ساعد شريكك في الاقلاع عن التدخين

الصفحة الرئيسية / آخر الأخبار الطبية / ساعد شريكك في الاقلاع عن التدخين
ساعد شريكك في الاقلاع عن التدخين

اذا كان شريك حياتك يحاول الاقلاع عن التدخين, فهنالك العديد من الطرق التي يمكن ان تساعد في ذلك. و تقدر مراكز مكافحة الامراض و الوقاية منها, ان حوالي 70% من المدخنين يقولون انهم يريدون الاقلاع عن التدخين, و مع ذلك, فإن نسبة اقل من ذلك بكثير ينجحون في ذلك. و على الرغم من الصعوبات في الاقلاع عن التدخين, الا ان 40% من الاشخاص الناجحين حصلوا على تعزيز و دعم من شركائهم. لذلك فأنت تلعب دوراً كبيراً في القدرة على تغيير مسار شريك حياتك و جعله يقلع عن التدخين.

التعبير عن المخاوف الخاصة بك دون القاء محاضرات :

الكثير من المدخنين يعرفون بالفعل المخاطر التي تنطوي عليها هذه العادة, و مع ذلك, فإن المخاطر المتزايدة لسرطان الرئة و امراض القلب غالباً ما تكون غير كافية. و يقول مركز السيطرة على الامراض ان النيكوتين قد يكون مجرد ادمان مثل الكوكائين و الهيروين. و بعض المدخنين لا يدركون الضرر العاطفي و الجسدي على عاداتهم, و التدخين السلبي الخطير قد يكون ايضاً ذو اضرار عديدة. و يمكن تقديم المشورة لشريكك عبر القيام بما يلي :

– تقديم كشف في الاموال التي ينفقها على الدخان, و كيف يمكن ان تحدث هذه الاموال فرقاً شاسعاً في حياته مع مرور الوقت, مثل اخذ العائلة في عطلة, شراء اثاث جديد, او حتى سيارة افضل. و يمكن مناقشة كيفية التخلص من هذه العادة و حتى تجنب المواقف الاجتماعية التي تجبره على التدخين.

البحث عن بديل للتدخين :

ان البحث عن بديل  للمساعدة في الاقلاع عن التدخين هو من بين اكثر الطرق شيوعاً, و كثيراً ما تكون هذه الطريقة مكلفة, و لكن مع هذه المساعدات غالباً ما ينتهي الشخص مع اقل عدد ممكن من تدخين السجائر, و خاصة اذا كان الشخص يدخن كثيراً, و ان استبدال النيكوتين بمنتجات اخرى له دور كبير في ذلك, مثل :

– لصاقات.
– علكة.
– بخاخ انف.
– حجرة استنشاق.

و على الرغم من تغيير مصدر النيكوتين, الا ان هذه الطريقة قد لا تعمل دائماً. و يمكن ان تحدث انتكاسات, و في حال الشك بأن منتجات استبدال النيكوتين ليست قوية بما فيه الكفاية لتوقف ادمان شريك حياتك عن التدخين, فيمكنك مساعدتهم في البحث عن خيارات اخرى, و يمكن التحدث مع الطبيب حول بدائل الوصفات الطبية, مثل bupropion , و varenicline tartrate. حيث تعمل هذه المواد عن طريق تغيير نسب المواد الكيميائية في الدماغ بدلاً من تقديم استبدال النيكوتين .

اعراض انسحاب النيكوتين من الجسم :

لعل احد اكثر الاسباب التي تجعل العديد من المدخنين يمتنعون عن الاقلاع عن التدخين هو انهم يخافون من اعراض الانسحاب التي تحدث, و تشمل :

– الغضب.
– القلق.
– صعوبة في التركيز.
– التهيج.
– معدل ضربات قلب منخفض.
– الارق.
– صعوبة في النوم.
– زيادة في الوزن.
– زيادة الشهية.

وتشير التقديرات الى ان ما بين 80 الى 90 بالمئة من المدخنين مدمنون جسدياً على النيكوتين. و ان اعراض الانسحاب يمكن ان تتجاوز الرغبة الشديدة للسجائر, و هذا يعني ان شريك حياتك قد لا يزال يمر بحالة انسحاب النيكوتين على الرغم من ان جسده لم يعد مشبع بالنيكوتين. و ان معرفة هذا في وقت مبكر يمكن ان يجعلك تتوقع اعراض انسحاب النيكوتين. و من المهم التحلي بالصبر خلال هذه الفترة.

الالتهاء :

يمكن ان تقطع شوطاً طويلاً في مقاومة الرغبة الشديدة و اعراض الانسحاب , فإذا كان شريك حياتك يحتاج الى الهاء عن التدخين, فعليك تقديم كل مما يلي للمساعدة في الهائهم :

– العب معه لعبة.
– تمشى معه.
– شاهدوا فيلماً.
– قوموا بالطهي معاً.
– اعملوا في الفناء الخلفي للمنزل.

العثور على شيء يمتع شريك حياتك يمكن ان يصرف عنهم الرغبة الشديدة في التدخين. و مع ذلك, فمحاولة تجنب الذهاب الى الاماكن التي قد يكون فيها مدخنين آخرين قد يكون صعباً.

العثور على المستوى المناسب من التشجيع :

اذا كان شريكك يعتقد بأنك بدأت في التذمر, فإنه قد توقف عن الاستماع لك تماماً. و من المهم الاقتراب من المناقشة بطريقة مناسبة ثم معرفة متى يجب ان تقول له لا تدخن في الوقت المناسب. و امنح شريكك اشياء للتفكير بها, ثم دعه يأتي اليك للتحدث عن ذلك عندما يحين الوقت. و مع ذلك فإن التشجيع مهم, و مساعدة شريك حياتك امر حاسم لنجاح ذلك.

كما ان العلاج الجماعي يمكن ان يكون مفيد, و له فوائد كثيرة من تقديم الدعم من زملائه المدخنين الذين يرغبون في الاقلاع عن التدخين. و تعلم بأن المساندة تكون داعمة خلال الاوقات الصعبة و ربما اهم طريقة يمكنك مساعدة شريك حياتك بها هي عن طريق الدعم النفسي له, و خاصة في ايامه الصعبة في الاقلاع عن التدخين. فالنيكوتين دواء, والادمان عليه يكون مؤلم عاطفياً و جسدياً, و خاصة اذا كان شريك حياتك يواجه انسحاب تأثير النيكوتين من جسده و معظم المدخنين الذين يحاولون الاقلاع عن التدخين لا ينجحون في المرحلة الاولى, لذلك فالامر يتطلب محاولات متعددة, و عليك ان تفهم و تستوعب ذلك لتكون سنداً لشريكك و السعي معه نحو النجاح في الاقلاع عن التدخين في نهاية المطاف.

المصدر العلمي :