- الإعلانات -

«استئصال المعدة».. أسبابه وأعراضه، وعلاجه

464

- الإعلانات -

و هو إجراء طبي يتم فيه إزالة جزء أو كامل المعدة, و هناك ثلاثة أنواع رئيسية من استئصال المعدة :

  • استئصال المعدة الجزئي, و هو إزالة جزء من المعدة, و عادة ما يكون النصف السفلي.
  •  استئصال المعدة الكامل, و هو إزالة المعدة بأكملها.
  •  جراحة قص المعدة, و هو إزالة الجانب الأيسر من المعدة, و يتم تنفيذ هذا الإجراء عادة كجزء من جراحة إنقاص الوزن.

إن استئصال المعدة لا يسلب الجسم قدرته على هضم السوائل و الأطعمة, و مع ذلك, قد يحتاج المريض إلى إجراء العديد من التغيرات في نمط الحياة بعد هذا الإجراء.

لماذا قد تحتاج إلى إجراء استئصال المعدة ؟

- الإعلانات -

اجراء استئصال المعدة
اجراء استئصال المعدة

يستخدم إجراء استئصال المعدة لعلاج مشاكل المعدة التي لاتٌشفى باستخدام العلاجات الأخرى, و قد يوصي الطبيب بعملية استئصال المعدة لعلاج :

  • الأورام الحميدة, أو غير السرطانية.
  •  النزيف.
  •  الالتهاب.
  •  انثقاب جدار المعدة.
  •  الأورام الحميدة, أو البوليبات داخل المعدة.
  •  سرطان المعدة.
  •  القرحة الهضمية, أو الاثني عشر الشديدة.

 

  • استئصال المعدة
    استئصال المعدة

و يمكن أيضا أن تستخدم بعض أنواع عمليات استئصال المعدة لعلاج السمنة, و ذلك من خلال تصغير حجم المعدة, وبالتالي الامتلاء بسرعة اكبر, و هذا يساعد على تناول كميات طعام اقل, و مع ذلك فإن استئصال المعدة يعتبر العلاج المناسب عندما تفشل جميع الخيارات الأخرى في علاج السمنة, و تشمل العلاجات الأخرى الغير جراحية ما يلي:

  • الحمية.
  •  ممارسة الرياضة.
  •  تناول الأدوية.
  •  تقديم المشورة.

التحضير :

يقوم الطبيب بطلب فحوص الدم و إجراء اختبارات تصوير قبل إجراء الجراحة, وذلك لضمان أن المريض صحي بما فيه الكفاية لهذا الإجراء, كما يجب إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يتناولها المريض, و قد يضطر المريض إلى التوقف عن تناول هذه الأدوية قبل الجراحة, كما يجب إخبار الطبيب في حال كانت المريضة حامل, أو تعاني من مشاكل طبية أخرى مثل السكري, و يجب الإقلاع عن التدخين و ذلك لأنه يقلل من زمن الاستشفاء, و ينجم عنه المزيد من المضاعفات.

المخاطر :

تشمل مخاطر استئصال المعدة ما يلي:

  • الارتجاع الحمضي.
  •  الإسهال.
  •  متلازمة الإغراق (الإفراغ المعدي السريع), و هو شكل حاد من سوء الهضم.
  •  عدوى من شق العملية.
  •  عدوى في الصدر.
  • نزيف داخلي.
  •  تسرب من المعدة في موقع العملية.
  •  غثيان.
  •  اقياء.
  •  تسرب حمض المعدة في المريء, و الذي قد يسبب تندب, تضييق, أو انقباض.
  •  انسداد الأمعاء الدقيقة.
  •  نقص الفيتامينات.

فقدان الوزن :

يجب التأكد من إخبار الطبيب عن التاريخ الطبي للمريض و الأدوية المتناولة, و إتباع جميع التوجيهات, و ذلك للتقليل من المخاطر المحتملة.

الإجراء :

هناك طريقتان مختلفتان لإجراء عملية استئصال المعدة, حيث تتم العملية تحت التخدير العام, و هذا يعني أن المريض يكون في نوم عميق اثناء العملية, و لن يشعر بأي الم على الإطلاق, و يشمل نوعي الجراحة المستخدمة ما يلي:

  • الجراحة المفتوحة : و تشمل إحداث شق واحد كبير, و يقوم الجراح بسحب الجلد, العضلات, والأنسجة للوصول إلى المعدة.
  • الجراحة التنظيرية : و يتم فيها إحداث شقوق صغيرة, تتميز بزمن استشفاء أسرع و ألم اقل.

و قد يوصي الأطباء بإجراء الجراحة المفتوحة على الجراحة التنظيرية و ذلك لعلاج بعض الحالات المرضية, مثل سرطان المعدة.

أنواع استئصال المعدة :

أنواع استئصال المعدة
أنواع استئصال المعدة

هنالك ثلاثة أنواع رئيسية من استئصال المعدة :

  • استئصال المعدة الجزئي :

و يقوم فيه الجراح بإزالة النصف السفلي من المعدة, و كافة العقد اللمفاوية المجاورة في حال الإصابة بالسرطان. و في هذه الجراحة يقوم الجراح بإغلاق الاثني عشر (العفج), و هو الجزء الأول من الأمعاء الذي يتلقى الطعام و يقوم بهضمها جزئياً, ثم يتم توصيل الجزء المتبقي من المعدة إلى الأمعاء.

تكميم المعدة :

يمكن إزالة ما يصل إلى ثلاثة أرباع المعدة اثناء عملية استئصال المعدة, و يتم سحب الجزء المتبقي و خياطته مما يخلق معدة جديدة صغيرة.

بعد الاستئصال :

يقوم الطبيب بإغلاق الشقوق بواسطة غرز جراحية, و من ثم يتم نقل المريض إلى غرفة الإنعاش, و تتم مراقبة العلامات الحيوية للمريض, و يمكن التوقع أن المريض سيبقى في المستشفى مدة أسبوع أو أسبوعين بعد الجراحة, و خلال هذه الفترة, يتم إيصال أنبوب انفي معدي لسحب أية سوائل تنتجها المعدة, و يساعد على منع الشعور بالغثيان, و يتم تغذية المريض من خلال أنبوب في الوريد حتى يستعيد قدرته على تناول الطعام و الشراب بشكل طبيعي.

- الإعلانات -

Comments are closed.