسبب تضخم اللوزتين.
  • حدوث التهاب للأنسجة المحيطة باللوزتين.

سرطان اللوزتين

تتعرض اللوزتان للاصابة بأمراض خطيرة مثل سرطان اللوزتين ، وذلك بسبب وظيفتهما المناعية ، وباعتبارهما خط الدفاع الأول عن جسم الانسان  وتشير الأبحاث الى أن نحو 3،5% من أمراض سرطان الفم تنشأ وتتشكل في اللوزتين أو البلعوم.

ويعتبر السبب الرئيسي وراء الاصابة بسرطان اللوزتين  ولكن توجد عدة أسباب من شأنها تعريض اللوزتين للاصابة بالسرطان منها:

  • ادمان الكحول.
  • ضعف الجهاز المناعي.
  • التدخين المستمر.
  • الاصابة بفيروس الورم الحليمي.

- الإعلانات -

ومن أعراضه:

  • وجود نزيف
  • صعوبة في التحدث.
  • التهاب شديد في الحلق.
  • تضخم الغدد الليمفاوية.
  • وجود كتل في الرقبة.
  • فقدان كبير في الوزن بدون سبب.

ويتم علاج سرطان اللوزتين عن طريق العلاج الكيميائي للقضاء على الخلايا السرطانية.

تشخيص التهاب اللوزتين

يتم تشخيص مرض التهاب اللوزتين من خلال قيام الطبيب بفحص المريض بدنيا ومعرفة التاريخ المرضي لاصابته بالالتهاب ، وذلك لمعرفة السبب وراء التهاب اللوزتين بكتيري أم فيروسي ، ويلجأ الطبيب لعمل فحص سريع لمستوى البكتيريا.

علاج التهاب اللوزتين عند الأطفال

علاج التهاب اللوزتين عند الأطفال
علاج التهاب اللوزتين عند الأطفال

اذا كان سبب الالتهاب فيروس فان الجسم يكافحه بنفسه  ولكن الطبيب يصف للمريض أدوية لمكافحة الأعراض مثل مسكنات لآلام الصداع والحلق والرشح  وأدوية خافضة لحرارة الطفل.

واذا كان سبب الالتهاب هو وجود عدوى بكتيرية  يضطر المريض في هذه الحالة الى اعطاء المريض المضادات الحيوية لقتل البكتيريا ، ويجب على المرض أخذ كورس العلاج كاملا لتفادي الآثار الجانبية  وعادة ما يصف الطبيب دواء البنسلين “Penicillin” لعلاج الطفل في حالة الاصابة ببكتيريا عقدية  ويستمر العلاج عادة لمدة 10 أيام، وعند تكرر التهاب اللوزتين أكثر من مرة في نفس العام ينصح الطبيب باستئصال اللوزتين.

استئصال اللوزتين 

لا ينصح عادة باستئصال اللوزتين خاصة عند الأطفال المعرضة للاصابة بالالتهاب فهي تعتبر خط الدفاع الأول لجسم الطفل وعند استئصالها يضعف الجهاز المناعي للطفل ولكن هناك بعض الحالات لابد من استئصال اللوزتين وهي:

  • اذا حدث الالتهاب بشكل مستمر أو تكرر بشكل كبير خلال العام.
  • عند تضخم الوزتين بصورة تؤثر على التنفس.
  • عند الاصابة بتضخم الغدد الليمفاوية أسفل الذقن.
  • اذا أثرت اللوزتين على كلام الطفل وصوته لفترة طويلة.

تضخم اللوزتين لا يعد سببا لاستئصالهما اذا لم يكن هناك ألم فيمكن أن تظهر احدى اللوزتين أضخم من الأخرى مما يتسبب في الشخير أثناء النوم وصعوبة في التنفس في بعض الأحيان ، واللجوء الى التنفس عن طريق الفم بدلا من الأنف.

علاج التهاب اللوزتين عند الكبار

علاج التهاب اللوزتين عند الكبار
علاج التهاب اللوزتين عند الكبار

يمكن علاج التهاب اللوزتين عند الكبار الفيروسي بعدة طرق منها:

  • يمكن علاج التهاب اللوزتين من خلال الغرغرة بخليط من المياه الدافئة والملح للتخلص من الالتهاب الشديد.
  • الراحة التامة في السرير ، وأخذ قسط كافي من النوم.
  • تناول الكثير من السوائل الدافئة لعلاج احتقان الأنف والفم.
  • تناول الأدوية الخافضة للحرارة  وينصح بعدم تناول أي أدوية اذا كانت الحرارة خفيفة.
  • تناول خليط من الفلفل الأسود والملح مذاب في كوب من الماء الدافيء واضافة عصير الليمون اليه ، فهذه الخلطة تساعد بشكل كبير على التخفيف من حدة الالتهاب.
  • تناول العسل والليمون فهما يساعدان على علاج الالتهابات لأن العسل يعمل على قتل البكتيريا وطرد السموم من الجسم ، كما أن الليمون غني بفيتامين C الذي يعمل على تقوية الجهاز المناعي لجسم الانسان.

علاج التهاب الوزتين بالأعشاب

علاج التهاب الوزتين بالأعشاب
علاج التهاب الوزتين بالأعشاب
  • خل التفاح

  •  يساعد على قتل البكتيريا وعلاج الالتهابات ، وذلك من خلال مزج ملعقة كبيرة من خل التفاح مع كوب ماء دافيء وتناوله يوميا الى أن يشعر المريض بالشفاء من التهاب الحلق.
  • الحلبة 

  • تعتبر مضاد حيوي طبيعي وتستخدم في علاج التهاب اللوزتين من خلال غلي بذورها وتصفيتها واستخدامها كغرغرة يوميا.
  • الزنجبيل 

  • يعتبر فعال في علاج التهاب اللوزتين ، وذلك بفضل خصائصه المضادة للالتهاب ، حتى رائحته تساعد على علاج التهاب اللوزتين ، ويسخدم من خلال غلي جذوره وشربه كالشاي.
  • الشمندر البنجر

  • ، يعتبر فعال في علاج التهاب اللوزتين والوقاية منه ، بسبب فاعليته في طرد السموم وتحفيز الجهاز المناعي ، ويمكن اضافتها للسلطة أو تناول عصير الشمندر يوميا.
  • شاي البابونج

  • ، يساعد في علاج أمراض الجهاز التنفسي ، ويعالج التهاب اللوزتين ، بفضل خصائصه المضادة للالتهاب ، ويمكن تناوله يوميا حتى المثول للشفاء.
  • شاي النعناع

  •  يساعد على علاج التهاب اللوزتين من خلال تناوله دافيء يوميا.
  • يمكن علاج التهاب اللوزتين الممتكرر من خلال الغرغرة بالشاي والليمون ، ويعتبر وصفة قديمة وفعالة للتخلص من الصديد الناتج عن التهاب اللوزتين والذي ينزل الى مجرى الدم مما قد يسبب انسداد الشرايين عند الشخص الذي تعدى سن ال25 ، ويتم ذلك من خلال غلي الشاي المر وعصر ثلاث حبات من الليمون الأخضر والغرغرة به يوميا الى أن يشعر المريض بالتحسن.
  • تناول الشاي الاسود الدافيء يساعد على علاج التهاب اللوزتين.

التهاب الحلق والحنجرة

التهاب الحلق والحنجرة
التهاب الحلق والحنجرة

يحدث التهاب الحلق بسبب الاصابة بعدوى بكتيرية أو فيروسية  والتي تسبب تهيج في الأنسجة المحيطة بالحلق  مما يسبب ألم في الحلق خاصة عند البلع  وتنتشر الاصابة بالتهاب الحلق والاحتقان في فصل الشتاء ، ومن أسبابه الأكثر شيوعا الانفلوانزا والزكام والتهاب اللوزتين.

ومن أعراضه:

  • احتقان الحلق.
  • الغثيان والقيء.
  • سعال.
  • سيلان في الأنف.
  • حدوث احمرار في الحلق واللوزتين.
  • الصداع ، والحمى.
  • وجود بقع بيضاء على اللوزتين وتضخمهما.

ويعتبر التهاب الحلق  أحد أعراض الاصابة بالتهاب اللوزتين ، ويزول في العادة دون تدخل طبي عن طريق تناول الحساء الدافيء والراحة في السرير وتناول المشروبات الدافئة.

التهاب الحنجرة

يحدث التهاب الحنجرة بسبب وجود اضطراب في الحلق ، يحدث نتيجة الاصابة بعدوى فيروسية أو بكتيرية والاصابة بنزلات البرد أو الانفلوانزا ووجود حساسي أو تهيج من الدخان، أو بسبب اجهاد الصوت أكثر من اللازم والضغط على الأحبال الصوتية ، ويتمر عادة من 3الى 4 أيام ويصاحبه التهاب في الحلق.

ومن أهم أعراضه

: وجود خشونة في الصوت والتهاب في الحلق  وجفاف في الحنجرة والحلق وجود صعوبة في البلع  والسعال.

يمكن أن يكون التهاب الحنجرة خطيرا ويستلزم الذهاب الى الطبيب في حالة اذا كان التهاب الحنجرة يصاحبه صعوبة في التنفس فيمكن أن يكون المريض مصاب بالتهاب لسان المزمار وتعتبر هذه الحالة خطيرة وتستلزم الرعاية الطبية السريعة ، وتعتبر هذه الحالة أكثر شيوعا لدة الأطفال.

يمكن علاج التهاب الحنجزة من خلال

الراحة وتناول المشروبات الدافئة ، والابتعاد عن التدخين والمدخنين.

في حالة الاصابة بالتهاب الحنجرة المزمن  وحدوث مشاكل في الكلام يستلزم الأمر زيارة الطبيب ، وقد يحتاج الأمر الى التدخل الجراحي في حالة تضرر الأحبال الصوتية ، أو الاصابة بالقرح أو الأورام الحميدة.

Comments are closed.