- الإعلانات -

الاكتئاب الذهاني (Depressive Psychosis)

ما يقدر بنحو 20% من الناس الذين يعانون من الاكتئاب الشديد, يعانون ايضاً من اعراض ذهانية. و هذا ما يعرف باسم الاكتئاب الذهاني, حيث تتسم هذه الحالة بأعراض ذهانية بالاضافة الى الحزن واليأس المرتبط بالاكتئاب. و هذا يعني رؤية, سمع, شم, او الاعتقاد بوجود اشياء ليست حقيقية. و الاكتئاب الذهاني مرض خطير خصوصاً عندما ترغم الاوهام الشخص على الانتحار.

ما هي الاعراض المصاحبة للاكتئاب الذهاني ؟

يعاني الشخص الذي لديه اكتئاب من اعراض ذهانية, و يُصاب الشخص بالاكتئاب عندما يتعرض لمجموعة من المشاعر السلبية التي تؤثر على حياته اليومية, و تشمل :

– الحزن
– اليأس.
– الإثم.
– التهيج و الارتباك.

كما قد يواجه الشخص الذي يعاني من الاكتئاب تغيرات في مستويات تناول الطعام, النوم, او طاقة الجسد. و فيما يلي بعض الامثلة على الاعراض الذهانية :

– الأوهام.
– الهلوسة.
– جنون العظمة.

كما تميل الأوهام في الذهان الاكتئابي الى شعور الفرد بالذنب, جنون العظمة, او اعراض ذات صلة جسدية. على سبيل المثال, قد يعاني الفرد من وهم وجود طفيلي ما يقوم بأكل امعائه لأنه ارتكب اثم عظيم.

ما هو سبب الاكتئاب الذهاني ؟

لا يوجد سبب معروف لهذه الحالة, و يُعتقد ان السبب هنا هو خلل في التوازن الكيميائي في الدماغ.

عوامل الخطورة :

تميل النساء للإصابة بهذه الحالة اكثر من الرجال. و كبار السن هم الاكثر تعرضاً له. و قد يكون الاكتئاب الذهاني عنصر وراثي, في حين ان الباحثين لم يتعرفوا بعد على الجين المُسبب.

إقرا أيضاَ  متلازمة الجنين الكحولي | أسباب, أعراض, و علاج

التشخيص :

ينبغي على الطبيب تشخيص الاكتئاب, مع الذهان للوصول الى تشخيص الاكتئاب الذهاني, حيث يتطلب الامر ما يصل الى اسبوعين او اكثر للإصابة بالاكتئاب, ويترافق مع عدة اعراض تشمل :

– وظيفة حركية بطيئة.
– تغيرات في الشهية او الوزن.
– مزاج مكتئب.
– صعوبة في التركيز.
– الشعور بالذنب.
– الارق او النوم اكثر من اللازم.
– عدم الاهتمام او الاستمتاع في معظم الانشطة.
– انخفاض مستوى طاقة الفرد.
– التفكير في الموت او الانتحار.

و بالاضافة الى هذه الافكار المرتبطة بالاكتئاب, قد يعاني مريض الاكتئاب الذهاني من اعراض ذهانية مثل الاوهام, و هي الاعتقادات الخاطئة, الهلوسة, و الايمان بوجود اشياء غير حقيقية لا وجود لها. كما يمكن ان يعاني المريض من هلوسات اخرى مثل رؤية, سمع, او شم اشياء غير موجودة.

المضاعفات :

غالبا ما يعتبر الاكتئاب الذهاني حالة طارئة في قسم الامراض النفسية, و ذلك لان الشخص يوضع في خطر التفكير بأشياء انتحارية, و خاصة عند سماع اصوات توحي بإيذاء النفس.

كيف يتم العلاج :

حالياً لا يوجد علاج مخصص لهذه الحالة, الا انه يمكن علاج كل من الاكتئاب و الذهان على حدى.

الادوية :

قد يصف الطبيب مزيج من مضادات الاكتئاب, و الذهان. حيث تؤثر هذه الادوية على الدماغ و تحقق توازن كيميائي. و من الامثلة على الادوية مثبطات التقاط السيروتونين الانتقائية, مثل فلوكستين (بروزاك). و قد يتم اعطاء هذا الدواء جنباً الى جنب مع ادوية مضادات الذهان, مثل:

إقرا أيضاَ  كيفية علاج الأرق عند مرضى القولون العصبى

(olanzapine (Zyprexa
(quetiapine (Seroquel
(risperidone (Risperdal

و مع ذلك, فإن هذه الادوية عادة ما تستغرق عدة شهور حتى ظهور فعاليتها.

العلاج الكهربائي ECT:

الخيار العلاجي الثاني, هو العلاج بالصدمات الكهربائية, حيث يتم هذا الاجراء في المستشفى, و ينطوي على وضع المريض تحت التخدير العام, و ارسال تيارات كهربائية بكميات محدودة الى الدماغ. و لهذا النوع من العلاج آثار جانبية, تتضمن فقدان الذاكرة على المدى القصير, و مع ذلك, يُعتقد انه علاج فعال عند المرضى الذين تراودهم افكار انتحارية, و اعراض ذهانية.

ما هي التوقعات على المدى البعيد ؟

يمكن لمريض الاكتئاب الذهاني ان يعيش مع الشعور انه يخوض معركة مستمرة. فعلى الرغم من وضع الاعراض تحت السيطرة, الا انه توجد هناك مخاطر في احتمال عودتها. و يمكن للعلاجات المستخدمة في هذا المرض ان تترافق مع اثار جانبية, تتضمن كل ما يلي:

– فقدان الذاكرة على المدى القصير.
– النعاس.
– الدوخة.
– اضطرابات النوم.
– تغيرات في وزن المريض.

المصدر العلمي:

التعليقات مغلقة.