- الإعلانات -

أمراض النخاع العظمي والتهاب الشوكي

225

- الإعلانات -

النخاع العظمي (Myeloid tissue) هو عبارة عن نسيج لين داخل العظام يتم تصنيع جميع خلايا الدم بداخله، يمثل نخاع العظم حوالي 4.5% من جسم الانسان  ويتكون من خلايا غير ناضجة والتي تسمى الخلايا الجذعية.
والتي بإمكانها النضوج والتطور الى خلايا دم حمراء تنقل الأكسجين الى جميع أجزاء الجسم

أمراض النخاع العظمي والتهاب الشوكي
أمراض النخاع العظمي والتهاب الشوكي

خلايا بيضاء تهاجم الجراثيم ،وصفائح دموية تعمل على تجلط الدم، ويوجد نوعان من النخاع العظمي هما:

  • النخاع الأحمر ، وهو الذي يتم بداخله تصنيع خلايا الدم الحمراء، وكذلك بعض خلايا الدم الصفراء والصفائح الدموية.
  •  النخاع الأصفر ،يتكون من الخلايا الدهنية.
  • في حالة فقدان كمية كبيرة من الدم يتحول النخاع الأصفر الى أحمر لينتج خلايا الدم ليسد الجزء المفقود.

يصاب نخاع العظم بعدة أمراض تؤثر على وظائفه وتسبب العديد من الأضرار لجسم الانسان منها:

سرطان نخاع العظام

وهو نوع من أنواع السرطان الذي يصيب خلايا معينة من الدم وهي بلازما الدم .

تعمل بلازما الدم على تصنيع وانتاج الخلايا المضادة للجراثيم لحماية الجسم.

يصيب سرطان النخاع الانسان نتيجة وجود ضعف في الجهاز المناعي ، أو بسبب عوامل وراثية أو الاصابة ببعض الفيروسات.

ومن أعراضه:

  • الاصابة بالعدوى نتيجة ضعف الجهاز المناعي للانسان.
  • الاصابة بفقر الدم والذي يعد أحد الأعراض الهامة لسرطان النخاع.
  • الشعور بتعب وارهاق في الجسم.
  • الاصابة بآلام وتورمات في الهيكل العظمي للانسان.
  •  الاصابة بكسور في الهيكل العظمي والتي قد تسبب الشلل النصفي في بعض الأحيان.
  • غالبا ما يصاحب سرطان النخاع العظمي الاصابة بالفشل الكلوي.
  • الشعور بالدوار الشديد وطنين في الأذن.
  • الاصابة بفشل مزمن في عضلة القلب.

سرطان الدم (اللوكيميا)

هو نوع من أنواع السرطان الذي يصيب خلايا نخاع العظام والجهاز الليمفي، ويبدأ عادة بالتكون في خلايا الدم البيضاء.

تعمل كريات الدم البيضاء على حماية الجسم من الأمراض ، ويقوم الجسم بانتاجها بكميات كبيرة عند مهاجمة الفيروسات للجسم.

وعند الاصابة بسرطان الدم (اللوكيميا) يقوم النخاع العظمي بانتاج كميات كبيرة جدا من خلايا الدم البيضاء الشاذة.

وهذه الخلايا لا يمكنها القيام بوظيفتها بالشكل الصحيح.

لا ينتشر سرطان الدم فقط عند الأطفال ، ولكن يوجد 4 أنواع رئيسية وأنواع عديدة فرعية للوكيميا والتي منها النوع المنتشر عند الأطفال.

أعراض سرطان الدم

تختلف أعراض اللوكيميا باختلاف أنواعه ، ولمن توجد أعراض شائعة ، والتي منها:

  • الاصابة بالحمى والرعشة.
  • الوهن والتعب العام في الجسم.
  • فقدان الشهية.
  • فقدان الوزن الشديد والمفاجيء.
  • الاصابة بالعدوى بشكل متكرر.
  • ظهور كدمات على الجسم ، والنزيف.
  • التعرق الشديد وخاصة أثناء الليل.
  • الاصابة بآلام شديدة في العظام.
  • ظهور بقع حمراء على الجلد ، والتي تدلعلى نزف موضعي.
  • حدوث تضخم في الكبد والطحال.
  • الشعور بضيق في التنفس أثناء القيام بأي مجهود.
  • حدوث انتفاخ في الغدد الليمفاوية.

تشبه الأعراض الأولية للوكيميا أعراض نزلات البرد والانفلوانزا لذلك قد لا ينتبه الانسان اليها في البداية.

متلازمة ميلوديسبلاستيك

هي عبارة عن مجموعة من الأمراض التي ترتبط بوجود خلل في النخاع العظمي.

تحدث متلازمة ميلوديسبلاستيك (حركة التغيير الديمقراطي) نتيجة حدوث طفرة في أحد أنواع الخلايا الجذعية التي يقوم النخاع العظمي بانتاجها.

تتسبب هذه الطفرة في انخفاض تكون خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية.

سرطان النخاع الشوكي

 

الحبل الشوكي هو جزء من النظام العصبي المركزي ، والذي يتحكم في جميع وظائف الاحساس في جسم الانسان.

يعد سرطان النخاع الشوكي من أنواع السرطان النادرة التي يمكن أن تصيب الانسان ، فضلا عن كونه أخطرهم وأصعبهم علاجا.

لا تعتبر جميع أنواع الأورام التي تصيب الحبل الشوكي أوراما سرطانية.

فمنها أورام حميدة لا تحتوي على خلايا سرطانية ويمكن علاجها من خلال ازالتها ونادرا ما تعود مرة أخرى.

يصيب سرطان النخاع الشوكي الجهاز العصبي المركزي للانسان ، ويتركز الورم في القناة الداخلية للعمود الفقري .

ويؤثر على عمل النخاع الشوكي ، ويكون على شكل أورام بطانية عصبية أو نجمية ، والتي تتكون داخل الطبقة الجافية وخارج النخاع العظمي.

أعراض سرطان النخاع الشوكي

أمراض النخاع العظمي والتهاب الشوكي
أمراض النخاع العظمي والتهاب الشوكي

- الإعلانات -

تختلف أعراض سرطان النخاع الشوكي عن أعراض أي نوع آخر من السرطان ، والتي يمكن من خلالها تشخيص المرض.

لا تظهر هذه الأعراض الا بعد تكون الورم، والأعراض تشمل:

  • الاصابة بالصداع.
  • الاصابة بالحول ، وحدوث ازدواج في الرؤية.
  • الاصابة بآلام شديدة في المنطقة المصابة بالورم من العمود الفقري.
  • عدم القدرة على تحريك الاطراف.
  • فقدان القدرة على الاحساس بالجلد.
  • الاصابة بسلس البول وعدم التحكم في عضلات فتحة الشرج عند بعض الحالات.
  • تصلب الأطراف وفقدان القدرة على المشي.
  • الاصابة بحالة من القيء المستمر.
  • فقدان التركيز بشكل جزئي.

علاج النخاع الشوكي

التشخيص

يقوم الأطباء بتشخيص سرطان النخاع الشوكي عن طريق مجموعة من الاجراءات التي يتم من خلالها تحديد مكان الورم وجمه وسرعة نموه:

  • اجراء فحص بدني كامل لفحص السمع والنظر وردود فعل العضلات والوظائف العصبية الأخرى.
  • اجراء صورة للرنين المغناطيسي على الدماغ والحبل الشوكي.
  • اجراء صورة مقطعية على الدماغ والحبل الشوكي.
  • اجراء فحص للسائل الشوكي (CSF) وأخذ عينة من السائل لفحصها والبحث عم خلايا شاذة.
  • أخذ خزعة من الحبل الشوكي عن طريق الجراحة أو الابرة لفحصها.

العلاج

يتم تحديد الخطة العلاجية لسرطان النخاع الشوكي من خلال معرفة مدى انتشار المرض في الجسم.

في أغلب الحالات يكون العلا الأنسب هو استئصال الجزء المصاب بالورم من خلال اجراء عملية جراحية.

يتم استخدام العلاج الاشعاعي للقضاء على الورم وذلك في حالة  في حالة عدم نجاح الجراحة في التخلص منه.

يتم استخدام العلاج الكيميائي للقضاء على الورم من خلال تناول العقاقير الطبية أو من خلال الحقن الوريدية أو العضلية.

علاج سرطان النخاع الشوكي بالأعشاب

لا يوجد علاج بالأعشاب يمكنه التخلص من الأورام الموجودة في النخاع الشوكي تماما ، ولكن هناك بعض الأعشاب الوقائية ، ومنها:

  • عسل النحل يحتوي على العديد من العناصر الغذائية ومضاد للالتهابات والأمراض ويمكن خلطه مع حبة البركة المطحونة.
  • التين يحتوي على مركب يسمى Benzaldehyde ، والذي يعمل على تقليص الأورام السرطانية.
  • الثوم يحتوي على مضادات للالتهاب كما أنه يقي من الاصابة بالسرطان ويساعد الجسم على التخلص من مسبباته.
  • الجينسينج ،وهو عشبة قديمة يستخدمها الصينيون لعلاج العديد من الأمراض وتعمل على زيادة مناعة الجسم وحمايته من الأمراض ومقاومة السرطان.
  • الحلبة تساعد على مقاومة الجسم للخلايا السرطانية لاحتوائها على هرمونات تقي من المرض.

التهاب النخاع الشوكي

يعد النخاع الشوكي جزء من الجهاز العصبي المركزي ، ويبدأ في قاعدة النخاع ويمر بالعمود الفقري أو ما يسمى بالقناة الفقرية من خلال أنبوب يتكون من حزم عصبية تعتبر امتداد الجهاز العصبي المركزي والتي يحميها العظام.

وتعتبر الوظيفة الأساسية للنخاع الشوكي هي نقل النبضات العصبية من والى الدماغ ، ثم توصيلها الى الأعصاب الفرعية ، ويتراوح طول النخاع الشوكي حوالي 45سم في القناة الفقرية.

كما أن النخاع الشوكي يلعب دور مهم في توصيل الاشارات الكهربية من الدماغ الى العضلات والعكس ، فمثلا عند لمس شيء ساخن يقوم باصدار الأوامر الى العضلات للابتعاد عنه.

أسباب التهاب النخاع الشوكي

أمراض النخاع العظمي والتهاب الشوكي
أمراض النخاع العظمي والتهاب الشوكي

تكون أسباب التهاب النخاع الشوكي مجهولة في بعض الأحيان ، وقد يحدث الالتهاب نتيجة الاصابة بأمراض مناعية مثل الذئبة الحمامية أو داء شوغرن ، أو يكون الالتهاب بسبب حدوث جلطة في أحد الأوعية الدموية المغذية للنخاع الشوكي.

أعراض التهاب النخاع الشوكي

  • ينتج عن التهاب النخاع الشوكي فقدان مادة الميالين ، وهي مادة دهنية تحيط بالألياف العصبية وتنقل الاشارات العصبية من بين الخلايا ويؤدي فقدانها الى الموت أحيانا.
  • آلام شديدة في الظهر والعنق.
  • فقدان الاحساس بالحرارة أو البرودة أو اللمس.
  • ضعف الخصوبة والآداء الجنسي.
  • فقدان المريض القدرة على تحريك المنطقة المصابة بالالتهاب.
  • الاصابة بالتهاب في العصب البصري ، وحدوث آلام في العين.
  • الاصابة بشلل في الذراعين والساقين.
  • عدم القدرة على التحم في عضلات فتحة الشرج أو عضلات المثانة.
  • الاصابة باضطرابات نفسية نتيجة فقدان مادة الميالين.
  • صعوبة في التنفس.
  • السعال وخروج افرازات من الرئة.

علاج التهاب النخاع الشوكي

التشخيص

  • يتم تشخيص التهاب النخاع الشوكي من خلال اختبار الأعصاب وفحص نشاط جها الأعصاب من الناحية الحركية والحسية.
  • التصوير بالآشعة السينية (RONTGEN).
  • التصوير المقطعي المحسوب (CT).
  • تصوير الرنين المغناطيسي (MRI).
  • فحص التصوير النخاعي (Myelography).

العلاج

لا يوجد علاج للقضاء على التهاب النخاع الشوكي أو اصلاح الخلايا المتضررة من جراء الاصابة ، ولكن العلاج المستخدم الغرض منه هو وقف انتشار الضرر الناتج عن الالتهاب ومنع تدهور الحالة الصحية للمريض.

كما يهدف العلاج الى التخفيف من الأعراض المصاحبة للالتهاب ، ويتم استخدام العقاقير الطبية التي تحتوي على مادة الكورتيزون ، وأدوية تبادل البلازما لفصل الأجسام المضادة عن مجرى الدم.

يجب الحفاظ على توازن ضغط الدم لدى المريض ، والتنفس بطريقة سليمة وعدم القيام بأي مجهود اضافي للحفاظ على صحة المريض ومنع تدهورها.

وللوقاية من أمراض النخاع الشوكي يجب الحفاظ على الجهاز المناعي قوي ، وذلك من خلال تناول الأطعمة الصحية التي تعمل على تقوية المناعة ، والنوم مبكرا والابتعاد عن العادات الضارة مثل التدخين.

وآداء التمارين الرياضية التي تعمل على زيادة المناعة ضد الأمراض والفيروسات التي تهاجم الجسم ، وكذلك الابتعاد عن الانفعالات الزائدة والضغوط النفسية.

أغذية لتقوية النخاع الشوكي

  • الكبدة تعتبر مفيدة جدا للنخاع الشوكي فهي غنية بفيتامينات b12 و b6 ، كما أنه يحتوي على حمض الفوليك الذي يساعد الجهاز العصبي على آداء وظائفه.
  • المأكولات البحرية تحتوي على الأوميجا3 ، كما انها تحتوي على أحماض دهنية التي تساعد على توصيل الاشارات العصبية للعضلات.
  • الفواكه مثل الفراولة والموز والكيوي تساعد على تقوية النخاع الشوكي والأعصاب وذلك لاحتوائها على العديد من الفيتامينات ، والتي تساعد على تحسين سير الاشارات العصبية.
  • اللحوم الحمراء تساعد على تقوية الجهاز العصبي وتحسين آدائه وذلك لاحتوائها على مادة الجليكوجين التي تتحول الى جلوكوز يفيد الجهاز العصبي.

- الإعلانات -

Comments are closed.